صورة أرشيفية صورة أرشيفية

أبرز أحداث الفلك في أسبوع.. حطام من صاروخ فالكون يسقط في مزرعة بواشنطن

ناريمان محمد الأحد، 11 أبريل 2021 - 08:30 م

شهدت الأيام الماضية عددًا من الأحداث الفلكية، شملت إجراء وكالة ناسا اختبار لشفرات مروحيتها "أنجوينتي" قبل أول محاولة طيران في سماء المريخ، وتم تسمية صاروخ روسي تكريمًا لأول رائد فضاء، وقيام وكالة ناسا بإسقاط كبسولة مخصصة للرواد في حوض اختبار، حسبما ذكرت الجمعية الفلكية بجدة.

اقرأ أيضاً |ناسا تعرض مشاهد لتحرك شفرات المروحية الخاصة بها على المريخ


إليك أبرز أحداث الفلك في أسبوع كمايلي: 


1 ) - ناسا تختبر شفرات مروحيتها "المريخية"


من المقرر أن تقوم مروحية "أنجوينتي" التابعة لناسا برحلتها الأولى على الإطلاق  في شهر أبريل الجاري، حيث تم تنشيط شفرات المروحية والتحرك بمعدل 50 دورة في الدقيقة، المروحية انجوينتي وصلت إلى المريخ مع المسبار المتجول بيرسيفيرانس، الذي يبعد عن المروحية مسافة حوالي 60 مترًا لمشاهدة تحليقها بكاميراته. 


2 ) - إطلاق سيوز MS-18 قبل الذكرى الستين لأول رحلة فضاء بشرية


يوم الجمعة 9 أبريل انطلقت مركبة فضائية روسية من طراز سيوز MS-18 تحمل اسم رائد الفضاء يوري غارغارين إلى محطة الفضاء الدولية من قاعدة بايكونور  في كازاخستان. صنع غاغارين التاريخ في 12 أبريل 1961 عندما أصبح أول شخص يذهب إلى الفضاء, ويأتي إطلاق MS-18 قبل ثلاثة أيام من الذكرى الستين لرحلة غاغارين التاريخية. 

3 ) - ناسا تعلن عن شراكة مع  كوريا الجنوبية


أعلنت وكالة ناسا في 30 مارس عن تسعة علماء أمريكيين اختارتهم للمشاركة في برنامج شراكة مع كوريا الجنوبية كجزء من برنامج العالم المشارك في المسبار المداري الكوري باثفايندر لونار أوربتر ، وسيعمل العلماء التسعة من الولايات المتحدة على الأجهزة العلمية الخمسة للمركبة المدارية  ومن المقرر إطلاق المسبار باثفايندر لونار أوربتر من كيب كانافيرال بولاية فلوريدا في أغسطس 2022 للدوران حول القمر لمدة عام تقريبًا.

4 ) - ناسا تسقط كبسولة قمرية في حوض اختبار

صممت ناسا كبسولة أوريون الفضائية لبرنامج ارتيميس للمهمات المأهولة للتنقل بأمان من وإلى القمر، وفي يوم الثلاثاء 6 أبريل قد قامت  ناسا باسقاط نسخة تجريبية من اورايون في حوض اختبار  في مركز أبحاث لانغلي التابع للوكالة في هامبتون ، فيرجينيا من ارتفاع حوالي مترين. 

كان الإسقاط جزءًا من سلسلة اختبارات بدأتها ناسا في 23 مارس استعدادًا لاختبار رحلة ارتيميس، وهو أول إطلاق لبرنامج ارتيميس مع وجود بشر على متن المركبة.


5 ) - تذبذب الجسيمات دون الذرية اكتشافًا رائدًا

لاحظ الباحثون في تجربة جديدة، أن جسيمًا دون ذري يُعرف بالميون muon كان يتحرك بسرعة أكبر بكثير مما تنبأت به الفيزياء النظرية، وهذا قد يعني أن بعض القوى، الناتجة عن المادة والطاقة غير المعروفة للفيزياء حاليًا ، تعمل على الميون. يمكن أن يكون هذا الدليل الفصل الأول من اختراق كبير في مجال فيزياء الجسيمات.


6 ) - إنسايت يكتشف زلزالين متوسطين


اكتشف المسبار إنسايت التابع لوكالة ناسا زلزالين جديدين في 7 مارس و 18 مارس على المريخ، تلك الهزات متوسطة الحجم كانت أقوى من 3.0 درجات وكلاهما وقع في منطقة تسمى (سيربيروس فوساي)، يعتقد العلماء أن هذه المنطقة قد تكون نشطة بشكل خاص ، لأنها كانت أيضًا موقعًا لأكبر مستنقعين تم اكتشافهما من قبل إنسايت خلال عامها المريخي الأول.

7 ) - مهمة سرية للغاية للقوة الفضائية 

أمضت طائرة الفضاء الروبوتية X-37B التابعة لقوة الفضاء الأمريكية الآن أكثر من 300 يوم في مدار حول الأرض. إحدى السمات المعروفة حول هذه المهمة السرية للغاية ، والتي تسمى Orbital Test Vehicle-6 ، هي أن المركبة الفضائية تعمل علة إختبار للطاقة الشمسية  وهو عبارة عن تجربة مختبر للبحوث البحرية يبحث في إمكانية تحويل الطاقة الشمسية إلى طاقة ميكروويف.

8 ) - اختبار تقنية مدارية لتنظيف الحطام الفضائي.


أطلقت شركة أستروسكيل ، وهي شركة مقرها اليابان ، أول مهمة تجارية لتنظيف النفايات الفضائية ووهي الآن في المدار.  انطلقت من بايكونور في كازاخستان في 22 مارس الماضي وستختبر ، تقنية تنتزع الحطام باستخدام قاعدة تثبيت مغناطيسية.


9 ) - رحيل فيليب تشابمان

توفي فيليب تشابمان ، رائد فضاء ناسا من عصر أبولو ، يوم الاثنين 5 أبريل عن عمر ناهز 86 عامًا. كان تشابمان أول شخص يولد في أستراليا يتدرب على رحلات الفضاء ، وتم اختياره في عام 1967 بعد أن أصبح مواطنًا أمريكيًا، لم يذهب تشابمان إلى المدار أبدًا،  لقد كان جزءًا من مجموعة أطلقت على نفسها اسم "The Excess Eleven" ، بعد أن كانت الفرصة ضئيلة أمام المجموعة للسفر الى الفضاء. .

10 ) - حطام من صاروخ فالكون يسقط في مزرعة

سقطت قطعة حطام من صاروخ فالكون 9 التابع لشركة سبيس إكس على مزرعة في وسط واشنطن ، ذلك  الحطام جزء من المرحلة الثانية للصاروخ الذي تم إطلاقه في 4 مارس من مركز كينيدي للفضاء في فلوريدا. هذه المرحلة الثانية لم تخرج من المدار بشكل صحيح بعد توصيل أقمار للاتصالات، وعادة عندما يحدث هذا تُجري المرحلة مناورة للخروج من المدار لتدخل الغلاف الجوي لتحترق فوق المحيط الهادئ.



 

 

 

 

الاخبار المرتبطة

 

الأكثر قراءة


الرجوع الى أعلى الصفحة