الطفلة ضحية التجريد من ملابسها مع محرر البوابة الطفلة ضحية التجريد من ملابسها مع محرر البوابة

والدة الرضيعة ضحية تجريد ملابسها تكشف تفاصيل الواقعة | صور وفيديو

باسم دياب الأربعاء، 20 يناير 2021 - 09:58 م

شغل فيديو تجريد طفلة من ملابسها من قبل والدها في مركز نبروه بمحافظة الدقهلية، الرأي العام وأثارت الجدل بسبب ما بدر من الأب الذي تجرد من مشاعر الإنسانية، حتى تم القبض عليه وقررت النيابة العامة، حبسه لشروعه في قتل ابنته وتعريض حياتها للخطر.

والتقت "بوابة أخبار اليوم" مع والدة الطفلة ضحية تجريد ملابسها بمركز نبروه محافظة الدقهلية، مشددة على أن ما فعله زوجها هو رغبته في الانتقام منها ومن ابنتها.

وقالت: "أجبرني على فطام الطفلة وهي في عمر 7 أشهر"، مؤكدة أنها تركت منزل الزوجية منذ 3 أشهر لوجود خلافات دائمة مع زوجها، وذهبت لمنزل والدها، مشيرة إلى أن زوجها دائما التشاجر معها من وقت لآخر.

وتابعت: "منذ زواجي وأنا أتعرض للتعذيب على يد زوجي، وأجبرني على تصويري من دون ملابس، ووضع سلاحا أبيض (سكينة) عليّ كتهديد من أجل أن التوقيع على إيصالات أمانة، واتهمني بأنني على علاقة بخطيبي الأول".

وأكدت الأم: "ليس لي أية علاقة بخطيبي الأول"، مناشدة جميع الجهات المسؤولة بالوقوف بجوارها، مؤكدة أن ابنتها تعاني من نزلة شعبية حادة. 

اقرأ أيضا| أسرة الطفلة ضحية تجريد ملابسها تكشف تفاصيل الواقعة.. فيديو

كانت تحريات الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية قد كشفت في واقعة المتهم بتجريد طفلته الرضيعة من ملابسها في أحد الشوارع بمنطقة بانوب مركز نبروه، حيث تبين أن المتهم قام بارتكاب الواقعة بسبب عدم اعترافه  بنسبها. 

وأضافت التحريات أن الطفلة تبلغ من العمر سنة ونصف ولم يقم المتهم بتسجيل ابنته، ولم تحصل على شهادة ميلاد حتى الآن. 

وأوضحت تحريات المباحث أن المتهم تزوج من والدة الطفلة منذ عامين وكانت تبلغ والدة الطفلة ١٦ عاما وتزوجها بزواج عرفي.

كان رواد مواقع التواصل الاجتماعي قد قد تدوالوا مقطع فيديو بقيام شخص بتجريد طفلة رضيعة من ملابسها في أحد الشوارع، وسط صرخات الطفلة، مما آثار استياء المواطنين مطالبين الجهات الأمنية بالقبض على المتهم بارتكاب تلك الفاجعة. 

وأظهر الفيديو صراخ وبكاء سيدات في شرفات المنازل على مشهد الطفلة، بعدما مزق الرجل ما ترتديه من ملابس، ولم يرحم طفولتها، أو توسل بعض السيدات من الشرفات، في ظل تجاهل تام منه، ليواصل تجريد الطفلة من ملابسها كاملة، وحينها تزحف الصغيرة في الشارع، ليلحق بها ويحاول حرقها.


الاخبار المرتبطة

 

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة