صورة موضوعية صورة موضوعية

دراسة: الأخطبوط كائن فضائي من كوكب آخر

سلمى خالد الخميس، 26 أغسطس 2021 - 08:21 م

 

ينتمي حيوان الأخطبوط إلى مجموعة الرخويات، ورتبة رأسيات القدم، ويتميّز برأس بارز، وفم محاط بثماني أذرع وجسم رخو لا يحتوي على هيكل عظمي؛ الأمر الذي يُمكّنه من عصر جسمه والاختباء في شقوقه الضيقة، حيث إنّ الجزء الصلب الوحيد الذي يملكه الأخطبوط هو الفك الشبيه بالمنقار الذي يوجد في فمه.

 

فأثبت باحثون من الولايات المتحدة أن الأخطبوط، من أصول فضائية بسبب حيرتهم للمحتوي الوراثي للأخطبوط فهو معقد جدًا، حيث لا يشبه أيًا من الكائنات البحرية الأخري ولا أي حيوان أو أي كائن علي الأرض، بحسب ما نشر في المجلة العلمية Nature.

 

وتفيد دراسة بحثية في جامعة شيكاغو أن المحتوى الوراثي لهذا الكائن ليس بكائن أرضي، وإنما هو كائن فضائي من كوكب آخر.

 

وأضاف العلماء أنه من خلال دراسة الحمض النووي لفصيلة "رأسيات الأرجل"، تبين أن لدى الأخطبوط كروموسومات معقدة جدًا، حيث يحتوي حمضه النووي على 33 ألف من الكروموسومات المكونة للبروتين، أي أكثر بعدة مرات مما يحتويه الحمض النووي للإنسان، وهو ما تعجب له العلماء مما جعلهم يقفون عاجزين بشأن محتوياه.

 

لذلك استنتج العلماء أن الأخطبوط من الممكن أن يكون كائنًا فضائيًا ومن خارج كوكب الأرض، حيث قدم إلى كوكبنا الأزرق من كوكب آخر، في وقت ما.

اقرأ أيضًا.. الإسكندرية تواجه أخطبوط الأسواق العشوائية بحزم

 


 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة



 

 

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة