سوزان القليني سوزان القليني

سوزان القليني: القومي للمرأة يبذل جهودًا لتقليل العنف والتمييز ضد السيدات

بوابة أخبار اليوم الخميس، 25 فبراير 2021 - 01:26 م

كتبت - وفاء الشابوري 

شاركت الدكتورة سوزان القليني عضوة المجلس القومي للمرأة اليوم فى جلسة "محور الإنتاج وإعادة الإنتاج لصور جديدة ومتجددة وصراعهما المستدام في ظل حدود هامش الحرية والقدرة على النقد "ضمن فعاليات المؤتمر الثامن لمنظمة المرأة العربية، والمنعقد على مدار ثلاثة أيام في الفترة من 23-25 فبراير 2021 برئاسة كلودين عون رئيسة المجلس الاعلى لمنظمة المرأة العربية، وبمشاركة ممثلي المنظمات الاممية والاقليمية المعنية بشؤون المرأة.


أشارت الدكتورة سوزان القليني خلال كلمتها إلى صورة المرأة المصرية كما تعكسها الدراما التليفزيونية فى دراسة تتبعية لمسلسلات رمضان ٢٠١٦-٢٠٢٠ ،  مؤكدة أن المجلس القومي للمرأة في مصر الذي أنشئ بقرار جمهوري قد تبنى قضية تمكين المرأة، وبدأت المرأة المصرية يوماً بعد يوم تحظي بمكتسبات على المستوي السياسي والاقتصادي والاجتماعي.

 

واشارت سوزان القليني، إلى أن المجلس اعتبر استخدام وسائل الإعلام في تغيير الصورة النمطية السلبية تجاه المرأة المصرية لدى المجتمع ورفع الوعي السياسي للمرأة وتأهيلها نفسيًا وفكريًا للمطالبة بحقوقها وفهم واجباتها تجاه مجتمعها هو أحد أهم الآليات المساعدة في تمكين المرأة نظرًا لانتشار العنف المادي والمعنوي والتمييز ضدها في معظم المسلسلات الرمضانية فضلًا عن تشويه صورة المرأة وأدوارها سواء العائلية أو العملية، وبالتالي  تم رصد صورة المرأة المصرية خلال أعوام 2016-2017-2018-2019- 2020 للتعرف على انعكاس جهود المجلس القومي للمرأة في تقليل العنف والحد من التمييز ضد المرأة في وسائل الإعلام ومقارنة صورة المرأة التي تعكسها الدراما التليفزيونية بالمعايير التي وضعها المجلس القومي للمرأة في الكود الإعلامي لمعالجة قضايا المرأة.


وأوضحت سوزان القليني، أن هدف هذه الدراسة هو رصد صورة المرأة المصرية في الدراما الرمضانية على مدي خمسة سنوات، بالإضافة إلى مقارنة صورة المرأة المقدمة في الدراما بمعايير الكود الإعلامي الأخلاقي لمعالجة قضايا المرأة في وسائل الإعلام، وترصد هذه الورقة وتحلل بشكل كيفي وكمي صورة المرأة التي يتم إنتاجها فى مسلسلات التليفزيون وتصديرها للمجتمع بإعتبارها  الصورة الواقعية.


وخلصت الدراسة أن الصورة الإعلامية التي تقدمها المسلسلات المصرية عن المرأة سلبية في مجملها، ولا زالت المسلسلات تقدم أشكال العنف المختلفة ضد المرأة.

 

ومن هنا تأتي خطورة القوة الناعمة وتأثيرها علي تشكيل صورة ذهنية ونمطية عن المرأة لدى أفراد المجتمع كما تناقش هذه الورقة صورة المرأة التي يتم تصديرها عبر المسلسلات التنليفزيونية كأحد أهم أدوات القوة الناعمة في المجتمع.

 

اقرأ أيضا: «القومي للمرأة» يصدر دليلا للاستخدام الآمن لوسائل التواصل الاجتماعي

 

 



الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

 

الرجوع الى أعلى الصفحة