الحوار الليبى مستمر منذ أشهر للتوصل لحل سياسى للأزمة الحوار الليبى مستمر منذ أشهر للتوصل لحل سياسى للأزمة

جولة جديدة للحوار الليبي في المغرب.. والتصويت على الحكومة الجديدة أوائل فبراير

أخبار اليوم الجمعة، 22 يناير 2021 - 07:59 م

 جنيف − ماجدة طنطاوى:

يستضيف المغرب جولة جديدة من الحوار الليبى، وذلك بمشاركة وفدين يمثلان المجلس الأعلى للدولة ومجلس النواب، فى مدينة بوزنيقة جنوبى العاصمة الرباط.

ويواصل أعضاء "لجنة 13+13" المشاورات حول المناصب السيادية المنصوص عليها فى المادة 15 من اتفاق الصخيرات.

وتأتى الجولة الجديدة من الحوار الليبى بعد أكثر من شهر على عقد اجتماع تنسيقى بمدينة طنجة المغربية، انتهى بالاتفاق على تشكيل مجموعة عمل مصغرة لاستكمال الآليات وتوزيع المناصب السيادية، التى تم إقرارها فى جلسات الحوار الليبى ببوزنيقة، والنظر فى كيفية تنفيذ التفاهمات التى توصّل إليها المجلسان خلال الفترة الماضية.

ورحبت الولايات المتحدة وفرنسا والمملكة المتحدة وألمانيا وإيطاليا، بإنشاء آلية يُفترض أن تتيح اختيار سلطة تنفيذية انتقالية مؤقتة فى ليبيا.. ستسمح بتنظيم انتخابات وطنية فى ليبيا فى 24 ديسمبر 2021.

من جهة أخرى، قالت بعثة الأمم المتحدة فى ليبيا إن الترشيحات لقيادة حكومة انتقالية موحدة جديدة يجب أن تتم فى غضون أسبوع وأن يجرى التصويت على المرشحين فى أوائل فبراير.

وأعلنت بعثة الأمم المتحدة للدعم فى ليبيا عن بدء فترة تقديم الترشيحات لمناصب المجلس الرئاسى المؤلف من ثلاثة أعضاء ورئيس الوزراء، والتى ستستمر أسبوعاً واحداً وتنتهى فى ٢٨ يناير الجارى. 

وقد وضعت البعثة إرشادات فنية وأصدرت نماذج لتقديم الترشيحات وفقاً للمعايير التى اعتمدها ملتقى الحوار السياسى الليبى فى تونس فى منتصف نوفمبر الماضى. وسيتم تشكيل لجنة تضم ثلاثة من أعضاء ملتقى الحوار السياسى الليبى للتحقق من أن الترشيحات مقدّمة وفقاً للمتطلبات ذات الصلة وتتولى تجميع القوائم النهائية للمرشحين إلى المجلس الرئاسى لكل إقليم وإلى منصب رئيس الوزراء.

وبعد انتهاء فترة الترشيح، سوف تعقد البعثة اجتماعاً لملتقى الحوار السياسى الليبى فى سويسرا لإجراء عملية التصويت وذلك فى الفترة من ١ إلى ٥ فبراير ٢٠٢١.

الاخبار المرتبطة

أمريكا: صبرنا على إيران «ليس بلا حدود» أمريكا: صبرنا على إيران «ليس بلا حدود» الأربعاء، 24 فبراير 2021 10:21 م

 

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة