الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار

بعد صدور قرار تشكيل لجنة لتسيير أعمال غرفة المنشآت الفندقية

لجنة تسييرالأعمال تناقش تحديد الحد الأدنى للإقامة ب «المنشآت الفندقية »

شيرين الكردي- مي سيد الأربعاء، 21 أبريل 2021 - 10:10 ص

استقبل الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، في مكتبه بمقر الوزارة بالعباسية، ماجد فوزي رئيس مجلس إدارة غرفة المنشآت الفندقية السابق و علاء عاقل رئيس لجنة تسيير أعمال الغرفة الحالي، وذلك بعد صدور قرار تشكيل لجنة لتسيير أعمال الغرفة برئاسة  علاء عاقل وعضوية كل من هشام الشاعر، محمد أيوب، هيثم نصار، عبد الحميد أبو يوسف. 

 

جاء هذا القرار بعد أن قضت محكمة القضاء الإداري بحل مجلس إدارة الغرفة السابق لبطلان انتخابات الغرفة التي عُقدت بتاريخ 31 أكتوبر 2018.

وقد حضر اللقاء أحمد الوصيف رئيس الاتحاد المصري للغرف السياحية، و عبد الفتاح العاصي مساعد الوزير للرقابة على المنشآت الفندقية والمحال والأنشطة السياحية، و يمنى البحار مساعد الوزير للشئون الفنية.

استهل الدكتور خالد العناني اللقاء بتقديم الشكر ماجد فوزي ولمجلس إدارة غرفة المنشآت الفندقية السابق برئاسته على كل ما بذلوه من جهد خلال الفترة السابقة للنهوض بقطاع الفنادق ولا سيما لعملهم في فترة صعبة استطاعوا خلالها أن يؤدوا عملهم باقتدار، مثمنًا على الدور الفعال الذي لعبته الغرفة في استقبال العالقين المصريين في مدينة مرسي علم أثناء فترة تعليق الطيران مع بداية جائحة فيروس كورونا المستجد.

كما تمنى الوزير التوفيق والنجاح للجنة تسيير الأعمال الجديدة في تنفيذ مهامها ومسئولياتها على أكمل وجه خلال الفترة المقبلة.
ومن جانبه، أكد علاء عاقل على أنه سيتم بذل قصارى الجهد لاستمرار العمل بالكفاءة المعهودة من الغرفة ليكون عمل اللجنة عند حسن الظن وبما يساهم في خدمة القطاع الفندقي.

وخلال الاجتماع، تم مناقشة المحاور الرئيسية لخطة عمل الغرفة خلال الفترة المقبلة، كما دارت مناقشات حول تحديد الحد الأدنى لمقابل الإقامة بالمنشآت الفندقية.

جدير بالذكر أن  علاء عاقل كان رئيساً للغرفة الفرعية للمنشآت الفندقية بالبحر الأحمر، وعضو مجلس إدارة المنشآت الفندقية السابق، كما أنه يتمتع بخبرة طويلة لأكثر من 30 عاماً في مجال الفندقة.
السياحة: تشكيل لجنة تسيير أعمال لغرفة المنشآت الفندقية

 

 

 

الاخبار المرتبطة

 

الأكثر قراءة


الرجوع الى أعلى الصفحة