صورة أرشيفية صورة أرشيفية

وزير الخارجية الأمريكي: بايدن لا يخاف من لقاء بوتين

بوابة أخبار اليوم الثلاثاء، 04 مايو 2021 - 11:01 م

قال وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن إن رئيس الولايات المتحدة، جو بايدن، لا يخاف من لقاء نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، مضيفا أن القمة المرتقبة بينهما ستكون مفيدة للبلدين.

اقرأ أيضًا: بايدن: آمل بلقاء بوتين خلال يونيو

وقال بلينكن، في مقابلة مع صحيفة فينانشال تايمز "أعتقد أنه إذا تمكن الرئيسان من التحدث وجها لوجه فهذا الأمر سيكون مفيدا... هناك مجلات للتعاون تثير اهتماما مشتركا، لقد رأينا أحدها، وهو تمديد معاهدة ستارت 3، كما توجد مجالات أخرة تخص الاستقرار الاستراتيجي يمكن تحقيق تقدم في إطارها".

وتابع قائلا "لسنا مهتمين بتصعيد التوتر. نرغب في أن تكون لنا علاقات أكثر قابلية للتنبؤ، لكن هذا الأمر يتوقف على بوتين. في حال مواصلة روسيا التصرف بطريقة متهورة وعدوانية فلتكون على يقين بأننا سنرد من جديد".

ونفى بلينكن أن يكون بايدن قلقًا من لقاء بوتين، قائلا "الرئيس بايدن يؤمن حقا بأهمية أن يكون الشخص صادقا وصريحا والطريقة الأفضل للقيام بذلك تتمثل في عقد لقاء وجها لوجه".

وكان جو بايدن قد وجه دعوة لنظيره الروسي فلاديمير بوتين من أجل إجراء محادثات مباشرة بعد الحرب الكلامية التي اندلعت بينهما وهي الدعوة التي قبلها بوتين وبدأ مسئولي البلدين التحضير لها.

وكان بايدن قد وصف الرئيس الروسي فلاديمير بوتن بـ"القاتل"، متعهدا بجعله "يدفع ثمن أعماله"، وذلك بعد نشر تقرير مخابراتي أمريكي يتحدث عن محاولة روسيا توجيه الانتخابات الأمريكية الأخيرة لصالح دونالد ترامب.

وجاء الرد الروسي من بوتن على وصف بايدن بأنه "قاتل"، قائلا إنه يتمنى للأخير الصحة، إلا أنه قال: "القاتل هو من يصف الآخر بذلك".

وتشهد العلاقات بين البلدين جملة من التحديات والسيناريوهات المفتوحة، في ظل توتر العلاقات والتصعيد المتبادل مع العقوبات الأميركية المفروضة أخيراً على روسيا والرد الروسي بالمثل.

وفي أبريل فرضت الولايات المتحدة عقوبات واسعة على روسيا تشمل إجراءات تستهدف 32 شخصا وكيانا وتطبيق حظر على شراء سندات الحكومة الروسية بدءا من 14 يونيو وطرد 10 دبلوماسيين روس، لترد موسكو لاحقا على هذه الإجراءات بطرد 10 دبلوماسيين أمريكيين وخطوات أخرى.



 

 

 

الاخبار المرتبطة

 

الأكثر قراءة


الرجوع الى أعلى الصفحة