مايك بنس مايك بنس

اختفاء مايك بنس.. أين «رجل أمريكا الثاني»؟

منال بركات الأربعاء، 27 يناير 2021 - 03:36 م

"مايك بنس" كان رجل الساعة في اللحظات الأخيرة قبل تنصيب جو بايدن رئيسا للولايات المتحدة الأمريكية، حيث تعلقت العيون على مواقفه، التي كشفت عن كونه رجل سياسة قدير، يحترم الدستور والأعراف، رغم كل الضغوط التي تم ممارستها عليه لتحويل خطواته الصحيحة.

فمنذ أن شارك بوصفه نائب رئيس الولايات المتحدة في اعتماد الأصوات الانتخابية في الكونجرس، ثم مشاركته في حفل تنصيب الرئيس الجديد جو بايدن، إلقائه كلمة الوداع، اختفي عن الأنظار، ولا يعرف أين ذهب، أو مكان معيشته الجديد.

والمعروف أن "بنس"، أثناء تولي منصبه كنائب للرئيس ترامب، كان يعيش في المرصد البحري الأمريكي في واشنطن بوصفه مقر إقامته الرسمي. وكان بنس قد أعلن في خطابه الأخير، عن نيته للعودة إلى ولايته الأصلية إنديانا في الصيف، إلا أنه لم يقدم أي تفاصيل حول تفاصيل المكان الذي سينتقل إليه مع زوجته كارين بنس.

كما أنه من المعروف أيضا، أن بنس وأسرته سيحظون بحماية الأجهزة الأمنية السرية لمدة 6 أشهر أخرى كما هو متبع، بعدما يترك كل مسئول رفيع موقعه. وموقف بنس على وجه الخصوص له طبيعة خاصة، فإن الغموض يكتنف المعلومات المتعلقة بمحل إقامته، خاصة بعد تهديدات بعض القوميين البيض أثناء التمرد الأخير في مبنى الكابيتول، مما دعا الأجهزة الأمنية إلى القلق بشأن سلامته.

وتتردد الأقاويل والتكهنات حول مكان إقامة مايك بنس الراهنة، الذي نشأ في كولومبوس، ولم يمتلك منزلاً في إنديانا منذ ثماني سنوات على الأقل. وكان قد انتخب كعضو كونجرس في إنديانا من 2001 إلى 2013، ثم حاكم الولاية من 2013 إلى 2017، ثم عاش في مقر إقامة حاكم ولاية إنديانا في إنديانابوليس، قبل أن ينتقل إلى مقر نائب الرئيس في أراضي المرصد البحري الأمريكي في واشنطن في عام 2017 إلى 2021. 

ويشير بعض المقربين من مايك بنس، إلى أنه يقيم في مكان وفره حاكم ولاية إنديانا، إريك هولكومب، كملاذ، بينما قال اثنان من الجمهوريين أن نائب الرئيس السابق بنس وزوجته يقيمان في منزل شقيق بنس. في كولومبوس.

اقرأ أيضًا: مايك بنس يصل إلى الكونجرس لحضور مراسم تنصيب بايدن

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

 

الرجوع الى أعلى الصفحة