الطاقة الشمسية الطاقة الشمسية

اليونيدو والبنك الأهلي المصري يقدمان تسهيلات جديدة لتمويل استخدام الطاقة الشمسية في عمليات تسخين المصانع

بوابة أخبار اليوم الإثنين، 19 أبريل 2021 - 01:58 ص

صرح الدكتور باسل الخطيب، ممثل منظمة اليونيدو والمدير الإقليمي بأنه في إطار تنفيذ توجه الدولة المصرية نحو زيادة استخدام الطاقات المتجددة، تعمل منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية "اليونيدو" على التوسع في استخدام تكنولوجيات السخانات الشمسية بالقطاع الصناعي وذلك للحد من استخدام مصادر الطاقة التقليدية في العمليات الصناعية، وتنويع مصادر الطاقة وتوفيرها للقطاع، إلى جانب تقليل الأثر البيئي الناجم عن عمليات التسخين. 

اقرأ أيضًا| اجتماع «أون لاين» لمحافظ بني سويف مع منظمة اليونيدو 

من هذا المنطلق وفى إطار مشروع "استخدام الطاقة الشمسية في عمليات التسخين في الصناعة" الذي تنفذه منظمة "اليونيدو" بالتعاون مع وزارة التجارة والصناعة، فقد أعلن الدكتور الخطيب أنه تم إنشاء قرض دوار بالتعاون مع البنك الأهلي المصري وذلك لحث القطاع الصناعي على التوسع في استخدام تكنولوجيات السخانات الشمسية المختلفة وذلك للحد من استخدام الوقود الأحفوري في عمليات التسخين بالمصانع. 

كما صرح الاستاذ هشام السفطي – رئيس مجموعة المؤسسات المالية والخدمات المالية الدولية بالبنك الأهلي المصري أن التعاون مع اليونيدو يأتي انطلاقا من حرص البنك على دعم استراتيجية الدولة 2030 وتوجهاتها نحو التوسع في برامج التنمية الوطنية المستدامة وزيادة كفاءه استخدام الموارد المحلية المتاحة للطاقة والحفاظ على مصادرها، وأضاف سيادته أن الحزمة التمويلية المقدمة من البنك الأهلي المصري ومرفق البيئة العالمي بما يعادل مبلغ 4 مليون دولار بالجنيه المصري تساعد على تطبيق سعر فائدة مميز يبدأ من 3.25%.

وصرحت الدكتورة/ جيهان بيومي مدير المشروع بأن هذا القرض يقوم بتمويل تركيب نظم السخانات الشمسية للقطاع الصناعي ورفع كفاءة استخدام الطاقة الحرارية وذلك لخدمة الثلاث قطاعات الصناعية المستهدفة من قبل المشروع وهي قطاعات الصناعات الغذائية، صناعات النسيج والصناعات الكيماوية. تتكون قيمة القرض من مساهمة بنسبة 50٪ من مرفق البيئة العالمي بفائدة مدعمة، بالإضافة إلى تمويل تجاري بنسبة 50٪ من البنك الأهلي المصري. ويؤدي دمج مصدري التمويل لتقديم قروض للمستفيدين والحصول على أسعار فائدة مخفضة.

 وأفاد المهندس تيمور ابراهيم الخبير الفني بأنه يمكن للشركات والمصانع العاملة في تلك القطاعات التقدم للحصول على القرض حيث يقوم الفريق الفني للمشروع بإجراء الدراسات الفنية والجدوى الاقتصادية لاستخدام السخان الشمسي في المصنع. وبعد إتمام الدراسة بنجاح يمكن للمصنع التقدم بطلب الحصول على التمويل من خلال البنك الأهلي المصري. وتصل قيمة التمويل إلى 90 % من إجمالي تكلفة الاستثمار ويسدد على خمس سنوات بفترة سماح تصل لسنة كاملة. وللتقدم للحصول على التمويل يتم ملء استمارة الطلب من أي فرع من فروع البنك الأهلي المصري أو مكتب منظمة اليونيدو ثم يتم تقديمها لوحدة إدارة المشروع، لإتمام الدراسات الفنية ودراسة الجدوى الاقتصادية ثم يقوم البنك بعمل الدراسات الائتمانية اللازمة للموافقة على تمويل نظام التسخين الشمسي.

والجدير بالذكر أن منظمة اليونيدو تعمل على تعزيز الاستثمارات الخضراء والتوسع فى آليات التمويل الأخضر ودعم المشروعات الرامية إلى تعزيز كفاءة استخدام الطاقة والتوسع فى استخدام مصادر الطاقة المتجددة ويأتى هذا في إطار العمل على تطبيق استراتيجية الدولة للتوسع في استخدام الطاقة المتجددة وتنويع مصادر الطاقة حيث تسعى الدولة المصرية الى زيادة نسبة الطاقات الجديدة إلى نحو 42% بحلول عام 2035. كما تقوم منظمة اليونيدو بالتعاون مع البنوك المصرية بالعمل نحو اتخاذ خطوات جادة للتوسع في التمويل الأخضر تماشياً مع الاتجاه العالمي لضمان استدامة استخدام الموارد والحد من المخاطر البيئية. ويعد تمويل المشروعات الخضراء من اهم خطوات التنمية الشاملة المستدامة خاصة في القطاع الصناعي كونها مشروعات تعمل على الحد من انبعاثات غازات الاحتباس الحرارى وضمان استدامة الطاقة بالإضافة إلى تحسين الصحة العامة. 



 

 

 

الاخبار المرتبطة

 

الأكثر قراءة

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة