أحد المتطوعين لتجربة اللقاحات أحد المتطوعين لتجربة اللقاحات

16 حالة تعرضت لأعراض.. ننفرد بالنتائج المبدئية لتجارب لقاحي «سينوفارم وسينوفاك»

أحمد سعد الخميس، 10 يونيو 2021 - 06:06 م

تنفرد «الأخبار» بنشر النتائج المبدئية للتجربة الإكلينيكية التى أجريت للمرة الأولى فى مصر على لقاحى كورونا سينوفارم وسينوفاك الصينيين على أكثر من 3 آلاف متطوع و10 دول أخرى بإجمالى  40 ألف متطوع من 10 دول وبلغت نسبة نجاحهما 78%، و72%.

وقسمت الدراسة التى أشرف عليها فى مصر الدكتور محمد حسانى مساعد وزير الصحة للمبادرات العامة مع خبراء من الـ10 دول الاخرى المشاركة إلى 3 مجموعات الأولى باجمالى 13459 حصلت على لقاح سينوفاك WIV04، والثانية باجمالى 13465 حصلت على لقاح سينوفارم HB02 والثالثة باجمالى  13458 حصلت على اللقاح الوهمي، وتم اختيار المشاركين فى التجربة بشكل عشوائى للحصول على جرعتين من اللقاحين الفرق بينهما 21 يومًا.

وشملت التجربة الحالية بشكل رئيسى البالغين الأصحاء والشباب من دول الشرق الأوسط ودول آسيوية أخرى، فيما لم تشمل النساء الحوامل أوالذين تقل أعمارهم عن 18 عامًا ؛ واصحاب الأمراض المزمنة، والنساء بشكل كبير، وكبار السن، وأولئك الذين يعيشون فى مناطق جغرافية أخرى السكان، وكذلك الذين يعانون من إصابات سابقة بـ SARS-CoV-2، والبالغين من عمر 18 عامًا الذين يعانون من أعراض الجهاز التنفسى قبل 14 يومًا من المشاركة فى التجربة، والذين تم تأكيدهم أو المشتبه بإصابتهم بأمراض الجهاز التنفسى الخطيرة المختلفة أوالحادة.

وبعد الحقن بجرعات اللقاحين تم التواصل مع المشاركين فى التجربة باتصالات هاتفية أسبوعية والفحص الدوري، وتم رصد  الأعراض التالية سارية لمدة يومين على الأقل من الحصول على الجرعة وهى حمى وقشعريرة والتهاب الحلق وانسداد الأنف وألم عضلى وتعب وصداع وغثيان  أو القيء أو الإسهال أوعلامة تنفسية واحدة على الأقل بما فى ذلك السعال وضيق التنفس، فقدان حاسة الشم، أواضطراب الذوق، أو الالتهاب الرئوي، وذلك بعد أن طُلب من المشاركين تسجيل ردود الفعل السلبية المحددة على بطاقات المتابعة خلال 7 أيام من كل حقنة.

وانتهت نتائج الدراسة إلى حدوث ردود فعل سلبية لمدة 7 أيام بعد كل جرعة فى 41:46% من المشاركين فى الـ3 مجموعات،  والأعراض الخطيرة كانت نادرة، وقلل اللقاحان من الإصابة بأعراض كورونا، بعد أن اعتمدت اللقاحات على تكنولوجيا الفيروسات المعطلة لكونها آمنة بشكل عام مثل لقاح الانفلونزا والتهاب الكبد A، وشلل الأطفال، وداء الكلب، كما أنه يتم تخزينها وشحنها بسهولة  وتحتاج من 2 إلى 8 درجات مئوية للتخزين، مما يجعل مناسبة للعديد من البلدان والأماكن ذات الدخل المنخفض، لكن تحتاج إلى تقييم فى حجم عينة أكبر.  

وأكدت الدراسة إن العدد الإجمالى للحالات التى أصيبت بـ COVID-19 بما فى ذلك الحالات المصحوبة بأعراض والحالات بدون أعراض 42 فى مجموعة WIV04 سينوفاك، و31 فى مجموعة HB02 سينوفارم و116 فى المجموعة الوهمية، وتبين أن 9 مشاركين فى مجموعة WIV04، و7 فى HB02 و8 فى المجموعة الوهمية فقط الذين لديهم أحداث سلبية خطيرة، منهم 3 حالات وفاة وحالتان محتملا أن تكونا مرتبطًا بالحقن، فى مجموعة HB02  وتم علاجهم، الأولى لشخص 30 عامًا تم تشخيصها باحتمال الإصابة بالتهاب النخاع بعد تلقى الجرعة الأولى.

وأشارت إلى أن إلى فعالية اللقاح الأول WIV04 بلغت 50.3٪  و65.5٪ للقاح HB02،  بعد الجرعة الأولى، و72.8٪ لمجموعة WIV04 و78.1٪  لمجموعة HB02، ضد حالات COVID-19 المصحوبة بأعراض بعد الجرعة الثانية بأسبوعين وصلت الفاعلية إلى، وكانت فقط ردود الفعل السلبية التى حدثت فى 2 ٪ على الأقل من المشاركين.
 



 

 

 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة


 

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة