رحلة جوية على المريخ رحلة جوية على المريخ

المروحية «انجوينتي» تنطلق في أول رحلة جوية إلى المريخ.. غدا

ناريمان محمد الأحد، 18 أبريل 2021 - 08:48 ص

اعلنت وكالة ناسا أنها ستحاول القيام بالرحلة الأولى لمروحيتها انجوينتي في سماء كوكب المريخ يوم الاثنين 19 أبريل 2021 بعد أن اجتازت الطائرة الصغيرة اختبارًا حاسمًا الأسبوع الماضي، ومن المقرر أن تقلع المروحية عند الساعة (07:30 صباحا بتوقيت جرينتش) .

بحسب ناسا ستستغرق البيانات من تلك الرحلة الأولى عدة ساعات للوصول إلى الأرض، ويمكن متابعة هذا الحدث مباشرة على تلفزيون ناسا، بدءًا من الساعة (10:15 صباحا بتوقيت جرينتش) وستجري وكالة ناسا تحديثًا بعد الرحلة عند الساعة (06:00 مساء بتوقيت جرينتش).

ووفقاً لجمعية الفلكية بجدة، الرحلة التاريخية كانت مقررة في 11 أبريل، لكن تم تاجيلها، ومنذ ذلك الحين اجتازت المروحية عدة اختبارات جديدة، كان آخرها يوم الجمعة 16 أبريل عندما نجحت في فحص الدوران الحرج لشفراتها الأربعة.

اقرأ أيضا| «ناسا» تختار «سبيس إكس» لتطوير مركبة فضائية لإعادة البشر إلى القمر

يتاح لفريق المروحية 30 يومًا مريخيًا (ما يقرب من 31 يومًا على الأرض) للقيام بأول رحلات طيران مؤقتة.

بافتراض نجاح انجوينتي في الرحلة الأولى، فإنها ستستريح وترسل البيانات قبل محاولة رحلة ثانية بحركة جانبية، وستتم الرحلات اللاحقة كل ثلاثة أو أربعة أيام مريخية.

 الرحلة الخامسة - إذا وصلت المروحية إلى هذا الحد - ستكون فرصة التحليق لارتفاع أعلى ولكنه من غير المرجح أن تهبط بسلام . 

يذكر أن المروحية انجوينتي هي نتاج حوالي خمس سنوات من اختبارات الطيران في غرف خاصة  تحاكي ظروف المريخ في مختبر الدفع النفاث، بما في ذلك اختبار المروحية الصغيرة نفسها في عام 2019 .

يعرف المهندسون أنه من الممكن نظريًا الطيران على المريخ ، ولديهم محطة أرصاد جوية متاحة على المروحية للموافقة أو إلغاء الرحلة نظرًا للظروف الحالية ، ولكن لا يزال هناك عنصر عدم اليقين في الوقت الحالي.

ويوجد تحديات إضافية في ارسال كل البيانات من المروحية انجوينتي المسبار المتجول بيرسيفيرانس، فعلى سبيل المثال، قد يستغرق فيديو الرحلة المخطط لخمس دقائق من المسبار المتجول ، بتعريف 4K ، شهورًا لإرساله مرة أخرى إلى الأرض نظرًا لتوفر النطاق الترددي من سطح المريخ من خلال المسبار المداري (مارس ريكونيسانس أوربيتر) إلى شبكة الفضاء العميقة التابعة لناسا والتي تلتقط المعلومات من المركبة الفضائية البعيدة.

يخطط مختبر الدفع النفاث بدلاً من ذلك تحديد بعض الإطارات الرئيسية من هذا الفيديو وإرسالها على أمل أن تصور واحدة على الأقل من الإطارات المروحية في الهواء، وهناك خطة بان يقوم المسبار المتجول بيرسيفيرانس بأخذ لقطات من بعيد ، بهدف تصوير على المروحية في إطار واحد من مسافة بعيدة ، والتقاط لقطات مكبرة ومبسطة في نفس الوقت.

 

 

 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة


الرجوع الى أعلى الصفحة