علاء الزهيري رئيس الاتحاد المصري للتأمين   علاء الزهيري رئيس الاتحاد المصري للتأمين 

ماذا تعني المسؤولية الاجتماعية في قطاعات الاعمال

نرمين سليمان الأحد، 24 يناير 2021 - 04:30 ص

عرف الإتحاد المصري للتأمين خلال نشرته الأسبوعية برئاسة علاء الزهيري، المسؤولية الإجتماعية بأن يكون البعد الاجتماعي والأخلاقي إلى جانب البعد الاقتصادي وتحقيق نمو في الأرباح والعوائد هو المحدد لسلوك قطاع الأعمال من خلال التزامه الدائم بمتطلبات التنمية المجتمعية وتحسين وعيه ومستوي وظروف الحياة لأفراد المجتمع.

وتابع بأن يتضمن التزام قطاع الأعمال التركيز على القوانين والمعايير الأخلاقية، من حيث تأثير نشاط قطاع الأعمال على العاملين، والمستهلكين، وعلى البيئة الداخلية والخارجية والمجتمعات المحلية والمجتمع ككل. 

 

وأضاف الاتحاد المصري للتأمين بأنه ينبغي فهم المسؤولية الاجتماعية على أنها استثمار في المجتمع أكثر من كونها عمل خيري، فهي تتعدى العمل الخيري التطوعي بحيث نصل إلى علاقة يستفيد منها المانح والمتلقي.

 

وأشار الاتحاد إلى أن مفهوم المسؤولية الاجتماعية أصبح يتردد على مسامعنا كثيرا في السنوات الاخيرة في عالم الاقتصاد والاعمال، وكثيرا ما يطرح هذا المفهوم بكافة وسائل الاعلام.

وأضاف الاتحاد المصري للتأمين، أنه قد تزايد الاهتمام بالمسؤولية الاجتماعية للشركات –“CSR” Corporate Social Responsibility في معظم البلدان، وأصبح له دور كبير في تحويل الشركات إلى شركاء في تحقيق أهداف التنمية المستدامة  Sustainable Development من خلال هذه الأنشطة 

 

وتابع أنه مما لا شك فيه ان المسؤولية الاجتماعية لها دور كبير وفعال في تحقيق أهداف التنمية المستدامة من خلال تقديم الدعم للفئات الفقيرة ومحدودة الدخل وتقديم الحلول للمشاكل الرئيسية التي يوجهونها كتحسين مستويات المعيشة والمساهمة في توفير حياة كريمة للأفراد والمجتمعات ومحاربة الفقر ودعم برامج التأهيل والتطوير الذاتي وخلق فرص عمل مناسبة لهم.

 

وأشار إلى أنه من خلال برامج المسؤولية الاجتماعية يمكن المشاركة في تحقيق التقدم الاجتماعي والنمو الاقتصادي وقد أصبح واضحا الآن أن أهداف التنمية المستدامة لا يمكن تحقيقها بدون مساهمة القطاعات والمؤسسات المختلفة من خلال مبادرات المسؤولية الاجتماعية.


 

الاخبار المرتبطة

 

الأكثر قراءة

 

الرجوع الى أعلى الصفحة