الدكتور طارق شوقي، وزيرالتربية والتعليم والتعليم الفني الدكتور طارق شوقي، وزيرالتربية والتعليم والتعليم الفني

«التعليم» تبحث سيناريوهات استكمال الدراسة والامتحانات وعرضها علي الحكومة

فاتن زكريا الخميس، 21 يناير 2021 - 04:11 م

كشفت مصادر خاصة بوزارة التربية والتعليم بقيادة الدكتور طارق شوقي، وزيرالتربية والتعليم والتعليم الفني، أن الوزارة ستبدأ في دراسة ومناقشة خطة كيفية استكمال العام الدراسي الجاري 2020/2021، وعقد الامتحانات في المدارس بداية من فبراير المقبل، تمهيدًا لعرضها علي الحكومة ، قبل إعلانها رسميًا الأحد 14 فبراير القادم .

المصادر أوضحت لـ«بوابة أخبار اليوم»، أن الحكومة ستبدأ في طرح مناقشات تقدير موقف الوضع الصحي وسيناريوهات وزارتي التربية والتعليم والتعليم العالي لاستكمال العام الدراسي الحالي والامتحانات بداية من الأسبوع الأول من فبراير المقبل .

ذات المصادر لفتت إلى أن وزارة التعليم سوف تستعد في خطتها لاستكمال العام الدراسي والامتحانات بسيناريوهين يتناسبين مع الوضع الراهن في ظل استمرار جائحة كورونا، على أن يتم عرضهن علي الحكومة أولًا لاختيار السيناريو الأقرب والأصلح للطلاب والمعلمين والعملية التعليمية ككل، وإعلانه بشكل رسمي ونهائي للطلاب، مؤكدة استبعاد لجوء الوزارة لتجربة نظام الأبحاث لتقييم الطلاب عن الفصل الدراسى الأول.

اقرأ أيضا| خاص| نائب وزير التعليم: إقبال هائل على تخصص بناء السفن في رشيد 


المصادر ذاتها أشارت إلى أن السيناريو الأول يتمثل في عقد امتحانات الفصل الدراسي الأول لطلاب سنوات النقل والشهادة الاعدادية بعد 20 فبراير مباشرة، حال قررت الحكومة استقرار الوضع الصحي، ومن ثم نزول الطلاب للمدارس لتعقد الامتحانات بشكل منظم مع تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية، مع البدء في تعديل خريطة مواعيد شرح المناهج لتلك الصفوف والتي تتطلب 96 يومًا للدراسة الفعلية للمناهج خلال الفصل الدراسي الثاني، مع الاستمرار في تطبيق نظام التعليم الهجين بالمدارس، والدراسة «أون لاين» في شرح المناهج.

وذكرت المصادر أن السيناريو الثاني يتمثل في تأجيل الاختبارات إلى الفصل الدراسى الثاني، ودمجها في امتحان واحد يؤديه الطلاب في نهاية العام الدراسي2020/2021، بحيث يتم تقييم الطلاب في منهج الفصلين الدراسيين في امتحان تربوي واحد يحقق تكافؤ الفرص بين جميع الطلاب، ولا يمثل عبء على الطلاب ،مع الاستمرار في تطبيق نظام التعليم الهجين والدراسة الـ«أون لاين» في شرح المناهج .

ونوهت بأن الوزارة إذا لجات لهذا السيناريو الأخير، فإنها سوف تلتزم ببدء الفصل الدراسي الثاني في موعده دون تعديل لخريطة مواعيد شرح المناهج الدراسية وذلك لأن الخريطة الزمنية الحالية تؤكد علي بدء الفصل الدراسي الثاني في 20 فبراير، وبالتالي إذا بدأ الفصل الدراسي بعد هذا التاريخ بأيام أو حتى أسبوعًا فلن يؤثر علي خريطة شرح مناهج الفصل الدراسي الثاني ولن يتطلب حذف أو إلغاء من المناهج.

وأوضحت المصادر أن نظام التعليم الهجين يرتكز علي توزيع الطلاب وفقا لأيام الأسبوع للحضور المدرسي، مع تطبيق منظومة التعلم عن بعد في شرح المناهج.

ذات المصادر أكدت أن عقد امتحانات الشهادات العامة الدبلومات الفنية والثانوية العامة في موعدها المحدد سلفا في الخريطة الزمنية للعام الدراسي الجاري2020/2021، حتي هذه اللحظة، حيث من المقرر عقد امتحانات الدبلومات الفنية في 29 مايو2021 ، علي ان تعقد امتحانات الثانوية العامة في 19 يونيو القادم .

وكان الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، قد أعلن أن وزارة التربية والتعليم سوف تعلن تفاصيل استكمال العام الدراسي والامتحانات بتفاصيلها يوم الأحد ١٤ فبراير ٢٠٢١.

وقال وزيرالتعليم، في تصريح له: إن كل ما يكتب «قبل هذا الموعد» هو اجتهادات أو اشاعات او بلبلة لا علاقة لنا بها من قريب أو بعيد.

جدير بالذكر أن الحكومة قررت نهاية ديسمبر الماضي، تأجيل امتحانات الفصل الدراسي الأول لجميع المراحل التعليمية لما بعد أجازة نصف العام ٢٠ فبراير، وتعديل مواعيد الخريطة الزمنية للعام الدراسي الجاري ٢٠٢٠/٢٠٢١، لتبدأ أجازة نصف العام للطلاب من ١٦ يناير لـ ٢٠فبراير، مع عدم ذهاب الطلاب للمدارس بداية من السبت ٢ يناير ليكون استكمال تدريس المحتوي الدراسي وفقا لمنظومة التعليم عن بعد من خلال القنوات التعليمية والمنصات الإلكترونية.

وشددت وزارة التربية والتعليم على استكمال المحتوي الدراسي عن طريق منظومة التعليم عن بُعد حتي ١٦ يناير من الشهر الجاري، حيث تسعى الوزارة إلى التوسع فى مصادر التعلم عن بُعد للطلاب، التي نجحت الوزارة منذ بدء العام الدراسي في توفيرها سواء كانت منصات إلكترونية أو القنوات التعليمية لتغطية شرح المناهج لكافة المراحل التعليمية بداية من رياض الاطفال وحتي الصف الثالث الثانوي العام وكذلك الدبلومات الفنية.

الاخبار المرتبطة

 

الأكثر قراءة

 

الرجوع الى أعلى الصفحة