أليكسي نافالني أليكسي نافالني

أليكسي نافالني.. عودة «خصم بوتين» إلى روسيا رغم التهديدات

أحمد نزيه الأحد، 17 يناير 2021 - 04:06 م

قرر أليكسي نافالني، الناشط السياسي والمعارض الروسي البارز، العودة إلى بلاده مجددًا، لتطأ أقدامه أرض روسيا، اليوم الأحد 17 يناير، على الرغم من التهديدات التي تلاحقه بإمكانية اعتقاله هناك.

واستقل المعارض الروسي، اليوم الأحد، نافالني أول رحلة له من برلين إلى موسكو بعد واقعة تعرضه للتسمم.

وتعرض نافالني للتسمم، على متن رحلة من سيبريا إلى ألمانيا، مطلع شهر سبتمبر الماضي، بواسطة المادة السامة المؤثرة على الأعصاب باسم "نوفيتشوك"، لتوجه من بعدها أصابع الاتهام إلى روسيا، وتبدأ بلدان الاتحاد الأوروبي في شن عقوبات على روسيا في مطلع أكتوبر الماضي، وذلك على الرغم من نفي موسكو ضلوعها في العملية.

وردت موسكو بعدها بإجراءات مماثلة بفرض عقوباتٍ على مسؤولين أوروبيين.

وبعد أكثر من أربعة أشهر عن واقعة تسممه، قرر نافالني أخذ المخاطرة والعودة إلى بلاده مجددًا، دون أن يعبأ بتهديدات توقيفه حال عودته.

أعلنت إدارة السجون الروسية، يوم الخميس الماضي، أنها تعتزم توقيف أليكسي نافالني في حال عودته إلى روسيا الأحد، متهمةً إياه بانتهاك شروط الاستفادة من وقف تنفيذ حكم بالسجن صدر بحقه قبل أعوام.

خصم بوتين اللدود

ويُوصف نافالني (44 عامًا) بأنه الرجل الذي يكرهه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وهو من أبرز رموز المعارضة في روسيا، ويعتبر خصم بوتين اللدود.

وقضى أليكسي نافالني ثلاثين يومًا في السجن في شهر أغسطس 2019، بعد أن حكمت محكمة في موسكو عليه بالسجن لمدة ثلاثين يومًا أواخر يوليو المنصرم، وذلك بسبب دعوته أنصار المعارضة الروسية للتظاهر، احتجاجًا على استبعاد مرشحين من انتخابات برلمان موسكو، كان هو من بينهم.

حرمان من الترشح سابقًا

وكان أليكسي نافالتي من ضمن المرشحين لانتخابات الرئاسة، التي جرت في مارس 2018، ضد الرئيس فلاديمير بوتين، ولكن تم منعه من الترشح أيضًا بدعوى صدور حكمٍ بحقه.

وأيدت المحكمة العليا استبعاد غريم بوتين من المشهد الانتخابي الرئاسي، بعد أن طعن نافالتي على قرار استبعاده، وذلك بعد أن تم اتهامه في قضية اختلاس، قال نافالتي عنها أيضًا إنها "مفبركةٌ".

وفاز بوتين بانتخابات الرئاسة من الجولة الأولى بفارقٍ كبيرٍ عن أقرب ملاحقيه، وسط غياب أبرز معارضيه نافالتي عن المشهد الانتخابي.

الاخبار المرتبطة

 

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة