صورة ارشيفية صورة ارشيفية

بسبب حالات الوفاة.. خبراء يطالبون بتعليق استخدام عقار فايزر

بوابة أخبار اليوم الجمعة، 15 يناير 2021 - 07:12 م

خرجت خلال الساعات الأخيرة أخبار تشير إلى وفاة عدد من الأشخاص حول العالم بعد تلقيهم للقاح شركة فايزر المعالج لفيروس كورونا.

بعض تلك الحالات بالطبع كانت وفاتهم ناتجة عن الأمراض المزمنة التي يعانون منها، وحتى الآن لم تخرج الشركة الألمانية أو شركة بيونتيك الأمريكية التي تعاونت معها لإنتاج اللقاح للحديث عن تلك الحالات، إلا أن المخاوف بدأت في الارتفاع.

اقرأ أيضًا: ألمانيا.. وفاة 10 أشخاص بعد تطعيمهم بلقاح فايزر

وطالب عدد من الخبراء في الصين بضرورة تعليق استخدام لقاح فايزر المعالج لكورونا بسبب الشكوك حول الأمان.



وأشار الخبراء الصينيون إلى أن اللقاحات التي تستخدم تقنية MRNA من الممكن أن تشكل خطورة كبيرة على حياة كبار السن، وتؤدي إلى وفاتهم، كما أن تلك التقنية لم يتم اختبارها بالشكل الكافي للوقوف على مدى أمانها.

ويعتمد لقاحي موديرنا الأمريكي، وفايزر الألماني على تقنية MRNA التي حذر منها الخبراء الصينيين.

وكانت النرويج آخر الدول التي أعلنت عن رصد حالات وفاة لأشخاص تلقوا جرعة من لقاحات كورونا المعتمدة على تقنية MRNA وذلك بعد موت 23 شخصًا.

وأشارت تقارير إعلامية نرويجية إلى أن الأشخاص الذين توفوا أعمارهم بين الـ80 والـ90 عاما مما يشير إلى وجود خطورة بنسبة ما على كبار السن.

وظهر فيروس كورونا لأول مرة في العالم بنهاية شهر ديسمبر عام 2019 في مدينة ووهان التابعة لإقليم هوبي الصيني، وتسبب في دخول أكثر من نصف سكان العالم إلى عزل صحي من أجل مواجهة الموجة الأولى من الفيروس.

وبلغت إصابات كورونا حول العالم عشرات الملايين، وهو الرقم الذي لم يتوقف عن الزيادة بمعدلات كبيرة منذ انتشار الجائحة.

وتشهد عدد من الدول ارتفاع جماعي في معدلات الإصابة اليومية بالفيروس التاجي، وهي المرحلة التي صنفتها بعض الدول بأنها الموجة الثانية للفيروس، والتي حذرت منظمة الصحة العالمية في أكثر من تصريح سابق على لسان مسؤوليها بأنها ستكون أكثر شراسة من الموجة الأولى.

ولازالت منظمة الصحة العالمية تطالب الدول بتطبيق إجراءات التباعد الاجتماعي بالإضافة إلى الإجراءات الصحية المُتمثلة في ارتداء الكمامات.

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة