أرشيفية أرشيفية

خبير بترولي :الأداء يتطور بعد تحويل السيارات للغاز وزيادة الكفاءة 10% 

عواد شكشك الخميس، 22 أبريل 2021 - 09:55 م

قال مدحت يوسف، نائب رئيس هيئة البترول الأسبق والخبير البترولى، إن أداء السيارة يتطور بعد التحويل للغاز من حيث زيادة كفاءة محرك السيارة بنسبة 10% حيث يتم احتراق الوقود داخل المحرك احتراقاً تاماً لأن الغاز الطبيعي وقود نظيف ورقمه الأوكتينى أعلى من البنزين حوالى 120 أوكتان.


وأضاف نائب رئيس هيئة البترول الأسبق، في تصريحات خاصة لـ"بوابة أخبار اليوم" أن المحافظة علي كفاءة زيوت التزييت، وبالتالى تغييرها على فترات أطول بالإضافة للحفاظ علي البوجيهات والابلاتين لفترة أطول وصيانة السيارة علي مدي فترات زمنية أطول، فالغاز الطبيعى المستخدم كوقود بديل للسيارات موفر واقتصادى، حيث يصل سعر المتر المكعب من الغاز الطبيعى إلى 3.5 جنيه حاليًا، بينما يبلغ سعر لتر البنزين «80» 6.25 جنيه، وبنزين «92» 7.5جنيه للتر.

اقرأ أيضا| التعليم العالي: مصر تحصل على ميداليتين في معرض بيروت الدولي للابتكار


وأوضح أن  في هذا الإطار إلى أنه فى حالة استخدام المواطن للغاز الطبيعى فى سيارته، فإنه يمكن له تحقيق وفر يصل إلى حوالى 825 جنيها شهريًا عندما يكون متوسط استهلاك اليومى 10 لترات بنزين «80»، بينما يصل معدل التوفير لحوالى 1200 جنيه شهريًا فى حالة استخدام بنزين «92»، وبالتالى يمكن للعميل استرداد قيمة التحويل من مبلغ التوفير فى استخدام الغاز الطبيعى خلال فترة من3 إلى 6 أشهر عند معدل الاستهلاك المتوسط، علمًا بأنه كلما زاد معدل الاستهلاك اليومى من البنزين قلت فترة الاسترداد.

وأكد  أن الاحصائيات الدولية أشارت إلى ارتفاع عدد السيارات العاملة بالغاز الطبيعى فى العالم إلى أكثر من 28.5 مليون سيارة ومركبة مؤخرًا. وأضاف يوسف أن تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعي هى فكرة رائدة بمصر، بعد تحقيق الإكتفاء الذاتى من الغاز الطبيعى، وأن الدولة تهتم بالبيئة بشكل كبير، والمبادرة الرئاسية هدفها التوسع فى السيارات التي تعمل بالغاز الطبيعي لأن نسبة الانبعاث التي تعمل بالوقود تكون كبيرة جدًا، وأن الدولة تهتم بتوفير الطاقة، لذلك أطلقت مبادرة إحلال السيارات القديمة لأنها تستهلك وقودًا أكثر وأغلى سعرا ولها أضرار على البيئة.
 



 

 

 

الاخبار المرتبطة

 

الأكثر قراءة

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة