صورة تعبيرية صورة تعبيرية

قصة صورة| إناء الماء المقدس

شيرين الكردي الجمعة، 08 يناير 2021 - 11:08 م

كشف الباحث الأثري الدكتور حسين دقيل المتخصص في الآثار اليونانية والرومانية، عن تفاصيل هذا إناء لمياه النيل المقدسة يُسمى (السيتولا).

 

اقرأ أيضا : حكايات| كيف استخدم المصريون القدماء «الفخار» لحفظ أرواح موتاهم ؟

 

والسيتولا عبارة عن إناء طقسي فاخر لعب دوراً مهما في الاحتفالات الدينية المصرية، وهو إناء برونزي مزخرف؛ نرى به مشهدا مزدوجا يعبر عن وضع المصري التقي في الآخرة طبقا للعقيدة المصرية القديمة .

 

وأضاف دقيل: "فعلى جانب المشهد، نرى المتوفى وهو يتلقى القرابين من عائلته، حيث نشاهد الابن البكر للمتوفى، المدعو أمنحتب وهو يقدم لأبيه البخور والماء.. وفي الجانب الآخر من المشهد نرى المتوفى وهو يقدم القرابين للمعبودات، حيث يظهر وهو يقوم بتقديم أرغفة دائرية من الخبز والخضروات واللحوم للمعبودات، كما نرى المتوفى وهو يقدم قرابين لسيد الكرنك المدعو (أمين) الجالس على كرسي وبجواره الكلب الأليف المدعو (نفر) أي الجميل".

 

وتابع: "نرى المعبودات التي تتلقى القرابين هي: أوزوريس رب الموتى؛ حورس بن إيزيس. وإيزيس نفسها - كل واحد منها يرتدي ملابس مطرزة ومكسوة بالريش".
 

يرجع هذا الإناء للعصر البطلمي بمصر (305-30 ق.م) ، ويوجد الآن في متحف كليفلاند للفنون بالولايات المتحدة الأمريكية.

 

 


 

 

 

 

الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة


 

 

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة