البابا تواضروس الثاني البابا تواضروس الثاني

ابرزها الإصابة بكورونا.. شائعات تواجه البابا تواضروس والكنيسة

مايكل نبيل الأحد، 16 مايو 2021 - 04:50 م

يواجه قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، منذ حين واخر العديد من الشائعات، سواء الخاصة بقراراته، أو تحركاته الداخلية والخارجية، التي تمثل جزءا أساسيا من خدمته الرعوية.

وفى الاونة الاخيرة نشرت بعض الصفحات عبر المواقع التواصل الاجتماعى " سوشيال ميديا " العديد من الشائعات الخاصة بقرارات تابعة للكنيسة الارثوذكسية وقداسه البابا تواضروس الثانى واخر تلك الشائعات خلال الايام الماضية حيث اصدر القمص موسي يعقوب ابراهيم المتحدث الرسمى للكنيسة القبطية الارثوذكسية بيانا بشان انتشار بعض الاخبار عبر مواقع التواصل الاجتماعي بشان الرهبنة .

أصدرت الكنيسة القبطية الارثوذكسية بيانا بشأن تداول بعض الصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي منشور يشير إلى بيان صادر عن قداسة البابا تواضروس الثاني، يخص الرهبان والأديرة.

وأكدت الكنيسة القبطية الارثوذكسية أنه لم يصدر عن قداسة البابا تواضروس أي بيانات بهذا الخصوص، وأن ما يحويه هذا المنشور عارٍ تمامًا من الصحة.

وقالت الكنيسة في بيانها: "نوجه عناية الجميع إلى أن صفحة المتحدث باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية على موقع فيسبوك، هي المصدر الوحيد الذي ينشر عليه كل ما يصدر عن الكنيسة وقداسة البابا تواضروس".

وأهابت بأبناء الكنيسة التدقيق في تعاملهم مع الصفحات التي تنشر أخبارًا مضللة تسيء إلى الكنيسة وآبائها.

وايضا منذ انتشار ظور وباء كورونا في مصر انتشر العديد من الاقوايل عن اصابة قداسه البابا تواضروس بكورونا، الامر الذى دع قداسته لاصدار تصريح  بنفى، صحة ما تردد عبر مواقع التواصل الاجتماعي بشأن إصابته بفيروس "كورونا".

وقال البابا تواضروس، في تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط، ردا على سؤال حول مدى صحة إصابته بفيروس "كورونا" المستجد إنها "شائعات كاذبة".

من جانبه، أكد القس بولس حليم، المتحدث باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، وقتها  أن البابا تواضروس الثاني بخير وصحة جيدة، مضيفاى أنه يمارس عمله الرعوى ويتابع كل أمور الخدمة وأنه لا صحة إطلاقا لما يتردد حول صحته.

وقال قداسه البابا تواضروس في احدى تصريحاته ان السوشيال ميديا دائما هائجة والذين يتكلمون هم من يفعلون هذا الهياج والتعاليم ثابتة داخل الكنيسة من قرون وإيماننا وعقيدتنا ولاهوتنا ثابت في الكنيسة وقانون الإيمان يحدد كل شيء.

وأكد البابا تواضروس في أكثر من مناسبة، أن الحروب تقوي الكنيسة، رغم الشائعات الكاذبة التي ينشرها عدو الخير إلا أن الكنيسة تنمو.

اقرا ايضا : الكنيسة الأرثوذكسية تستنكر الاعتداءات الغاشمة بالقدس وقطاع غزة



 

 

 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة