المستخبى المستخبى

المستخبي | رجوع ريما لعادتها القديمة !

دينا درويش الأربعاء، 11 أغسطس 2021 - 08:21 م

أضع بين يدك اليوم مشكلتى حائراً عسى أن أجد لديك الحل لما أعانيه منذ فترة طويلة، أنا رجل فى أواخر الثلاثينات من العمر تزوجت من فتاة فى غاية الجمال كان الجميع يحسدنى عليها لكننى منذ اليوم الأول للزواج وأنا ألاحظ اهتمام زوجتى بهاتفها المحمول، كنت أظن أنه بدافع التسلية لكننى اكتشفت أنها تحادث أحد الرجال وترسل له صورها وتبادله الكلام غير اللائق، جن جنونى وذهبت بصورة الـ «شات» لأسرتها والذين لم يصدقونى..

 

وهنا قررت تركها معلقة وتزوجت مرة أخرى من أرملة شابة فى غاية الأدب والاحترام وعشت معها حياة سعيدة، لا يؤرقنى سوى أن زواجى الأول أثمر عن طفل، المفاجأة حدثت منذ عدة أشهر عندما اعترفت لى زوجتى الأولى بأنها خانتنى وأنها على استعداد للتوبة بشرط أن أترك زوجتى الأخرى وأجمع شمل عائلتى من جديد، وهنا لم أعد أعرف ماذا أفعل وخاصة أننى لا أريد أن يدفع ابنى ثمن اختياراتى الخاطئة وأخاف أن تعود لخيانتى مجدداً و«ترجع ريما لعادتها القديمة».

الرد:

للأسف اخترت الحل الأسوأ لمشكلتك منذ البداية، الكثير من العلاقات تحتاج لكلمة النهاية والبتر لا للتسويف والتطويل وسياسة النفس الطويل للحفاظ على المكاسب المادية، حافظ على حياتك الجديدة وزوجتك الثانية لأن ما فعلته الأولى ليس له مبرر ومن الصعب تجاوزه، وبالنسبة لابنك فعوضه بالحب والحنان والاحتواء وتذكر نشأته بين أم وأب منفصلين لكن بينهما احترام وحرص على مصلحته ومستقبله أفضل بكثير.

 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة



 

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة