الدكتورة نهى عاصم، مستشارة وزيرة الصحة للأبحاث الدكتورة نهى عاصم، مستشارة وزيرة الصحة للأبحاث

«الصحة» تكشف موعد نهاية الموجة الثانية لكورونا

أحمد فتحي الجمعة، 15 يناير 2021 - 11:15 ص

قالت الدكتورة نهى عاصم، مستشارة وزيرة الصحة للأبحاث، إن انخفاض أعداد مصابي ووفيات فيروس كورونا المستجد في الموجة الثانية أمر مباشر، وإن هذا الأمر حدث لأكثر من سبب، منها تطبيق الإجراءات الاحترازية، لافتةً إلى وجود توقعات علمية بهذا الانخفاض بشكل أكبر مما حدث في الموجة الأولى، لافتةً إلى أن معدل الإصابات اليومية عندما يبدأ يقل فإن تناقص معدل الوفيات يتأخر عنه بعض الشيء وذلك في مصر والعالم، وذلك لأن الشخص الذي يصاب بفيروس كورونا ويتوفى بسببه لا يتوفى في نفس يوم الإصابة. 

وأضافت وزيرة الصحة للأبحاث، في مداخلة هاتفية ببرنامج «صباح الخير يا مصر»، الذي يعرض عبر القناة الأولى، الفضائية المصرية، وon ، ويقدمه الإعلامي  محمد الشاذلي والإعلامية هدير أبو زيد، أنه لا يمكن تحديد ما إذا كانت مصر تجاوزت مرحلة ذروة الموجة الثانية لفيروس كورونا وذلك بشكل مؤكد قبل مرور أسبوعين أو 3 أسابيع: "كل حاجة واردة ومقدرش أؤكد إننا مكملين في اتجاه الانخفاض إلا بعد الاستمرار في الالتزامات بالإجراءات الاحترازية ونلاقي نفسنا مكملين في اتجاه النزول لمدة أسبوعين أو 3 أسابيع على الأقل". 

وتابعت الدكتورة نهى عاصم، أن معدل وفيات فيروس كورونا في هذه الفترة أقل مما كان عليه في الموجة الأولى، محذرة من التهاون في التعامل مع الوضع بعدما انخفضت الإصابات اليومية: "المناعة ضد كورونا لا تستمر في الجسم لفترة طويلة، وممكن أزمة كورونا تستمر لفترة أطول وبخاصة مع قدرته على التحور، وبالتالي فإن مكافحة كورونا يجب أن تكون أسلوب حمامة مثل ارتداء الكمامة وممارسة الرياضة والالتزام بالتباعد الاجتماعي وهذه فرصة لتحسين الصحة العامة".

الاخبار المرتبطة

 

الأكثر قراءة

 

الرجوع الى أعلى الصفحة