حرب أهلية حرب أهلية

انتقاماً لماضيها... تشويه وجه جميلة عوض في حرب أهلية

أحمد السنوسي الأربعاء، 12 مايو 2021 - 01:58 م

لم تكن جميلة عوض "تمارا" تتخيل أن متاعبها ومشاكلها أكبر من نادين "سينتيا خليفة" ويوسف "باسل الخياط"، إذ يبدو أن أعداء تمارا كثيرين، فبعدما أنقذتها مريم "يسرا" من خديعة باسل الخياط، فاجئتها سيارة يستقلها عدة شباب أمام منزلها، وقام أحدهم بإصابتها بجرح بالغ في وجهها، سالت على إثره الكثير من الدماء، وعلى الأرجح أن هذه الضربة ستتسبب لها في عاهة مستديمة بوجهها.

وفي بداية الحلقة كان شجار كبير قد نشب بين جميلة وكيشو "عمرو صالح"، بعد ما عرفت بشأن الخدعة التي كان متورط فيها مع باسل الخياط، وكانت أيضاً غاضبة من والدتها، ولكنها استعادت الثقة بها مرة أخرى عندما طردت "نادين" من فيلا والدها، واستعادت حقها. من خلف إصابتها البالغة في وجهها؟ هل عاد ماضي تمارا ليهددها مرة أخرى؟ هل ستتحول جميلة إلى جوكر حقيقي بعد إصابتها في وجهها؟
ويدور حرب أهلية حول طبيبة التجميل "مريم" التي تعاني من انهيار حياتها الأسرية بسبب اهتمامها بعملها على حساب عائلتها، فتحاول استرجاع ما خسرته بكل الطرق الممكنة.

اقرا ايضا 

هل تنهار خطة باسل خياط للانتقام من زوجته وطليقته في «حرب أهلية»؟



 

 

 

الاخبار المرتبطة

الموت يفجع حمادة هلال الموت يفجع حمادة هلال الأحد، 13 يونيو 2021 03:44 م
وفاه الشاعر سعدي يوسف في لندن وفاه الشاعر سعدي يوسف في لندن الأحد، 13 يونيو 2021 03:16 م

 

الأكثر قراءة


الرجوع الى أعلى الصفحة