محمد مظلوم خلال حواره مع «الأخبار» محمد مظلوم خلال حواره مع «الأخبار»

مديرإدارة الدفاع الاجتماعى:مؤسسات الرعاية تعمل عل تعديل السلوكيات..حوار

حسني ميلاد السبت، 06 فبراير 2021 - 08:40 م

مؤسسات الأحداث ودور الرعاية ليست تعذيباً للأبناء كما يعتقد البعض، بل أصبحت للتأهيل والتقويم وتعديل السلوك حيث يلقون كل الرعاية والإهتمام من جانب الدولة التى توفر لهم المأوى والحماية والأمان والسبل الترفيه والتعليم واكتساب الحرف اليدوية والعمل  على دمجهم فى المجتمع ليصبحوا منتجين... هذا ما يقوله محمد مظلوم مدير إدارة الدفاع بوزارة التضامن الاجتماعى فى حواره مع «الأخبار» موضحاً أن مهمة الدفاع الاجتماعى هى حماية المجتمع من جرائم النشء وعمل برامج وقائية وعلاجية لهم لتعديل سلوكهم ودمجهم مرة أخرى فى المجتمع مطالباً بتشريع يقضى بمعاقبة الأب والأم عند إرتكاب الأبناء الصغار لجرائم تهدد المجتمع لأن أى طفل لا يولد بطبعه مجرماً ولكن ظروف البيئة المحيطة به تؤثر فى نفسيته وتربيته ويصبح ضحية للتفكك الأسرى الذى يؤدى الى الطلاق، ومن ثم إتجاه كل من الأبوين للزواج بآخر وترك الأبناء للشارع مما يدفعهم لارتكاب الجرائم ويصبحون فى نزاع مع القانون.

 

- كم عدد مؤسسات الرعاية الاجتماعية الحكومية؟

لدى وزارة التضامن الاجتماعى ٣٥ مؤسسة دور رعاية اجتماعية منها ٢٤ مؤسسة للبنين تضم ١٠٧٨ طفلا، و١١ مؤسسة للبنات تضم ٣٣٨ فتاة بإجمالى ١٤١٦ طفلاً.

- وهل توجد مؤسسات أهلية؟

نعم توجد ١٣ مؤسسة تابعة للجمعيات الأهلية منها ٦ للبنين و٧ للبنات بإشغال فعلى ٤٢٥ طفلاً.

- هل يتم غلق بعض  للمؤسسات فى حالة مخالفة القانون؟

نعم يتم غلقها فوراً..فعلى سبيل المثال  توجد مؤسسة واحدة مغلقة وهى المؤسسة العقابية بالمرج واثنتان شبه مغلقتين وهما مؤسسة الشباب للبنين بـ«عين شمس» ودار التربية الاجتماعية بالاسكندرية، اما باقى المؤسسات لم يتم رصد بها أى مخالفات وعددها ٣٢ هى مؤسسات مفتوحة.

- كم عدد مؤسسات المشردين من كبار السن ؟

لدينا  ١٨ مؤسسة منها ٧ مؤسسات للرجال و٤ للسيدات و٧ مؤسسات مشتركة للرجال والسيدات وهذه المؤسسات منها ١١حكومية و٧ أهلية بطاقة ٩٨٧ نزيلاً، وتبلغ نسبة الإشغال حاليا ٦٢٥ نزيلاً منهم ٤٠٢ رجل و٢٢٣ سيدة نقدم لهم خدمات طلية واجتماعية وقانونية وترفيهية ودينية ايضاً.

نوفر فرص عمل

- كيف يتم التعامل مع من تجاوز ١٨ عاما من أطفال المؤسسات؟

نوفر لهم أماكن فى بيوت الضيافة الشبابية ونعمل لهم برنامج رعاية لاحقة وهناك اتفاق مع وزارة الاسكان لتخصيص وحدات سكنية لهم ونوفر فرص عمل من خلال برامج الوزارة مثل برنامج «فرصة» بالاشتراك مع الجمعيات الأهلية ومتابعتهم حتى مرحلة الاستقرار واستحدثنا ورشا داخل المؤسسات لتعليمهم مهنا جديدة ومطلوبة فى سوق العمل مثل صيانة الموبايل والكمبيوتر وأجهزة التكييف والأجهزة الكهربائية والإلكترونية والالوميتال.

- ضوابط قبول الأطفال فى نزاع مع القانون أو الذين ليس لهم مأوى؟

جهات التسليم التى نستقبل منها الأطفال من عمر ٧ سنوات حتى ١٨ عاما − أو انهاء الخدمة العسكرية أو التعليم الجامعى − تكون من خلال النيابة أو المحاكم وخط نجدة الطفل وفريق التدخل السريع ووحدات اطفال بلا مأوى أو عن طريق ولى الأمر أو التسليم الذاتى للطفل.

وهناك أباء وأمهات يأتون لتسليم اولادهم إلى دور الرعاية لانهم أصبحوا مشغولين بأسر أخرى− والعجيب انهم يخافون عليهم من الشارع − وهناك أطفال كبار يأتون لتسليم أنفسهم لانه لا يوجد أحد يرعاهم ويريدون التعليم أو تعلم حرفة بطريقة محترمة واستحدثنا فئة اخرى هى المحولون من الاسرة والطفولة المشاغبين فى دور الأيتام.

ولا ننظر إلى هؤلاء الأطفال على أنهم مجرمون بل نتفهم الظروف التى دفعتهم لذلك ونعاملهم كأبناء نوفر لهم المأوى والرعاية والأمان وهناك منظومة من الحزم والربط والنظام يتعاملون بها داخل المؤسسات.

- ما الخطوات التى تتبع مع الأطفال بعد دخولهم الدار؟

اولاً :خدمات تعليمية من خلال السماح للأطفال فى جميع المراحل الدراسية المختلفة بالاستمرار فى التعليم بالمدارس القريبة من المؤسسة أو اداء الأمتحان بنظام المنازل والحاقهم بمجموعات التقوية ومتابعتهم حتى الإنتهاء من الجامعة وفتح فصول للمتسربين من التعليم أو الحاقهم بالفصل المجتمعى الواحد.

ثانيا: الخدمة الطبية حيث نقوم بالكشف الطبى على جميع الأطفال بصفة مستمرة وصرف العلاج اللازم من خلال الطبيب الزائر من اللجنة الطبية أو المستشفيات القريبة.

- هل هناك خدمات ترفيهية ؟

الترفيه جزء أساسى للأطفال لتعويضهم عن غياب الأسرة ويتم سنويا عمل رحلات ترفيهية داخلية وخارجية لهم وعمل معسكرات صيفية فى أحدى المدن الساحلية سنويا وعمل حفلات سمر وأعياد ميلاد للأطفال وتنظيم ندوات ومسابقات ثقافية كذلك ندوات ومسابقات دينية ونقدم لهم خدمات نفسية بعمل دراسات نفسية لتقديم الدعم النفسى وحل المشكلات السلوكية.

الأنشطة الرياضية 

- وهل هناك أنشطة أخرى ؟

نقوم باستخراج الأوراق الثبوتية مثل شهادات الميلاد وساقط القيد وبطاقات الرقم القومى وانهاء إجراءات الالتحاق بالتجنيد لأداء الخدمة العسكرية. ولا ننسى الأنشطة الرياضية من خلال ممارسة بعض الالعاب الرياضية مثل كرة القدم والسلة وكرة الطائرة وتنس الطاولة والبلياردو، أضافة إلى برنامج التواصل والدمج بين أطفال مؤسسات الرعاية الاجتماعية وقد تم تنفيذ عدد من مبادرات الدمج والتوصل فى العديد من المحافظات للبنين والبنات بمشاركة بعص الجهات الخارجية مثل وزارة الشباب والرياضة ومنظمة فيس وجمعية رسالة.

- ما إجراءات المتابعة والرقابة ؟

تتم من خلال الزيارات التوجيهية التى تقوم بها الإدارة العامة للدفاع الاجتماعى والإدارات الفرعية بالمحافظات والزيارات التى تقوم بها لجان شؤون المديريات.

- هل هناك متابعة من الوزيرة لمؤسسات الرعاية؟

د. نيفين القباج تحرص على متابعة أحوال الأطفال وتوفر لهم كل وسائل الدعم وتعتبرهم أبناءها وقد تجلى ذلك بوضوح فى الجولة الأخيرة للوزيرة إلى دار التربية بالعجوزة حيث تعلقت طفلة بالوزيرة وهى تبكى فقامت بإحتضانها وتقبيل يدها وكان موقفا إنسانيا مؤثراً.

 

 



الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

 

الرجوع الى أعلى الصفحة