الديدان القافزة الديدان القافزة

قادمة من شرق آسيا..

«الديدان القافزة الثعبانية» تهدد أمريكا | صور

وائل نبيل الثلاثاء، 20 أبريل 2021 - 01:24 ص

يحذر الخبراء  من أن "الديدان القافزة" الغازية القادمة من آسيا، تشق طريقها الآن إلى مناطق الغرب الأوسط من الولايات المتحدة، ويمكن أن تشكل تهديدًا للصناعة الزراعية.

 

وبحسب ما نقلت "ديلي ميل"، لوحظ هذا النوع لأول مرة في ولاية ويسكونسن في عام 2013، لكن وجد الباحثون مؤخرًا أنه انتشر إلى أكثر من اثنتي عشرة ولاية في الغرب الأوسط الأمريكي.

 

وعلى الرغم من أن الديدان القافزة غير مؤذية للإنسان، فإنها تلحق الضرر بجذور النباتات، وتستنفد المغذيات وتغير قدرة المياه في التربة، وهي معروفة رسميًا باسم Amynthas spp، وتتحرك الدودة بسرعة الأفعى، وتلقي ذيلها عندما تتعرض للتهديد.

 

ونشأت الديدان القافزة في شرق آسيا، وشقت طريقها إلى ساحل المحيط الهادئ للولايات المتحدة في أوائل القرن الحادي والعشرين.

 

ولقد حصلت الديدان على هذا اللقب بسبب الضربات البرية عند التعامل معها، وسلوكها الشبيه بالثعبان المتمثل في الانزلاق، وسقوط جلدها.

 

وقد سميت هذه الديدان أيضًا بالديدان المجنونة وقافزات ألاباما، وهي تعيش وتتغذى في طبقة نفايات الأوراق على سطح التربة، وفي أعلى بضع بوصات من التربة، لكن لا تنشئ جحورًا في الأرض.

 

وعندما وصلوا لأول مرة إلى الولايات المتحدة، علقت الديدان القافزة على الساحل، ولكن تم رصدها الآن في ولايات أخرى بما في ذلك ميسوري، وإلينوي، وأيوا، وكنساس، ونبراسكا، وأوكلاهوما، وتكساس، ولويزيانا، وإنديانا، ومينيسوتا، وإنديانا، وأوهايو، وكنتاكي، وتينيسي.

 

وقد شاركت وزارة الموارد الطبيعية الأمريكية في بيان مفاده، أنها تنتشر عن طريق نقل البشر للنباتات المحفوظة في الأصص، والتربة، والسماد العضوي، والنشارة، وطعم الأسماك.
 

 

 

 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة


الرجوع الى أعلى الصفحة