الدكتور رأفت يوسف، استشاري التنمية البشرية الدكتور رأفت يوسف، استشاري التنمية البشرية

استشاري تنمية بشرية: السوشيال ميديا تحولت إلى سلاح شخصي

أحمد فتحي السبت، 13 فبراير 2021 - 01:05 م

قال الدكتور رأفت يوسف، استشاري التنمية البشرية، إن الجميع ينظر إلى الحب على أنه شئ وقتي، معقبا «أنه يكون من الصعب لدى الشخص أن يحب شخص ثم يتزوج من شخص أخر».

وأضاف استشاري التنمية البشرية، خلال استضافته فى برنامج «8 الصبح» المذاع عبر فضائية «دي إم سى»، أن السوشيال ميديا قد تكون أداة تتبع التكنولوجيا حتى يتم التواصل بشكل جيد، ولكنها أدت إلى ظهور الـ «أنا »بشكل عنيف.
 
وتابع الدكتور رأفت يوسف، أن السوشيال ميديا مليئة يهذه النوعية من الوعي ونشر الشخص مغامراته بمفرده، فى النهاية تم تحويل السوشيال ميديا إلى أداة فردية.  

وأوضح يوسف، أن الجميع أخذ السوشيال ميديا بشكل سلبي، حيث أنهم جعلوا التواصل بين الناس بشكل افتراضى من أى خلالها فقط.

 وأكد رأفت يوسف، أن مصطلح «الحب الأعمى» خطأ فيكون المصطلح الحقيقي هو «الحب الأعمي عاد الزواج إليه البصر»، مفسرا أن جملة الحب الأعمى تعني أن المعاملة مع شخص لديه العديد من العيوب ولكنه يمتلك ميزة أخري واحدة ولكن تقل تلك الميزة بعد الزواج، ومن هنا يكتشف الزوج والزوجة عيوب الآخر.         
 

 

 



الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

 

الرجوع الى أعلى الصفحة