«عملة الكلب» تلهث وراء البيتكوين «عملة الكلب» تلهث وراء البيتكوين

خاص| 40 مليار دولار قيمتها السوقية.. «عملة الكلب» تلهث وراء البيتكوين

شيماء مصطفى السبت، 17 أبريل 2021 - 03:20 م

ارتفعت عملة الكلب الافتراضية DOGECOIN، خلال اليومين الماضيين بنسبة بلغت 800%، مما أدى لاندفاع المتعاملين في العملات الافتراضية لشراء عملة الكلب، طامعين في تحقيق مكاسب التي سرعان ما طارت في الهواء بعد تعرض العملة الافتراضية للانخفاض من جديد وبنسبة كبيرة.

 

أقرأ أيضًا| نجيب ساويرس يحذر من الاستثمار في الـ«بيتكوين»

 

وعملة الكلب الافتراضية أو DOGECOIN، وفقا لـ"أحمد معطي" الخبير بأسواق المال، ليس لها مشروع محدد ولا كمية محددة والتي سقفها في التعدين لا يتجاوز الـ21 مليون عملة، أو حتى هدف محدد، وأن من أطلقها هو «جاكسون بالمر» والذي قام بإطلاقها خلال عام 2013 بهدف السخرية من كثرة عدد العملات الافتراضية التي يتم الإعلان عنها يوميًا، وفي 2015 جاكسون بالمر، وهو من قام بإطلاق العملة تخارج منها بشكل نهائي.

 

وقال أحمد معطي في تصريحات خاصة لـ"بوابة أخبار اليوم": "أنه بالمرور على «جروبات» العملات الافتراضية وجد أنه لا أحد يعلم أسباب صعود هذه العملة التي تم إطلاقها منذ 8 سنوات بهدف السخرية ليس أكثر، مرجحين أن يكون السبب في صعود هذه العملة واضحة هما «حيتان السوق» وخاصة «إيلون ماسك» أكبر داعم لهذه العملة  اشتروا العملة بالإضافة لجروب على موقع «ريديت».

 

وحذر المحلل الاقتصادي، من العملات الافتراضية لأنها أشبه بلعبة «القمار» ومعظم من يتعاملون بها طمعا في تحقيق المكسب السريع الناس والخوف من ضياع الفرص.

 

وأكد أحمد معطي، أن إيلون ماسك هو رجل أعمال كندي، وهو مؤسس مساعد لمصانع تيسلا موتورز ومديرها التنفيذي، يقوم بتوجيه المتعاملين بالعملات الافتراضية بشراء عملات محددة دون أن يقدم نصيحة بالوقت المحدد للبيع.

 

وأوضح المحلل الاقتصادي أن إيلون ماسك أكبر متعامل بهذه العملات ويقوم بالشراء بمبالغ كبيرة، لذلك عندما يقوم بالشراء يرتفع سعر العملة الافتراضية بشكل كبير ثم عندما يقوم ببيعها يهبط سعرها بشكل كبير وبالتالي يخسر المتاجرون الصغار بهذه العملات.

 

بوست يوضح حجم التراجع الكبير في عملة الكلب الافتراضية

وقال: "إن صعود عملة الكلب مرتبط بالبيتكوين، لأنه أصبح صعبا أن يتم رفع سعر البيتكوين بنسبة 100% وبالتالي يتم حاليا اللجوء بعملات افتراضية أقل سعرا لإشعال اسعارها لتكون فيما بعد بديلا البيتكوين وهكذا".

وأشار إلى التغريدات التي قام بها ايلون ماسك عن عملة الكلب على تويتر حيث غرد ناشرا لعملة الكلب صورة وهى فوق القمر، قاصدًا أن "سعرها حيطلع السما فلحقوا اشتريها"، مشيرًا إلي تغريدة مهمة له نشرها منذ عام مضى وأعاد تغريدها أمس حيث قال أن DOGECOIN ستستحوذ على الأسواق المالية، بالإضافة إلى تغريدته منذ يومين والتي قال فيها «Dog Barking at the Moon»، وهذه كانت أشارته للمتجارين بالعملات لشراء عملة الكلب. 

 

تغريدة ايلون ماسك عن عملة الكلب

تغريدة لايلون ماسك عن عملة الكلب

وأدنى سعر سجلته العملة الافتراضية DOGECOIN كان 0,000085 دولار، شهر مايو 2015، بينما سجلت أعلى قيمة لها خلال تعاملات أمس 0.45 دولار أقل من نصف دولار.

وطالب خبير أسواق المال المتعاملين بهذه العملات الافتراضية بالحرص على أموالهم وعدم المغامرة بالاشتراك في عمل ليس له أسس فنية أو مالية فصعود عملة ما 800 % أو اقل أو أكتر مستحيل تكون حركة طبيعية لعملات.

وأشار إلى أن عملة الكلب تبلغ قيمتها السوقية حوالي 40 مليار دولار، وأصبح ترتيبها الخامس في قائمة العملات الافتراضية، ولكن بعد الهبوط تراجعت للترتيب الثامن، موضحًا أن القيمة السوقية للعملات الافتراضية كلها حوالي 2.3 تريليون دولار.

وأكد أنه من المتوقع ألا تختفي العملات في المستقبل، وأنه متوقع لأسعارها مزيد من الصعود، قائًلا: "رغم هذا مازالت تلك العملات تفتقد لأهم شىء وهو القانونية، كما أنها شديدة المخاطرة لأن هذه العملات تتحرك أسعارها بناء على «حيتان السوق» وعندما يقوم واحد فيهم بس بالبيع هنا الهبوط الكبير بيحصل والأغلبية بيخسر والكسبان الأكبر هو الحوت".
 

 

 

 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة


الرجوع الى أعلى الصفحة