جانب من توقيع البروتوكول جانب من توقيع البروتوكول

بالتعاون بين العربية للتصنيع وجامعة الإسكندرية..

تصنيع محطات تحلية المياه واستخدامات الطاقة المتجددة

محمد زين الإثنين، 12 أبريل 2021 - 02:58 م

أكد الفريق "عبد المنعم التراس" رئيس الهيئة العربية للتصنيع على تنفيذ توجيهات الرئيس "عبد الفتاح السيسي" بتعزيز التعاون البناء بين مؤسسات الدولة الصناعية والبحثية وإستغلال القدرات التصنيعية الوطنية لتعميق التصنيع المحلي وتوطين تكنولوجيا تصميم وتصنيع معدات محطات تحلية المياه وإستخدامات الطاقة المتجددة ,وفقا لمعايير الجودة العالمية.
 

اقرأ أيضًا..  توقيع اتفاقية لتصنيع ألف عربة سكة حديد بضائع بين «النقل والعربية للتصنيع»

جاء هذا خلال توقيع بروتوكول التعاون المشترك بين العربية للتصنيع,وجامعة الإسكندرية , بحضور الدكتور"عبد العزيز حسانين قنصوة " رئيس الجامعة .

وفي إطار بروتوكول التعاون الذي تم توقيعه بمقر رئاسة الهيئة العربية للتصنيع، أشاد "التراس" بخبرات جامعة الإسكندرية ومراكزها البحثية العلمية والمتخصصة في مجال  تحلية مياه البحر ومياه الآبار ومعالجة مياه الصرف الصحي والصناعي ، موضحا الإتفاق علي تشكيل لجنة فنية مشتركة لتعميق التصنيع المحلي للمعدات والتقنيات الخاصة بمحطات تحلية مياه البحر والطلمبات وتصنيعها بالخبرات الوطنية المصرية , لتوفير نفقات استيراد المكونات التي تدخل في صناعة محطات التحلية، وتوطين هذه الصناعة بما يسهم في خفض سعر المتر المكعب من المياه المحلاة وتحقيق قيمة مضافة عالية للصناعة الوطنية .

وأشار "التراس" إلي أهمية تعزيز التعاون المشترك لبحث النماذج الناجحة ذات الجدوي الفنية والإقتصادية لدي جامعة الإسكندرية والتي يمكن تطبيقها علي المستوي الصناعي من خلال تحويل المخرجات البحثية إلي نطاق الإنتاج الصناعي الكمي،لافتا أن مجالات التعاون تستهدف تلبية إحتياجات السوق المحلي والمشروعات القومية ,والتوسع مستقبلا للأسواق الأفريقية والعربية .

كما أكد "التراس" علي الإتفاق لإعداد وتنفيذ البرامج التدريبية الخاصة بنقل التكنولوجيا الخاصة بالتصميم والتصنيع المحلي للمنتجات المستهدفة وتدريب الكوادر الفنية علي تكنولوجيات التحلية والمعالجة وخدمات ما بعد البيع للكوادر الفنية التي تحددها الهيئة العربية للتصنيع  بالتعاون مع جامعة الإسكندرية ,فضلا عن تقديم الدعم اللازم لأعمال البحوث والتطوير والإستفادة من البحوث والدراسات التطبيقية بالجامعة , وإجراء دراسات السوق للمنتجات المستهدفة محليا وخارجيا .

من جانبه , أشاد الدكتور "عبد العزيز قنصوة" رئيس جامعة الإسكندرية بالدور المحوري الذي تلعبه الهيئة العربية للتصنيع في إدخال أحدث تكنولوجيات الإنتاج وتعميق التصنيع المحلي وفقاً لمعايير الجودة العالمية  ،لافتا إلي أهمية تعزيز التعاون مع العربية للتصنيع  لتقليل إقتصاديات إنشاء محطات تحلية مياه البحر في إطار توجه الحكومة لإيجاد بدائل غير تقليدية للموارد المائية، والتوسع في إنشاء محطات تحلية مياه البحر، خاصًة في المدن الساحلية،بالإضافة إلى زيادة إنتاج وقدرات بعض المحطات الموجودة حاليًا.

وأضاف أننا نستهدف بالتعاون مع الهيئة العربية للتصنيع بناء قاعدة علمية وتكنولوجية وطنية ، في تقنيات صناعة تحلية المياه وإستخدامات الطاقة المتجددة  من خلال التطوير والإبتكار التكنولوجي ,مشيراً إلي أهمية الوصول بالحد الأدنى لنسب المكون المحلي في مختلف القطاعات الصناعية لنسبة تقارب الـ100٪. وبما يسهم في النهاية في تحقيق الغايات الرئيسية للتنمية المستدامة.
 

 

 

 

الاخبار المرتبطة

 

الأكثر قراءة


الرجوع الى أعلى الصفحة