التمر التمر

احترس من هياتم وليلى علوى.. «التمر» أنساب وعائلات وبنى وأحمر وأصفر

مصطفي وحيش الخميس، 15 أبريل 2021 - 01:02 م


البلح أو التمر الأسوانى من أشهر أنواع التمر بمصر وهو المفضل لدى جموع الشعب المصرى على موائد أفطار شهر رمضان الكريم، وتبدأ زراعته فى شهر سبتمبر ونوفمبر حيث تبدأ درجات الحرارة فى الأعتدال ويتم ( القطيع ) جنى المحصول فى منتصف سبتمبر .

وهناك بعض نخيل البلح الذى ينضج ويطيب ثماره قبل هذا الموعد وهو مايسمى بالبلح البلدى، وهناك أنواع اخرى مثل البلح (الرطب ) ويتم جمعه فى شهرى يوليو وأغسطس ومن أشهر أنواع هذا البلح .

الحج حسين والحجازى والسعودى نسبة الى أصوله بشبه الجزيرة العربية، ويتم جنى محصوله بالجمع وليس بالقطع حيث يتم جمعه بالبلحة الواحدة عكس التمر الذى يتم قطع السباطة (فرع النخلة) بأكملها من أعلى النخيل .

ولمعرفة المزيد عن أنواع البلح والتمورألتقينا بأكبر زارع وتاجرللتمر بأسوان وهو المهندس الزراعى خالد محجوب الذى بادربقوله  للتمر أنساب وعائلات ومنه الأصيل ومنه العليل ( من لا أصل له ) ومن أشهر العائلات الأصيلة السكوتى والملكابى والبرتمودة والقنديلة .

ويعد السكوتى المفضل لإفطار رمضان لما له من سكريات ودرجة جفاف مرتفعة .. ويليه الملكابى الأقل جفافا وحلاوة والأغنى لحما.. ولزراعة هذه الأصناف لا بد من الحصول على فسيلة تأخذ من تحت النخلة الأم، بخلاف أصناف التمر البلدى الذى يتم زراعته من خلال النواة ( بذرة البلح ) وهى أنواع لا أصل لها ولا أسماء ولترويجها يطلق التجار على الأحجام الكبيرة من هذا التمر أسماء المشاهير وأهم الأحداث السياسية والاجتماعية مثل صدام حسين والصحاف وبن لادن وصوابع الست وهياتم وليلى علوى.

                                        تجفيف البلح
قال المهندس محجوب بعد انتهاء موسم القطيع يتم نشر البلح فى (المسطاح) حيث يتم تسطيح البلح فى الشمس وتقليبه كل 3 أيام وذلك حتى يكتسب البلح لون متجانس ودرجة صلابة واحدة .. وتستغرق فترة نشر أوتسطيح البلح  عشر أيام بعدها يتم تنظيفه وتنقيته من الشوائب ثم فرزه وتصنيفه حسب النوع والحجم، وبعد ذلك يتم رفع البلح أو تخزيه على طاولات مرتفعة عن الأرض بواسطة الحجارة أو الخشب.. وتستمر مدة الرفع حتى شهرى رجب وشعبان حيث يفد التجار وتبدأ عملية بيع البلح استعدادا لشهر رمضان.

                                         التبخير
للحفاظ على البلح طوال هذه المدة من السوس والقوارض يتم تبخير البلح حيث قال خالد محجوب للتبخير طريقتان وتتشابه الطريقتان فى تغطية البلح بمشمع التبخير ويحكم غلق جوانبه جيدا بردمها بالتراب.. والطريقة الأولى تتم عن طريق الأقراص ويقوم بها المزارع أو التاجر بمعرفته.. وهى عبارة عن أنابيب كل أنبوب به من 20 الى 30 قرص ( تشبه أقراص الفوار) حسب النوع ويتم وضع  ثلاث أقراص لكل متر مكعب من البلح قبل أحكام غلقه وتغطيته بمشمع التبخير لكتم الهواء ومنع دخوله حيث يتحلل القرص ويتحول الى غاز سام يقضى على الحشرات والقوارض.

والطريقة الثانية تتم بواسطة الإدارة الزراعية بواسطة اسطوانات تشبه اسطوانات البوتجاز ويقوم مندوب الإدارة الزراعية بقياس كمية وحجم البلح وتحديد كمية الغاز المطلوبة طبقا لعدد الأمتار المكعبة للبلح، حيث يتم ادخال خرطوم أنبوبة الغاز أسفل المشمع والردم على الخرطوم .. وفى كلتا الحالتين لا يتم رفع مشمع التبخير قبل مرور 48 ساعة .. وتتم عملية التبخير مرتين الأولى بعد القطيع وغالبا ما تكون فى شهر نوفمبر حيث تنشط الحشرة والثانية فى شهر فبراير حيث تعاود الحشرة نشاطها .. وبعد ذلك تفريغ البلح وتجهيزه للبيع بدء من شهر رجب .

                                 نصيحة لربات البيوت
ويقدم المهندس محجوب نصيحة للسيدات وربات البيوت لحفظ كمية البلح التى تزيد عن الاستهلاك خلال شهررمضان من التسوس حيث يمكن نشرها بالشمس تسخينها بفرن البوتجاز لمدة ربع ساعة فتظل فى أمان لا يقترب منها السوس مع أحتفاظها بخواصها .

اقرأ أيضا|فوائد تناول البلح الرطب على الإفطار
 

 

 

 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة


الرجوع الى أعلى الصفحة