د. محمد معيط د. محمد معيط

المالية: توجيهات رئاسية بزيادة الإنفاق على «الصحة والتعليم»

أحمد زكريا السبت، 23 يناير 2021 - 11:23 م

أكد د. محمد معيط وزير المالية، أن المواطن يجني ثمار الإصلاح الاقتصادي بمظلة أكبر وأكثر فاعلية للحماية الاجتماعية في عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي، جنبًا إلى جنب مع المكتسبات الأخرى التي يتصدرها تعزيز بنية الاقتصاد القومي، ومنحه قدرًا من الصلابة فى مواجهة الأزمات الداخلية والخارجية، إضافة إلى إعطاء الدولة مساحة مالية لزيادة أوجه الإنفاق على الصحة والتعليم، وتحسين مستوى معيشة المواطنين.

وأوضح أن كل القرارات الإصلاحية التي شهدتها السنوات الماضية، كانت مقيدة بإجراءات للحماية الاجتماعية للفئات الأولى بالرعاية، وأن الأرقام الموازنية في العام المالي الحالي تنعكس في تراجع معدلات الفقر لأول مرة منذ ٢٠ عامًا، وفى الجهود غير المسبوقة الهادفة لتوصيل الدعم لمستحقيه؛ تنفيذًا للتوجيهات الرئاسية.

وأضاف معيط إن مخصصات برامج الدعم والحماية الاجتماعية، ارتفعت فى الموازنة الحالية إلى  22.6٪ من إجمالى المصروفات العامة مقابل ٢١٪ فى العام المالى الماضي، وبلغت مخصصات برامج الدعم السلعي  115.1 مليار جـنيه منها  84.5 مـليار جـنيه لدعم السلع التموينية، وأشار إلى أنه يستفيد من دعم رغيف الخبز ودقيق المستودعات نحو69.7 مليون مواطن، كما يستفيد من دعم البطاقات التموينية 63.5 مليون مواطن، وقد تمت إضافة حزمة من الإجراءات التى تسهم فى تحسـين الأوضاع المالية للعاملين بالدولة بتكلفة إضافية للأجور بلغت ٣٤ مليار جنيه.

أوضح الوزير أن الدولة تمضى فى تنفيذ المبادرات الرئاسية الرامية لدعم المنظومة الصحية، وتطوير أداء الخدمة، وتوفير الرعاية الطبية اللائقة للمصريين ومنها: "١٠٠ مليون صحة"، جنبًا إلى جنب مع مواجهة فيروس كورونا المستجد، وتنفيذ المشروع القومى للتأمين الصحى الشامل الذى يحقق حلم كل المصريين فى مد مظلة التغطية الصحية لكل أفراد الأسرة، وأشار إلى أنه تم رصد ٧ مليارات جنيه بالموازنة الحالية لبرنامج العلاج على نفقة الدولة، و١٫١ مليار لسداد اشتراكات غير القادرين فى نظام التأمين الصحى الشامل، إضافة إلى ٨٠٠ مليون جنيه لدعم التأمين الصحى للطلاب، والمرأة المعيلة، والأطفال دون السن المدرسى، والفلاحين. وأكد أن الموازنة الحالية تضمنت أيضًا ٣٫٥ مليار جنيه لتوصيل الغاز الطبيعى لـ 1.3 مليون أسرة، وأن مخصصات برنامج الإسكان الاجتماعى ارتفعت إلى ٢١ مليار جنيه بموازنة العام المالى الحالى..

  وأضاف أنه تم البدء فى تنفيذ برنامج تكافل وكرامة منذ يناير ٢٠١٥، لتقديم الدعم النقدى المشروط بشكل دوري، وقد بلغت الاعتمادات المدرجة لمساعدات الضمان الاجتماعى وبرنامج تكافل وكرامة بموازنة العام المالى الحالى نحو١٩ مليار جنيه، مع تلبية إلى اعتمادات مالية إضافية خلال التنفيذ الفعلى لهذا البرنامج، مقابل  11.2 مليار جنيه فى موازنة ٢٠١٥/ ٢٠١٦، وتمت إضافة 100 ألف أسرة جديدة من الفئات الأولى بالرعاية لبرنامج تكافل وكرامة مع بداية أزمة كورونا، وتحويل أكثر من ٤٫٣ مليار جنيه لوزارة القوى العاملة لصرف المنحة الاستثنائية للعمالة غير المنتظمة التى تقدر بـ ٥٠٠ جنيه منذ بداية "الجائحة" وحتى الآن، وقال إن الدولة حريصة على تحسين الأوضاع المعيشية لأصحاب المعاشات.

الاخبار المرتبطة

 

الأكثر قراءة

 

الرجوع الى أعلى الصفحة