أرشيفية أرشيفية

تقليل المنبهات للتغلب على اضطرابات النوم في رمضان

دينا درويش الثلاثاء، 20 أبريل 2021 - 09:01 م

ننتظر رمضان بفارغ الصبر كل عام لبدء صفحة جديدة من العبادة، لكن البعض يخسر تلك الأوقات المباركة ويقضي يومه نائماً معللاً ذلك بالصيام فهل الصيام حقًا يؤثر على النوم ؟

لقاء العمالقة.. «أرنولد شوارزنيجر» و«مايك تايسون»

ناقشت العديد من الدراسات تأثير صيام شهر رمضان على النوم، ووجدت أنه في المجمل عدد ساعات النوم لا يتأثر مقارنة بباقي الشهور، وعلى الرغم من وجود اختلافات طفيفة حسب موعد الشهر في السنة إذا كان صيفاً أو شتاءً إلا أن كفاءة النوم لا تتغير في رمضان إذا تم اتباع مواعيد محددة للنوم والاستيقاظ.

ويرتبط الشهر الكريم بعادات وتقاليد تختلف من بلد لبلد أخرى وتؤثر على نمط الحياة المعتاد، فالعديد من الناس يربطون رمضان بالطعام و خصوصاً الوجبات الدسمة ليلاً و التي تؤثر على النوم عن طريق زيادة الوقت الذي تحتاجه للنعاس، أيضًا في رمضان يبدأ العمل متأخراً و الأسواق تفتح في المساء بشكل أكبر بجانب زيادة الاجتماع بالعائلة والأصدقاء بعد الإفطار.

ونتيجة لذلك يعاني الشخص من نقص النوم ليلاً مما يترتب عليه الإحساس بالكسل والميل للنوم وتغيرات المزاج صباحاً، فيلجأ الشخص إلى النوم لساعات طويلة نهارًا،إلي جانب الأسباب السابقة يحدث لجسمك بعض التغيرات الفسيولوجية التي تحدث لدماغك وتؤثر على تصرفاتك في رمضان ومنها العديد من العوامل التي تؤثر على النوم وهي كالتالي التغير المفاجئ في وقت النوم والطعام مما يؤدي إلى زيادة معدل التمثيل الغذائي ليلاً فترتفع  درجة حرارة الجسم ويؤدي ذلك إلى تأخر النوم فمن الطبيعي أن تقل درجة حرارة الجسم في بداية النوم لتساعد على النوم بسهولة ثم يحدث في جسمك انخفاض في درجة حرارة الجسم نهارً نتيجة للصيام فيجعلك تشعر بالنعاس ببساطة بسبب انعكاس الساعة البيولوجية . 

وأثبتت الدراسات أن الصيام لا يؤثر على النوم مقارنة بالأيام العادية لذا نظم نومك في رمضان بعدة طرق أولها لكي تحظى بنوم أفضل حدد موعد نوم ثابت يومياً حتى في أيام العطلة و إذا واجهت صعوبة في النوم حاول الاسترخاء قليلاً أو أخلد للنوم عندما تكون مرهقًا، ثانيا بعد الإفطار نلجأ إلى تناول القهوة والشاي للسهر إلى السحور، ولكن كل هذا يؤثر علينا وعلى تنظيم مواعيد النوم في رمضان لذا اعتدل في تناول الطعام وابتعد عن تناول المنبهات قبل الذهاب للنوم،و لتحصل على نوم أفضل ليلاً حاول تقليص وقت القيلولة إلى ٣٠ دقيقة، فالنوم ساعات طويلة نهارًا يحيل دون الحصول على قسط كافي من النوم ليلاً و يؤثر على تركيزك في اليوم التالي.

ولابد أن تفرغ ذهنك من التوتر ومشاكل الحياة اليومية و قم بأنشطة تساعد على الاسترخاء و استغل شهر رمضان في العبادات لتحصل على التوازن الروحي وتشعر بالاسترخاء،رغم انه وأنت صائم وتشعر بالكسل ولا يوجد لديك طاقة، ولكن هناك انواع من الرياضة تقوم بها يومياً بالفعل مثل صعود الدرج أو المشي تجدد نشاطك لذا لا تنسى الرياضة واجعلها في روتينك اليومي حتى في رمضان للمساعدة على الحركة وتجنب زيادة الوزن.

 

 

 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة


الرجوع الى أعلى الصفحة