صورة تعبيرية صورة تعبيرية

الزنجبيل لصحتك وإنقاص وزنك

دينا درويش الخميس، 04 مارس 2021 - 01:33 م

الزنجبيل من أشهر النباتات العشبية العُطرية التي يشيع استخدامها في كافة أنحاء العالم وذلك بفضل طعمه اللذيذ ورائحته الزكية، فضلاً عن كونه علاجًا للعديد من الأمراض الخطيرة والمزمنة.

 

ويعد الزنجبيل من أفضل العناصر الطبيعية التي تساعد على التخفيف من تشنجات الرحم وخاصة أثناء فترة الحيض أو الدورة الشهرية، كما يعتبر من أقوى مضادات الأكسدة مما يجعله يقاوم الجذور والشقوق الحرة المسببة للخلايا والأورام السرطانية على رأسها سرطان المبيض والرحم.

 

ويحتوي الزنجبيل في تركيبته الطبيعية على كميات كبيرة من أهم الفيتامينات الأساسية والضرورية لصحة جسم الإنسان وقوته على رأسها كل من فيتامين سي الذي يعتبر مسئولا عن منح البشرة نضارة عالية وإشراقة طبيعية، وكذلك كل من فيتامين ب وفيتامين د وغيره من الفيتامينات الأساسية لصحة المرأة على الصعيد البدني والجمالي.

 

ويعتبر الزنجبيل من أقوى المواد المطهرة للجسم مما يساعد على التصدي للجراثيم والميكروبات والعدوات الفايروسية والتي تقي من الأمراض التي تنتج عن هذه العدوات مما ينعكس بشكل إيجابي جداً على صحة وقوة الجهاز المناعي ،ويحتوي على نسبة جيدة من الحديد مما يقي من ضعف الدم الذي يسمى علمياً بالأنيميا، والذي يتسبب في العديد من المشكلات الصحية للجسم ،ويخفض الزنجبيل مستوى الكوليسترول الضار في الدم مما يقلل من احتمالية الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية والسكتات القلبية، كما يحافظ على صحة الوظائف العقلية والدماغية، ويقي من مرض الزهايمر على وجه التحديد.

 

ويحتوي الزنجبيل على نسبة عالية من الألياف الغذائية مما ينعكس بشكل كبير وإيجابي على وزن الإنسان حيث يزيد من الشعور بالشبع ويساعد على التخلص من السمنة والدهون السيلوليت، وهذا ما يفسر التوصيات الكبيرة من قبل الأطباء وأخصائيي التغذية بتناول ما لا يقل عن كأس واحد من الزنجبيل يومياً للتخلص من السمنة ويسهّل من عملية الأيض ويحسن من التمثيل الغذائي مما يحسن من عمل وصحة الجهاز الهضمي في الجسم.

اقرأ أيضًا| حساسية الزنجبيل ... اهم اعراضها وطرق الوقاية

 


 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

 

 


 

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة