الشهيد مجند أحمد عزيز فرج الله الشهيد مجند أحمد عزيز فرج الله

عيد الشرطة| المجند أحمد فـــرج اللــه.. أول شهيد في ٢٥ يناير

حمدي علي الجمعة، 22 يناير 2021 - 09:54 م

بطولات رجال الشرطة لا تنتهى كلما بحث عن قصة تنهمر إليك القصص لتكشف عظمة هؤلاء الأبطال فهي مسلسل طويل أبطاله يسطرون حلقاته بدمائهم من آن لآخر في سبيل الوطن ومن بين هؤلاء الأبطال ابن بني سويف الشهيد مجند أحمد عزيز فرج الله ابن قرية شنرا التابعة لمركز الفشن أول شهيد في 25 يناير خلال المظاهرات الأولى بميدان التحرير.

 

"أخبار اليوم" التقت بأسرة الشهيد البطل للتعرف على قصة استشهاده يقول طه "30 عاما" شقيق الشهيد: أحمد كان أول شهيد فى صفوف الشرطة خلال مواجهة مظاهرات 25 يناير بعد أن أصابه حجر ألقاه متظاهر مجهول باتجاه قوات الأمن فأصاب شقيقى فى رأسه فسقط مغشيا عليه ولفظ أنفاسه الأخيرة قبل وصوله إلى المستشفى وفوجئنا بصديقه يخبرنا أن أحد زملاء الشهيد اخبره خلال اتصالا هاتفيا بأن أحمد قد أصيب وهو فى مستشفى الحسين الجامعي، فأسرعنا إلى المستشفى لتمر علينا ساعات السفر وكأنها دهر لنجد روح شقيقى قد ارتقت إلى بارئها". وتضيف والدة الشهيد نجلى: "ابنى كان عارف أنه هيموت ووصاني مزعلش.. أحمد كان طيب وحنية الدنيا فيه الله يرحمه".

 

وتابعت بعيون باكية: "كان دائما ما يطمئننا عليه ويجرى بنا اتصالات هاتفية بين الحين والآخر ليؤكد لنا أن الوضع آمن وألا نصدق الشائعات، ويطلب منى الدعاء له ولزملائه إلى أن جاء الخبر المشئوم بأنه قد أصيب فانتقلنا لرؤيته فوجدناه قد استشهد".

 

وأضافت: "كان نفسى أشوفه قبل ما يدفنوه بس مارضيوش يخلوني اشوفه.. ومن اليوم دا وانا كل ما افتكره اعيط... بدعى له فى كل وقت وصورته لا تفارقنى وأنا عارفه انه فى الجنة بس الفراق صعب يابنى .. الفراق وجع فى القلب ملوش دواء".

 

ويقول محمد "34 عاما"شقيق الشهيد: "شقيقى كان يعمل مبيض محارة قبل طلبه للتجنيد لمساعدة والدى على نفقات المعيشة فنحن 5 أشقاء وهو كان العائل الوحيد للأسرة".

 

ويستطرد: "إحنا راضيين بقضاء الله وقدره، وبنحتسب شقيقنا شهيداً فى سبيل الوطن وأنا عارف إن أحمد في أحسن مقام عند ربنا فقد كان يداوم على الصلاة فى أوقاتها وبارا بوالدينا ودمث الخلق". أما وليد شقيق الشهيد فيقول: "كان صديقى وأخى وسندى فى الحياة .. كلنا فدا مصر، واخونا مش خسارة فى مصر ونحتسبه عند الله شهيدا".

 

الاخبار المرتبطة

 

الأكثر قراءة

 

الرجوع الى أعلى الصفحة