8 سيارات بسعر «حنين».. إحداها «عربية الشعب 8 سيارات بسعر «حنين».. إحداها «عربية الشعب

8 سيارات بسعر «حنين».. إحداها «عربية الشعب»

إسراء كارم الخميس، 15 يوليه 2021 - 01:34 م

يستمر التنافس بين الشركات في عالم السيارات، حيث تعمل كل شركة على تزويد سياراتها بكماليات مختلفة وإمكانيات هائلة تجعلها في الصدارة وقادرة على المنافسة.

ولأعوام كانت هناك بعض السيارات التي نجحت في إثبات جدارتها وكفاءتها، وظلت أساسية لأعوام كون سعرها في متناول معظم الناس، ومن بينها:

فيات ١٢٧
وهي الشهيرة بـ«زوبا» وكانت السيارة الأكثر تواجدًا في الشوارع المصرية لسنوات طويلة من صناعة فيات كرايسلر أنتجت في 1971 وتوقف إنتاجها في 1983.

وكلمة فيات هي اختصار لمصنع السيارات الإيطالي بتورينو، حيث يتركز سوق فيات في أوروبا، بالإضافة إلى بعض أسواق الشرق الأوسط مثل مصر وسوريا ولبنان وأسواق أمريكا اللاتينية.

وتنافس فيات في السوق الأوروبية العديد من السيارات، أبرزها وفقا لعدة تقارير: فولكسفاغن الألمانية وبيجو الفرنسية من نفس الفئة السعرية، ومن بعدهم شركات مثل تويوتا وهوندا وأوبل إلا أنهما في لائحة سعرية أدنى من فيات.

وتميزت فيات ١٢٧ برشاقتها على الطريق وقوة تحملها، إلا أن الشكوى الدائمة كانت صغر الحجم وأن «الفتيس» الخاص بها ثقيل في النقلات وعدم وجود تكييف.

ولكن مقارنة بسعرها المنخفض كانت هذه المشاكل متجاهلة تماما من محبي هذه السيارة.

وأثبتت فيات جدارتها وقدرتها على التطوير بشكل كبير لتنافس حاليا بشدة بسيارتها الرياضية المميزة فيات تيبو.


فيات ١٢٨ و١٣١
وأيضا هذه الموديلات من فيات كان لها رواجا كبيرا ومازالت متوفرة لدى بعض الأسر المصرية، مع تطويرها من أصحابها وتزويدها ببعض الكماليات.


شاهين
وغالبا ما كانت سيارة شاهين والتي هي من إنتاج شركة النصر لصناعة السيارات الموجودة في وادي حوف، حلوان، القاهرة، سيارة الأسرة مع معظم البيوت المصرية.

وكانت أول سيارة مصرية، حيث أسست الحكومة المصرية هذه الشركة لتجميع السيارات ونجحت فيما بعد في صناعة السيارة شاهين.

وكان من مميزات سيارة شاهين انخفاض سعرها، وحجمها المناسب للأسرة، ومن بين أبرز موديلاتها موديل شاهين ونصر 128.

- هيونداي فيرنا
ومن التأكيد على قوة هذه السيارة استخدامها «تاكسي» حيث توفر قطع غيارها، واستلاكها المنخفض للبنزين.

وتظل فيرنا محافظة على تواجدها بشكل كبير في الشوارع المصرية، منذ ظهورها الأول في عام 2004 وحتى الآن، خصوصا وأنها بدأت بسعر 64 ألف جنيه تقريبا.


ڤولكس بيتلز
رغم صغر حجمها إلا أنها انتشرت في شوارع مصر طيلة أعوام، وتعود لشركة فولكس فاجن الألمانية، وكان الهدف من تصنيعها أن تكون سيارة الشعب.

ورغم تحول الشركة لتصنيع المعدات العسكرية لمساعدة ألمانيا في الحرب و تزويد الجيش بالمعدات اللزمة لدعم الجيش الألماني، إلا أنها عادت لهدفها الأساسي بعد الحرب.

 وبعد الحرب العالمية الثانية تم تسمية سيارات فولكس فاجن بالخنفساء، لأنها تشبه في مظهرها الخارجي الخنفساء.

ولازالت في شوارع مصر بشكل كبير، حيث أن لها جاذبية خاصة لدى محبي السيارات.


لادا
أما سيارة لادا فعُرفت بقوة تحملها، ولازالت في صدارة السيارات الاقتصادية رغم العمل عاى تطويرها بشكل ملحوظ، فهي من أصل روسي ثم عملت عليه فرنسا فيما بعد.

والسيارة معروفة جيدا في العديد من الدول كونها في متناول الجميع، كما تتمتع بمواصفات ممتازة بالمقارنة بسعرها.

بيچو ٥٠٤
 تعد إحدى السيارات العائلية الأبرز لسنوات طويلة، حيث كانت منفردة بطرازها عن باقي السيارات الأخرى مع سعر مناسب لحجمها وكفاءتها.

ومن بين السيارات الأبرز على طرق السفر ومازالت من السيارات الأكثر طلبا بعد تطورها وحفاظها على شكل مميز وحجم عائلي مناسب إضافة إلى سعرها المناسب بجانب منافسيها.
 

اقرأ أيضًا.. «الشركة المصرية التجارية وأوتوموتيف» تُنظّم تجربة قيادةٍ لأبرز طرازات آودي في مصر..صور

 


 

 

 

 

الاخبار المرتبطة


 

الأكثر قراءة


 

 

 

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة