خير الدين زطشي خير الدين زطشي

كواليس رفض ملف منافس أبوريدة في انتخابات الكاف

عمر البانوبي الأربعاء، 27 يناير 2021 - 10:15 ص

اعتمد الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» القائمة النهائية للمرشحين في انتخابات الاتحاد الإفريقي لكرة القدم «كاف» وجاء على رأسهم المهندس هاني أبوريدة، عضو المجلس الأعلى للفيفا والمكتب التنفيذي للكاف.

 

ويخوض أبوريدة الانتخابات المُقبلة مرشحًا لعضوية المكتب التنفيذي للفيفا عن المجموعة الناطقة بالعربية والبرتغالية والإسبانية في الاتحاد الإفريقي.

 

فيما رفض الاتحاد الدولي لكرة القدم ملف ترشيح خير الدين زطشي، رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم، على عضوية المكتب التنفيذي للفيفا عن المجموعة الناطقة بالعربية والبرتغالية والإسبانية في الاتحاد الإفريقي، وقبلت أوراق الثنائي جوستافو ندونج إيدو من غينيا الاستوائية وفوزي لقجع من المغرب.

 

وبحسب مصادر داخل «فيفا»، فإن زطشي خرج من السباق بعد إخطار الاتحاد الدولي بصدور عقوبة الإيقاف 3 أشهر بحقه حين كان رئيسًا لنادي أتلتيك بارادو الجزائري في  وقت سابق وهو الأمر الذي يجعل ملفه غير مقبول.

 

وسيلجأ زطشي للمحكمة الرياضية الدولية «كاس» وبشكل عاجل للطعن على قرار الفيفا برفض ترشحه في انتخابات الكاف المُقبلة.

 

واستبعد الفيفا الملغاشي أحمد أحمد، رئيس الكاف الموقوف لمدة 5 سنوات، من المرشحين على رئاسة الاتحاد الإفريقي، فيما تم اعتماد ترشح السنغالي أوجستين سينجور والإيفواري جاك أنوما، والجنوب إفريقي باتريس موتسيبي والموريتاني أجمد ولد يحيى.

مشوار أبوريدة

أبوريدة الذي بدأ مشواره من منطقة كرة القدم ببورسعيد في نهاية الثمانينات، نال عضوية مجلس إدارة اتحاد الكرة عام 1991، قبل أن يتم انتخابه أمينًا للصندوق لثلاث دورات متتالية، ونال عضوية المكتب التنفيذي للاتحاد الإفريقي لكرة القدم «كاف» عام 2004.

يتولى أبوريدة حاليا منصب عضو المجلس الأعلى للاتحاد الدولي  لكرة القدم "فيفا"، بجانب عضوية المكتب التنفيذى بالاتحاد الأفريقي "كاف"، وعضوية المكتب التنفيذي للاتحاد العربي لكرة القدم و نائبا لرئيس اتحاد شمال أفريقيا.

وبدأت رحلة أبوريدة مع المناصب الدولية عام 2004، حينما فاز بمقعد في اللجنة التنفيذية للاتحاد الأفريقي، ثم انتخب مرة أخرى لنفس المنصب عام 2011، بينما بدأت مسيرته في الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" عام 2009 عندما انتخب عضوًا في المكتب التنفيذي.

وواصل أبوريدة هيمنته على الاتحادات القارية والدولية، بفوزه بعضوية المكتب التنفيذي للاتحاد العربي لكرة القدم.

وسرعة تفوقه ونجاحه في فيفا لم يختلفا كثيرا عن ما حققه في كاف، فسريعا أثبت أنه الرجل المناسب والاختيار الأنسب لكل من منحه ثقته، فتم إسناد عدد من المهام له منها رئاسة لجنة كأس العالم للشباب تحت 20 سنة وهي ثاني أهم بطولات العالم بفيفا، بجانب رئاسة لجنة كأس العالم للانسات تحت 17 سنة.

كما ترأس أبوريدة منصب رئيس بطولة كأس العالم لكرة للأندية عام 2013، وتولى رئاسة لجنة التسويق والتليفزيون، ورئاسة لجنة أمن وسلامة الاستادات داخل فيفا، كما كان نائب وعضو في لجان كأس العالم الأخيرة، وعضوا في لجنة إعادة هيكلة الاتحاد الدولي لكرة القدم.

ونال رئيس اتحاد الكرة السابق، الوسام الأكبر بمسيرته في فيفا باختياره ممثلا له في عضوية مجلس كرة القدم العالمي IFAB وهو الكيان التاريخي الأبرز الذي يختص بوضع كل ما يتعلق بدستور كرة القدم في العالم.

 

تعليق هاني أبوريدة على قرعة دوري الأبطال والكونفدرالية

الاخبار المرتبطة

 

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة