المناهج  الدارسية «أون لاين» المناهج الدارسية «أون لاين»

التعليم عن بُعد أهم المكاسب.. ونجاح كبير فى إنهاء العام الدراسي

علاء حجاب الأربعاء، 30 ديسمبر 2020 - 09:26 م

جرس «الحصة» ضرب.. رغم كورونا

شهد نهاية عام 2020 حدثا سعيدا لوزارة التربية والتعليم أعلنه الوزير د. طارق شوقى، أن مصر تقدمت ١١ مركزا فى التعليم قبل الجامعى فى مؤشر المعرفة العلمى دوليا فى عام واحد، والتقدم ٢٣ مركزا فى التعليم الفنى فى نفس المؤشر، وأصبحنا فى المركز "٨٣" فى التعليم قبل الجامعى فى عام ٢٠٢٠ من ١٣٨ دولة دخلت التصنيف، وهو مايؤكد أننا نسير على الطريق الصحيح فى تطوير التعليم.

وعلى مدار عام كامل مر على وزارة التربية والتعليم وكأنه دهرا من كثرة الشائعات التى تتعرض لها عبر منصات السوشيال ميديا، طبقا لمركز دعم واتخاذ القرار التابع لمجلس الوزراء، ورغم حرب الأكاذيب عبر د. طارق شوقى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، بسفينة التعليم المصرى بنجاح وسط أزمة كورونا العالمية، ووفرت وسائل تعليم رقمية كثيرة للطلاب لاستمرار عملية التعلم دون توقف، أبرزها قناتى مدرستنا 1 و2، ومنصة ذاكر، وبنك المعرفة وحصص مصر.

كما وفرت الوزارة المناهج ومصادر التعلم المختلفة للطلاب خاصة فى المرحلة الثانوية، التى شهدت عام 2020 عدم طباعة كتب نهائيا لجميع سنوات المرحلة الثانوية العامة بعد تسلم جميع الطلاب تابلت عليه المناهج رقميا، ونفذت الوزارة ربط التابلت ببنك المعرفة لتحقيق أكبر استفادة للطلاب، كما سيكون للقنوات التعليمية دور مهم وبارز فى توفير دروس بشكل مجانى للطلاب يستطيع الطلاب الاستفادة منها بشكل يومى دون تحمل أى أعباء مالية.

ونتيجة لجهود التطوير خاصة فى منظومة التعليم الجديدة بمعايير ومواصفات عالمية، وتغيير نظم التقييم فى المرحلة الثانوية وجهود الحفاظ على التعلم خلال جائحة كورونا، تلقى د. طارق شوقى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، خطاب شكر وتقدير من منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة "اليونسكو"، بعد اختياره أفضل متحدث فى الاجتماع الوزارى بعنوان "حول العودة إلى المدارس بالدول العربية فى ظل أزمة كورونا وكيفية ضمان استمرارية التعليم الجيد للجميع"، الذى عقد 14 أكتوبر 2020.

ونص الخطاب على أن كلمة د. طارق شوقى وزير التربية والتعليم فى الاجتماع الذى أقيم بمشاركة عدد من الوزراء من دول العالم حازت على إعجاب وتقدير جميع المشاركين، وذلك للقيمة العلمية المستفادة من تجربة التعليم فى مصر.

وكان وزير التعليم عرض تجربة مصر فى التعليم فى ظل انتشار جائحة كورونا، والتى استطاعت من خلالها مصر تطبيق التعليم عن بعد وإجراء أكثر من 10.4 مليون امتحان إلكترونى خلال العامين الماضيين للمرحلة الثانوية.

واستعرض وزير التربية والتعليم، خلال الاجتماع، جميع جهود وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى التى اتخذتها استعدادًا للعام الدراسى الجديد والتى منها المنصات الرقمية، والتى وصل عددها أكثر من 7 منصات، والقنوات التعليمية، والتى لها جدول بث لجميع المناهج للصفوف الدراسية المختلفة، وجميعها مجانا للطلاب.

الاخبار المرتبطة

 

الأكثر قراءة

 

الرجوع الى أعلى الصفحة