صورة أرشيفية صورة أرشيفية

موسيقار الأجيال يرفع دعوى ضد محمد فوزي.. وعبدالناصر السبب 

إسلام دياب الأربعاء، 06 يناير 2021 - 09:36 م

رفع الفنان محمد عبد الوهاب دعوى ضد الفنان محمد فوزي يطالبه فيها بمبلغ 10 آلاف جنيه كتعويض لاعتدائه على أحدث ألحانه.

وسجل المطرب محمد فوزي أغنية «ناصر» بصوته على أسطوانة، وقرر أن ينشرها في الأسواق دون أن يحصل على إذن من عبد الوهاب باعتباره الأب الشرعي لهذا اللحن.

وقال محمد فوزي في حديثه لـ"أخبار اليوم" المنشور عام 1960 عن هذه الأزمة، إنه لم يعجبه أداء عبد الوهاب في هذه الأغنية الوطنية فرأى أن يغنيها بنفسه وأن يسجلها على أسطوانة بأداء جديد يصور اللحن تصويرًا دقيقًا، وأن عبد الوهاب يؤدي هذه الأغنية بنفس الطريقة التي يؤدي بها «مش أنا اللي أبكي».

 اقرأ أيضُا| الصعيدي الظريف.. تزوج 7 مرات وجثته أرعبت أطباء المشرحة

ويضيف فوزي: "ولا يجد عبد الوهاب من يقول له إن هذا اللحن الوطني الرائع لا يؤدي على هذه الصورة الحزينة الباكية وإن لحن ناصر هو أروع لحن وطني ظهر في خلال السنوات الثماني الماضية، ولهذا بحثت في الموضوع من جميع زواياه الأدبية والفنية والقانونية فرأيت أن من حقي إعادة تسجيل هذا اللحن بصوتي وأن أؤديه كما تؤدى الأناشيد الوطنية العظيمة لا كما تؤدى الأغاني العاطفية الباكية".

حكم ضد محمد فوزي

ما كاد عبد الوهاب يعلم أن محمد فوزي قد سجل هذه الأغنية فعلا حتى بادر برفع 3 دعاوى ضده، واستطاع مجدي العمروسي – محامي عبد الوهاب – أن يستصدر حكمًا من محكمة القاهرة ضد محمد فوزي يقضي بوقف طبع اسطوانات أغنية «ناصر» التي سجلها فوزي بصوته، ولكن محمد فوزي صمم على الاستمرار في القضايا واستئناف الحكم الذي صدر لصالح عبد الوهاب.

ويقول محمد فوزي إن قانون المؤلف يخوله حق تسجيل أغنية «ناصر»، كما يخوله حق استغلال الأسطوانة ما دام سيدفع أجر عبد الوهاب عن لحنه كاملا.

الانفلونزا وحق المؤلف

وبعد صدور أول حكم ضده أصيب محمد فوزي بالإنفلونزا راقدا في غرفة نومه بالدور السادس والعشرين ببرج جارن سيتي المطل على النيل، وهو يحتفظ بجميع الكتب والمراجع الخاصة بالمؤلفين والملحنين، وبسؤال «أخبار اليوم» عن تلك المشكلة مد يده وأخرج قانون حق المؤلف من تحت المخدة وأخذ يقرأ هذه المادة: «للمؤلف وحده الحق في تقرير نشر مصنفه وفي طريقة هذا النشر وله وحده الحق في استغلال مصنفه ماليا بأي طريقة من طرق الاستغلال ولا يجوز لغيره مباشرة هذا الحق دون إذن كتابي سابق منه أو ممن يخلفه».

5000 جنيه لعبد الوهاب كل عام

ويقول محمد فوزي، إن عبد الوهاب عضو في جمعية المؤلفين والملحنين وفي جمعية حقوق التسجيل الميكانيكي – الأسطوانات – وهو يحصل في عام على مبالغ بين 4 آلاف و5 آلاف جنيه باعتباره عضوا في هاتين الجمعيتين وهو باعتباره هذا أعطى توكيلا عاما عنه لجمعية المؤلفين والملحنين يخولها حق استغلال ألحانه وموسيقاه بجميع وسائل النشر، وأنا لم أحصل على إذن كتابي من عبد الوهاب بتسجيل أغنية «ناصر» بصوتي على اسطوانة، ولكنني حصلت على هذا التصريح ممن يخلفه، والذي يخلفه بحكم القانون هو جمعية المؤلفين والملحنين التي صرحت لي بذلك.

وأوضح: "عبد الوهاب كان في يوم من الأيام رئيسا لجمعية المؤلفين والملحنين وهو يعلم جيدا أنني لم أحاول الاعتداء على لحن من ألحانه وأنسبه لنفسي، ولكنني احتفظت له بجميع حقوقه المادية والأدبية وتعهدت للجمعية بأن أدفع له أجره عن التلحين كاملا".

ناصر ملك الشعب

ويؤكد محمد فوزي أن شركات الأسطوانات تمتنع عن تسجيل الأغاني الوطنية على اسطوانات خوفا من الخسائر، ولكن هذه الفكرة قديمة، فالناس يقبلون على الأغاني الوطنية لأنهم يعيشون في مناسباتها ويتحمسون لها بعواطفهم، وأغنية ناصر وضعت من أجل الشعب وهي ليست ملكا لعبد الوهاب وحده.

وقال: "إنها ملك لنا جميعا، ولا يملك فيها عبد الوهاب إلا اللحن الذي يدر عليه حقوقه المادية والأدبية، ومن حق كل إنسان أن يسجلها على اسطوانة ما دام يستطيع أن يؤديها بنجاح، ومن حق الشعب أن يجدها مسجلة على اسطوانة يستمع إليها في أي وقت يشاء".

وأكمل: "أهمية أغنية ناصر ليست في جمال صوت عبد الوهاب ولا في أدائه وإنما في لحنها الرائع، وأنا أتحدى عبد الوهاب أن يغنيها كما أغنيها أنا، وأنني أؤكد لكم أنني أغنيها كما تغني أم كلثوم نشيد «والله زمان ياسلاحي»، وليس كما يغني عبد الوهاب آخر ألحانه العاطفية : مش أنا اللي أبكي".

الاخبار المرتبطة

 

هل تعرف حكاية « الزمبوك »؟ هل تعرف حكاية « الزمبوك »؟ الأربعاء، 03 مارس 2021 08:20 م

الأكثر قراءة

 

الرجوع الى أعلى الصفحة