تهشيم رأسها بالساطور تهشيم رأسها بالساطور

اعترافات مثيرة لربة منزل قطعت أصابع ضرتها وهشمت رأسها بالساطور | خاص

أبو المعارف الحفناوي الإثنين، 22 مارس 2021 - 06:59 م

أدلت المتهمة بقطع أصابع ضرتها وتهشيم رأسها بالساطور في أبوتشت بقنا باعترافاتها، التي أشارت فيها إلى أن الدافع من ارتكاب الجريمة هو التخلص من الذل التي كانت تعيش فيه في منزلها، على يد زوجها وزوجته الجديدة.

وأوضحت المتهمة قائلة: "زوجي طلقني منذ فترة ورفعت قضية نفقة عليه، وكل مرة أحصل فيها على حكم كنت أشوف العذاب عشان يتنفذ والشرطة كانت ترأف بحالتي وتجيبه عشان أنا ست غلبانة هاكل وأشرب منين".

اقرأ أيضا| حبس شخصين بتهمة حيازة حشيش بـ15 مايو

وتابعت: "بعد التضييق عليه وصدور أحكام ضده بالنفقة، قرر أن يردني إليه وكان متزوج من واحدة تاني، عشت خادمة في المنزل لهم، لم أتذوق طعم الراحة، كان يفضلها علي ويسمع كلامها، ويعنفني على النفس اللي بتنفسه، تعاملني زوجته بقسوة وهو يعاملني بقسوة وعنف أكثر منها".

واستطردت: "كل يوم كنت أستحمل لكن هي كانت دائما تفتنه وتقوله كلام محصلش، حسيت إن الدنيا كلها واقفة ضدي مش عارفة اطلق واتعب على النفقة واتشحطط في المحاكم ولا أصبر وأشوف الذل منه ومن مراته لحد ما صبري نفذ محسيتش بنفسي غير وأنا بضربها بعنف بالساطور عشان هي كانت سبب في الجحيم اللي عشته".

وكانت  الأجهزة الأمنية بمركز شرطة أبوتشت بقنا،  برئاسة الرائد محمد السنوسي رئيس مباحث المركز، والنقيب أحمد نجم، معاون أول مباحث، تحت إشراف العقيد دكتور قرشي عبد المنعم رئيس فرع البحث الجنائي، كشفت تفاصيل المعركة الدامية بين ربة منزل وضرتها بقرية العمرة.

وأوضحت التحريات، أنه كان يوجد خلافات بسبب الغيرة بين الزوجتين ويوم الواقعة نشبت مشاجرة بينهما في غياب الزوج الذي يعمل حارس على إحدى الأراضي الزراعية، بسبب أطفالهما تطورت إلى قيام الزوجة الأولى بضرب الثانية 4 مرات متتالية بالساطور، مما تسبب في إصابتها في الرأس وبتر 3  أصابع.

وكان اللواء محمد أبو المجد، مدير أمن قنا، تلقى إخطارا، بإصابة شيماء رضوان أحمد، 25 عاما، بجرح نافذ في الرأس، بساطور استقر في رأسها، وبتر في 3 أصابع، وكسور في أماكن متفرقة بالجسم.

وعلق مستخدمو موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك،  قائلين: "واحدة بتموت وواحدة هتتحبس والزوج هو الوحيد اللي كسبان".

وفي سياق متصل، نجح فريق طبي بقسم جراحة المخ والأعصاب بمستشفي سوهاج الجامعي، في استخراج ألة حادة (ساطور) من جبهة سيدة كانت تعاني من جروح قطعية بفروة الرأس مع كسور بعظام الجمجمة وجرح قطعي بالجبهة، صرح بذلك الدكتور أحمد عزيز عبد المنعم رئيس الجامعة، وقال إن المصابة (ش ر أ) وصلت إلى المستشفى الجامعي وكان في استقبالها فريق استقبال الطوارئ بالمستشفى، وذلك بمساعدة غرفتي طوارئ وإسعاف قنا بالتنسيق مع النائب الإداري بالمستشفى.

وأوضح الدكتور حسان النعماني، القائم بعمل عميد كلية الطب البشري، أن الأطباء قاموا بعمل الإسعافات الأولية للمصابة، حيث كانت تعاني من هبوط في الدورة الدموية نتيجة النزيف، وبعد عمل الإشاعات اللازمة تم نقل المصابة فوراً إلى غرفة عمليات جراحة المخ والأعصاب وتم رفع الجسم الصلب (الساطور)، مضيفاً أنها كانت تعاني من كسور متعددة بعظام الجمجمة وقطع بالأم الجافية وأوعية دموية نازفة وكسور مخنسفه، موضحاً أنه تم إيقاف الأوعية الدموية النازفة مع الحفاظ على المراكز الحيوية بالمخ ، وعمل رتق للأم الجافية وإعادة ترتيب العظام وتثبيتها بالغرز الجراحية.

والجدير بالذكر أن العمليات استغرقت حوالي السبع ساعات، وتم نقل المصابة للعناية المركزة بالمستشفى، وقد ضم الفريق الطبي الخاص بقسم جراحة المخ والأعصاب كلا من الدكتور عمر الشيباني مدرس مساعد، الدكتور أحمد الحلفاوي معيد، الدكتور محمد قاسم طبيب مقيم، الدكتور أحمد حمدي طبيب مقيم، الدكتور أحمد ماهر تمريض، وذلك تحت إشراف الدكتور أحمد صلاح صارو أستاذ مساعد، والدكتور مؤمن محمد المأمون رئيس القسم.

كما قام الفريق الطبي الخاص بوحدة جراحة الوجه والفكين بعمل إصلاح لكسور حجاج العين والأنف وتثبيتها بواسطة الدكتور حاتم عادل الشاذلي، وذلك تحت إشراف كل من الدكتور طارق السيد فتوحي أستاذ مساعد، والدكتور كمال الشرقاوي رئيس الوحدة، والدكتور مصطفى حميد مدرس مساعد، والدكتور محمد الديب طبيب مقيم.

وضم فريق أطباء التخدير الدكتور وليد عادل مدرس مساعد، والدكتور محمود خلف معيد، والدكتور جهاد أحمد طبيب مقيم، والدكتورة آية محمد طبيب مقيم، والدكتور محمد يوسف.
 



 

 

 

الاخبار المرتبطة

 

الأكثر قراءة

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة