الطفلة "شفاء" الطفلة "شفاء"

«شفا».. أول مولودة لأم مصابة بـ«كورونا» تحتفل بعيد ميلادها الأول

بوابة أخبار اليوم الأحد، 18 أبريل 2021 - 11:30 م

احتفلت الطفلة «شفا» بعيد ميلادها الأول، وذلك بعد عام من ميلادها في هذا التوقيت بمستشفى إسنا جنوب الأقصر، كأول مولودة لسيدة مصابة بفيروس كورونا وذلك منذ تحويل المستشفى وقتها كأول مستشفى عزل لمصابي كوفيد -19، حيث استمرت ما يقرب من شهر داخل الحجر الصحي قبل خروجها وطفلتها بعد تعافيها تماماً من الفيروس.

اقرأ ايضا| برنامج الأغذية العالمي يوقع مذكرة تفاهم للتعاون بين بلدان الجنوب 

تعود القصة إلى يوم 17 من شهر أبريل من العام الماضي، حيث نجح الفريق الطبي بمستشفى إسنا للحجر الصحي بمحافظة الأقصر، في إجراء أول عملية ولادة قيصرية لسيدة مصابة بفيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، وتدعى "ك.م.ك" وتبلغ من العمر 31 سنة مقيمة بمنطقة الكرنك، وذلك أثناء وجودها بالعزل الصحي لتلقى العلاج من الفيروس الذي انتقل لها عن طريق مخالطتها لأحد المصابين، حيث تم نقلها إلى مستشفى العزل بعد اكتشاف إصابتها بفيروس كورونا وهى في أواخر الشهر الثامن من الحمل، حيث أجرى الولادة كل من الدكتور محمد حمزة كشك طبيب النساء والتوليد ومدير العزل الصحي، والدكتور محمد صلاح الصغير طبيب أطفال، والدكتور عبد الفتاح عبد الرضي، وطبيب التخدير الدكتور أحمد عزمي، بجانب طاقم التمريض، الذين أجروا العملية بكل حرفية دون حدوث أي تأثير سلبي على حياة الأم أو جنينها.
وتم تقييم الحالة الصحية للسيدة وأجريت لها عملية ولادة قيصرية في خلال ساعتين وسط إجراءات وقائية واحترازية مشددة، حيث جرى تعقيم وتطهير الأدوات المستخدمة قبل وأثناء وبعد الولادة، حتى لا تنتقل العدوى لأحد من الفريق الطبي المشارك، حتى خرجت الأم والمولودة بصحة جيدة تماماً عقب عملية الولادة، وتم نقل السيدة بقسم الرعاية المركزة، وجرى عمل فحص جديد لاستبيان مدى إصابتها بالفيروس إلى جانب فحص طفلتها والتي نقلت لقسم الحضانات لرعايتها حتى تتحسن حالة والدتها الصحية وتستطيع التعامل مع الطفلة بصورة أفضل، حيث واصل الأطباء تقديم الدعم والرعاية الصحية اللازمة للسيدة وجنينها حتى بدأت حالتها في التحسن تدريجيا.
وبعد مرور شهر ونصف من الميلاد، وتحديدا في يوم 24 من شهر مايو الماضي، تم الإعلان عن خروج وتعافى والدة أصغر مولودة داخل المستشفى من فيروس كورونا وتعافيها تماماً، وخروجها برفقة طفلتها لقضاء باقى شهر رمضان في منزلها ووسط أسرتها، وسط أجواء مبهجة للغاية بالمستشفى.
وقالت السيدة، إنها أطلقت اسم «شفا» على طفلتها، والتي حضرت كفاحها ضد فيروس كورونا قبل أن تولد، تفائلاً بشفاء من الله قريب، وأن يعافيها من الفيروس وأن يجنب الطفلة خطر الإصابة به، وهو ما حدث بالفعل بعد فترة وجيزة لتصبح فرحتها فرحتين وهي التعافي وقدوم طفلتها للدنيا، مشيدة بالدعم النفسي للمرضى الذي تلقتها من الفريق الطبي وقتها  وهو ما ساهم في سرعة علاجها.
وخلال الساعات الماضية، احتفى رواد موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" بعيد الميلاد الأول، للطفلة شفا متداولين صورها وكتبوا عليها "تحتفل اليوم شفاء بعيد ميلادها الأول.. بقى عندها سنة.. كل سنة وانتى طيبة ياشفاء"، "شفاء بنت الأقصر أول طفلة ولدت داخل مستشفي عزل بعد تفشي فيروس كورونا في مصر العام الماضي حيث ولدت داخل عزل مستشفي إسنا".

الطفلة

الطفلة

الطفلة

الطفلة

 

 

 

الاخبار المرتبطة

 

الأكثر قراءة


الرجوع الى أعلى الصفحة