خالد النجار خالد النجار

يوميات الأخبار

مهمـــة فى تــل أبيــب

خالد النجار الأربعاء، 03 مارس 2021 - 09:17 م

مطلوب دراسة متأنية للقرارات وخلق حوار مجتمعي، فنحن عرضة لترويج الشائعات وعلينا إدراك حقيقة بالغة بأن هناك من يتربص بنا ويقف ليشوه أى انجاز.

مهمة شاقة تواجه المواطن فى تدبير احتياجاته.. مابين فواتير كهرباء وغاز وإنترنت وحصص دروس أونلاين وتدبير مطالب الحياة..معاناة الطبقة المتوسطة تتزايد..حديث المجالس يدور عن مصروفات وتكاليف المعيشة وارتفاع أسعار الخدمات.

لكننا أمام حقيقة بالغة بأن مصر تغيرت، وأن الإصلاح له ثمن..فالعودة للوراء والنظر لما كان يؤكد أننا تجاهلنا لسنوات عديدة طريق الإصلاح فتراكمت المشكلات وكان لابد من تصحيح الوضع لتغيير وجه مصر للأفضل وإعادة صياغة المنظومة لنفض الغبار وتأسيس بنية قوية وقواعد متينة للاقتصاد وإقامة مشروعات وشق طرق وبناء مدن ومحاور وحفر قناة جديدة تقام على جانبيها مدن صناعية وعمار.

حلاوة من غير نار!

حفر القناة الجديدة أعطى رسائل للعالم بجدارة مصر.. رغم ما كلفنا من معاناة تظل الخطوات الجادة لبناء الدولة هى المعيار ومايخفف المعاناة هو حجم الإنجاز والبناء.
استعادة مصر للأمن كان له أثر بالغ فى جلب استثمارات عالمية واستقرار الأوضاع هيأ مناخ جاذب للاستثمار..

مفيش حلاوة من غير نار..صحيح أننى وغيرى وكثير اتلسعنا من بعض القرارات الاقتصادية وأثرها ولم نعد نجارى الزيادات فى اسعار بعض الخدمات، لكن عند النظر لمحطات الكهرباء العملاقة وتوافر إمدادات الوقود وانتظام السلع وتوافرها، نتذكر أيام الإخوان العجاف..فقد عانينا المرار من انقطاع الكهرباء وأزمات الوقود وطوابير محطات البنزين ومستودعات البوتاجاز.

قرارات صعبة اتخذتها مصر لتصحيح الوضع الاقتصادي لكنها ستعيد تثبيت القواعد وتعزز البناء وسنجنى ثمار الإصلاح.. قطعنا شوطا كبيرا فى تأسيس قواعد لبناء اقتصاد قوى..منحنى إيجابى ارتفع بزيادة المشروعات وتأسيس بنية قوية لدولة عفية..قاطرة البناء تسير فى ربوع مصر..وجلبت مشروعات العاصمة الإدارية والطرق وخطوط المترو والكبارى والأنفاق مزيدا من الأيدى العاملة.

فلسفة شق الطرق تستحق التحية فستخلق حولها مناطق عمار جديدة، لمزارع وأسواق ومدن جديدة وستفتح أبواب رزق للكثير.

مطلوب دراسة متأنية فقط للقرارات وخلق حوار مجتمعي، فنحن عرضة لترويج الشائعات وعلينا إدراك حقيقة بالغة بأن هناك من يتربص بنا ويقف ليشوه أى إنجاز.. فمواقع الإخوان والدول المعادية فرغت نفسها للبلبلة والاصطياد.. تتعامل المواقع المعادية والقنوات المضللة على بتر الحقيقة والتركيز على مايخدم مصالحها.. ففى الزيارة التاريخية للوزير النشط طارق الملا وزير البترول خرجت أفاعى الإخوان من جحورها وتعالت أبواق فضائيات الشر تولول عن زيارة وزير البترول طارق الملا لإسرائيل ونسوا وتجاهلوا زيارة الوزير لرام الله..تصيد مفضوح وفج..لكن أجمل مافى الموضوع ثقة الوزير طارق الملا الذى يدرك أنه يعمل وفق رؤية ثاقبة ووطنية لقيادة واعية ووطنية، يتعامل الرئيس عبدالفتاح السيسى بوضوح وشفافية ولايتحرك خطوة إلا ويضع أمامه مصلحة البلد.

دور وطنى مقدر لوزير البترول طارق الملا بزيارته التاريخية لتل أبيب فالفوائد الاقتصادية لهذه الزيارة على مصر عديدة، وحساباتها وطنية خالصة.. اتركوا قنوات التحريض والشر ولاتلتفتوا للتشويه.

تعزز مصر مكانتها كموقع إقليمى للطاقة، وتستفيد المنطقة من بنيتها التحتية وموانيها ومحطات الإسالة بدمياط وإدكو، وبدأت تصدير الغاز لأوروبا والبقية تأتي ببشائر خير ومشروعات واعدة فى البتروكيماويات والتكرير.

تأتى زيارة طارق الملا كرسالة وطنية مخلصة تؤكد دور مصر ومساندتها على مر التاريخ لفلسطين ومساندتها فى الحصول على حقوقها ومساعدتها أيضا فى استخراج الغاز من حقل غزة..إنها رسالة سياسية تعزز دور مصر ورئيسها الوطنى عبدالفتاح السيسى ودعمه لفلسطين وشعبها..هللت مواقع وقنوات دول الشر لمهمة وزير البترول طارق الملا فى تل أبيب وتجاهلت مهمته وزيارته الهامة لرام الله.

إعلام بعين واحدة

إعلام بعين واحدة وحملات قذرة هدفها مصر.. لكننا نمتلك إدارة واعية تتعامل بحكمة وكياسة وتعرف قدر شعبها ومصلحته.نجاح مشهود لوزارة البترول ووزيرها طارق الملا فى جذب المزيد من الاستثمارات للبحث والكشف فى منطقة البحر الأحمر، وتوقيع العديد من الاتفاقيات الدولية.

خطوات ايجابية دعمت منظومة البحث والاستكشاف وساهمت فى طرح مزايدات جديدة وتأهيل خطوط النقل والأرصفة والموانئ واستقبال سفن الغاز.

وتأتى مهمته التاريخية لتل أبيب لتؤكد حجم وثقل مصر ودورها اقتصاديا ومركزها كمحور اقليمى للطاقة..فقد بدأت تتبلور خطوات القيادة السياسية وتظهر ملامح النجاح فى ملف الطاقة وظهرت بشائر خير جديدة فى البترول والغاز.

نجاح مصر فى ترسيم الحدود مع دول الجوار وإنشاء منتدى غاز شرق المتوسط أكد أن مصر لديها رؤية واضحة فى التحول لمركز اقليمى لتجارة وتداول الغاز والبترول، وضعها فى موقع هام على خريطة الطاقة وجعلها مصدر قلق للحاقدين.

فى الاجتماع الثنائى بين المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية ود. يوال شتاينيتس وزير الطاقة الإسرائيلى الشهر الماضى اتفق الوزيران على العمل على اتفاقية حكومية لربط حقل غاز ليفاثيان بوحدات إسالة الغاز الطبيعى فى مصر عن طريق خط الأنابيب البحرى.

ناقش الوزيران أيضاً عددا من الفرص المختلفة لاستغلال الطاقة للفلسطينين من خلال عدة مشروعات مثل تنمية حقل غزة البحرى، وإنشاء محطة للطاقة الكهربائية فى مدينة جنين، وإمداد الغاز الطبيعى للفلسطينين.

زيارة هامة فى توقيت هام، ولم تنس مصر حقوق الإخوة فى فلسطين والمساعدة فى تنمية ثرواتهم.

أكد ذلك لقاء أخوى مشترك للدكتور محمد مصطفى مستشار الرئيس للشؤون الاقتصادية ورئيس مجلس إدارة صندوق الاستثمار الفلسطينى والمهندس طارق الملّا وزير البترول،

تم خلاله التأكيد على أهمية تعزيز التعاون المصرى الفلسطينى القائم فى قطاع الطاقة والثروات والمصادر الطبيعية خاصّة الغاز الطبيعي.

جاء اللقاء فى مقرّ الرئاسة بمدينة رام الله، بعد اجتماع طارق الملا مع الرئيس محمود عبّاس الذى أشاد بمواقف الرئيس عبدالفتاح السيسى لدعم القضية الفلسطينية على كافة الأصعدة والمجالات وأن هذه الزيارة وتوقيع مذكرة التفاهم خطوة مهمة للتعاون فى مجال الطاقة خاصة الغاز الطبيعي..وثمنت القيادة الفلسطينية تأكيد الملا خلال الاجتماع على موقف مصر الثابت والداعم للحقوق الوطنية الفلسطينية، بما فيها حقه فى استغلال موارده الطبيعية وسيادته على هذه الموارد، وفى مقدمتها حقل غاز غزّة.

وأكّد الجانبان على أهمية تثبيت الموقفين المصرى والفلسطينى الموحد تجاه ضرورة التسريع فى تطوير حقل غاز غزة.

زيارة طارق الملا لفلسطين تعكس اهتمام القيادة السياسية بالتعاون بين البلدين الشقيقين. ويظل دوما موقف مصر تجاه الحقوق الوطنية الفلسطينية ثابت وفى مقدمتها حقه فى الاستقلال وتقرير مصيره.

لا مجال للمزايدة على دور مصر التاريخى فى مساندة فلسطين وشعبها.

مهمة طارق الملا فى تل أبيب ورام الله مهمة وطنية تستحق التحية. 

الأخبار.. شهادة ثقة

دوما تبعث جريدة الأخبار الأمل.. دائما قريبة من الناس.. وحلقة وصل ونبض الوطن.. استجابة الرئيس عبد الفتاح السيسى لما تنشره الأخبار يؤكد متابعة الرئيس وصناع القرار للصحف مما يعيد هيبة الصحافة الورقية.. وترسيخ لمبدأ هام، أن من يعمل بجد يجد.. فقد أعاد الكاتب الصحفى خالد ميرى، الروح لجريدة الأخبار.. اجتهاد دون فزلكة وتشجيع للشباب.. وتواصل ومتابعة وقرب من الشارع وهموم الغلابة وثقة فيمن يعملون معه.

التفاعل الذى تحدثه جريدة الأخبار يعطى الأمل فى الصحافة الورقية التى انهالت عليها الطعنات، لكنها تظل صامدة شامخة تغرد وتحمل آلام الجماهير وتجد الصدى والاستجابة طالما التزمت بالمهنية والأصول.

نجاح جريدة الأخبار شهادة ثقة للصحافة القومية وعودة لهيبة الصحافة الورقية.

شكرا للمجتهد خالد ميرى رئيس تحرير الأخبار، وشباب جريدة الأخبار.. عاشت دار أخبار اليوم بقيادة الكاتب الصحفى أحمد جلال، متألقة شابة واعدة.. ومن نجاح لنجاح بفضل تناغم وتكاتف الجميع.

جائزة د.نوال عمر 

مبروك للزملاء الفائزين بجوائز د. نوال عمر..الجائزة تحمل اسم قيمة كبيرة لصاحبة الفضل على الكثير من الصحفيين والإعلاميين.ومؤسسة قسم الإعلام بجامعة الزقازيق، والذى خرج كوادر صحفية وإعلامية بارزة..تحية للعظيمة المرحومة د. نوال عمر، وللعزيز الراقى الكاتب الصحفى الكبير هشام الزينى، نجل أستاذتنا العظيمة والذى حرص على استمرار هذه الجائزة القيمة لقامة كبيرة أثرت فى الصحافة والاعلام المصرى.

مبروك للفائزين بمسابقة الدكتورة نوال عمر رائدة الإعلام المصرى والعربى، عن عام 2020.. مبروك فوز الزملاء الأفاضل: دعاء عبد المنعم، من بوابة الأهرام بالجائزة الأولى، وزميلى وصديقى العزيز الخلوق المتمكن أحمد سعد من جريدة الأخبار، والذى فاز بالجائزة الثانية، فهو صاحب خبطات صحفية متميزة بحرفية وإبداع.
مبروك للزملاء شيماء عادل ورضوى هاشم من جريدة الوطن وصبرى الديب من جريدة فيتو.. مبروك لكل الفائزين، وتحية وتقدير لاسم الراحلة الكريمة د.نوال عمر وجائزتها القيمة. 

صلاة التراويح

على خير تعود صلاة التراويح بسلام بعد قرار وزارة الأوقاف مع الالتزام بقواعد التباعد حفاظا على صحة الجميع.. اشتاق المصلون لزينة المساجد وإعمارها بضيوف الله لتعود روح الشهر الفضيل.. اللهم بلغنا رمضان، وأزح غمة كورونا..مطلوب الاستمرار بالالتزام بقواعد التباعد لنضمن استمرار فتح المساجد.. يارب أعد علينا الشهر الكريم بالخير والبركة..آمين.
 

 

 



الاخبار المرتبطة

رمضــــان مصـــرياً رمضــــان مصـــرياً الأحد، 11 أبريل 2021 07:25 م
ارفع راسك فوق انت مصرى ارفع راسك فوق انت مصرى السبت، 10 أبريل 2021 07:14 م
وما الدنيا إلا «مصر» الكنانة وما الدنيا إلا «مصر» الكنانة الخميس، 08 أبريل 2021 06:52 م
عبير مبارك.. أختى وابنتى وأمى عبير مبارك.. أختى وابنتى وأمى الأربعاء، 07 أبريل 2021 06:53 م

 

لسنـا أصحــاب مهنــة! لسنـا أصحــاب مهنــة! الثلاثاء، 06 أبريل 2021 06:26 م
وإنى سميتها مريم وإنى سميتها مريم الإثنين، 05 أبريل 2021 07:28 م
أجدادنا يواصلون الإبهار أجدادنا يواصلون الإبهار السبت، 03 أبريل 2021 07:35 م
نوال وشاكر نوال وشاكر الخميس، 01 أبريل 2021 08:25 م

الأكثر قراءة

 

الرجوع الى أعلى الصفحة