صورة أرشيفية صورة أرشيفية

برنامج يقلل من تكدسات المواطنين داخل محطات المترو

بوابة أخبار اليوم الجمعة، 26 فبراير 2021 - 03:22 ص

منى سعيد
يعتبر مترو الأنفاق أحد أهم وأسرع وسائل المواصلات في القاهرة وتشهد محطات مترو الأنفاق بجميع خطوطها ازدحامًا كبيرًا على الأرصفة وداخل العربات وقام أحد الباحثين بحل مشكلة تكدس المواطنين داخل محطات مترو الأنفاق عن طريق برنامج  يسهل التنقل بين الخطوط ويحدد ويقسم أبواب المترو في المراحل المختلفة ووضع أرقام على التذاكر وكل رقم يتبع سهماً بلون خط المترو ورقم للباب.

 

اقرأ أيضا| يربط 3 وسائل مواصلات ويمر بالمتحف الكبير.. هذه مناطق الخط الرابع للمترو

 

وحول تصميم هذا البرنامج قال المهندس عماد حمدى مخترع وباحث لـ «الأخبار المسائى» إن البرنامج يوفر الوقت ويحد من ازدحام الراكب في تحديد الأبواب التي سيقصدها وبالتالي تقلل من الزحام ومشكلة الركاب الذين يستخدمون في ركوبهم أكثر من خط أو اتجاه يسببون زحاماً وارتباكاً شديدين خاصة الفترة المقبلة سيكون هناك خطوط ومراحل كثيرة والراكب الذي يضطر لتغيير الخط يبحث عن سلالم الخروج للاتجاه الآخر.

 

ويقول المخترع عماد حمدى إن البرنامج غير مكلف وهو عبارة عن تقسيم أبواب المترو إلى أرقام عملية تنظيمية ويكون موجوداً لدى موظف التذاكر في المحطة ويقوم الراكب في المترو بإخبار الموظف بالجهة والخط الذي سيركبه لقطع التذكرة ويحدد الموظف عن طريق البرنامج طريقة تحرك الراكب ويصدر له التذكرة التي تحتوى على مجموعة أرقام ما بين كل رقم وآخر يوضع سهم.

 

وعلى سبيل المثال أي رقم هو رقم باب الخط الأول ثم سهم ورقم الباب الذى يقصده الراكب وبعدها سهم ورقم الخط الثانى وسهم يشير لرقم الباب الذى أمامه سلالم الخروج، أما إذا كان الراكب سيغير أكثر من اتجاه فيتبع أرقام التذكرة الرقم الأول للخط الأول والثاني للخط الثاني وأبوابه ومن الممكن طباعة الأرقام للاتجاهات بالألوان مثلا الخط الأول رقمه باللون الأزرق والخط الثاني باللون البرتقالي.


ويضيف حمدي أن هذا البرنامج يوفر الوقت ويقضي على مشاكل الزحام تستطيع إدارة المترو الاستفادة من البرنامج لمعرفة عدد الركاب في المحطات والضغط عليها وتلافي حركة الزحام بالمحطة وتقليلها عن طريق زيادة عدد عربات المترو وطالب عماد حمدي المسؤولين بتنفيذ البرنامج بمحطات المترو للاستفادة منه وتقليل الزحام وفرض ثقافة النظام والالتزام والخروج بمظهر حضاري أمام دول العالم.

 

 



الاخبار المرتبطة

 

الأكثر قراءة

 

الرجوع الى أعلى الصفحة