محمد رضا محمد رضا

محمد رضا.. تاجر فاشل دمر فرقته المسرحية بيده

بوابة أخبار اليوم الإثنين، 22 فبراير 2021 - 09:40 م

صافي المعايرجي 


كثير من جيل الثمانينات لا يعرف من هو عماشة ولكن عندما تتحدث عن "مسلسل ساكن قصادي" ترتسم على وجوههم ابتسامة الفنان الراحل محمد رضا.

اقرأ أيضا| زواج الدكتور شديد من صباح.. "ربنا قادر على كل شيء"

محمد رضا أحمد عباس وشهرته الفنية "محمد رضا"، يكاد يكون شخصية كارتونية ولدت في ٢١ ديسمبر  ١٩٢١ بمحافظة أسيوط، وهو حاصل على دبلوم الهندسة التطبيقية العليا في ١٩٣٨ ودبلوم المعهد العالي للفنون المسرحية في ١٩٥٣.

واشتهر بأدوار "ابن البلد والمعلم"، حيث قدم الفنان الراحل عشرات الأدوار في السينما والإذاعة والمسرح والتلفزيون، ومنها أفلام: "عماشة في الأدغال، البحث عن فضيحة، أنت اللي قتلت بابايا، العتبة جزاز، معبودة الجماهير، 30 يوم في السجن".


وفي المسلسلات التليفزيونية ترك بصمة مثل شخصية "رضا بوند" التي تحولت إلى فيلم سينمائي ومن المسلسلات التي شارك فيها "ساكن قصادي" و"عماشة عكاشة".


وبعد أن منحته شخصية «المعلم ابن البلد» الخلود الفني جعل المشاهدين يضحكوا لذكائه ويسخروا من سخريته من الأوضاع التي لا تعجبه.


أسس محمد رضا فرقة مسرحية خاصة به وسمها فرقة المعلم كما نشر فى جريدة الجمهورية ٣٠ سبتمبر ١٩٦٨
ومن أعضاء فرقته زوزو نبيل و نبيلة السيد وصفاء أبو السعود وسهير البارودي وعادل إمام وعبدالسلام محمد سعفان ومحمود المليجي و سهير المرشدي.


لكن في حوار صحفي سابق يعود  ل٥ مايو ١٩٧٣  عن سبب فشل فرقته، فأجاب أنه لا يفهم في التجارة و الحسابات فعجز عن تحقيق المساواة بين أجور الممثلين ومصاريف الفرقة.

وصرح بأنه غير راضٍ عن سلسلة مغامرات عماشة لأنها كانت ينقصها البروفات و الإجادة، ورغم عشق محمد رضا لدور المعلم ابن البلد وتخصصه فيه ومعرفة الناس له من خلاله، قرر مقاطعتها ورفض أدوار ابن البلد بعد أن استهلكها في السينما والإذاعة و غير جلده وخلع الجلابية ومثل مع يسرا في فيلم دماء على ثوب وردي بالبدلة حسب ما نشر فى الاخبار ١٠ فبراير ١٩٧٩، ليترك بصماته الواضحة في السينما المصرية حتى رحيله في ٢١ فبراير  ١٩٩٥.


المصدر: مركز معلومات أخبار اليوم

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة