جميل جورج جميل جورج

رؤية شخصية

الطريق لتوفير الأمن الغذائى

الأخبار الثلاثاء، 07 ديسمبر 2021 - 07:12 م

جميل جورج

يعيش العالم هذه الأيام حالة من القلق الشديد بعد ظهور سلالات جديدة من وباء كورونا لذلك عادت الدول إلى ايقاف حركة الطيران وغلق الحدود، وبدأ الكثير من الدول العمل على زيادة قدراتها الذاتية لتوفير احتياجاتها من الطعام والدواء.. وفى تقديرات لمنظمة الفاو اشارت إلى معاناة ١٢٪ من السكان فى المنطقة العربية من الجوع بسبب جائحة كورونا واحتياج العالم الى ٥٠ مليار دولار للاستثمار فى قطاع الزراعة حتى عام ٢٠٣٠.


ولما كانت الزراعة والغذاء على قمة اهتمامات الرئيس عبدالفتاح السيسى ومن أجلها يعقد اجتماعات متواصلة بهدف التوعية بمعاناة الجوعى ونقص الغذاء واتخاذ التدابير لمشاركة سكان الريف فى القرارات والأنشطة التى تؤثر على معيشتهم لأن الغذاء من الحقوق الأساسية للإنسان، كما أن الزراعة يعمل بها ٢٥٪ من القوى العاملة بشكل مباشر وغير مباشر، ويستهلك هذا النشاط ٦٠ مليار متر مكعب تمثل ٩٢٫٥٪ من إيراد النيل.


وخلال هذه الاجتماعات تم استعراض الطاقات المتوافرة حاليا لتعظيم مستلزمات الانتاج الزراعى بما يتناسب مع التوسعات فى الاراضى الزراعية، وتغطية الاحتياجات الغذائية فى ظل الزيادة السكانية، وتوفير الاعتمادات المالية الكبيرة لإنشاء محطات المياه.


وخلال لقاء الرئيس بالمسئولين طالب بالتنسيق بين وزارات الزراعة والتجارة والصناعة وكافة المراكز البحثية من اجل تطوير انتاج الأسمدة بمواصفات عالية الجودة صديقة للبيئة لزيادة رقعة الاراضى الزراعية والتوسع فى المشروعات القومية.


أما عن توافر الأسمدة فيقول عنها الدكتور مهندس شريف الجبلى رئيس مجلس ادارة غرفة الصناعات الكيماوية إنها من اقدم الصناعات التى قامت على الخامات المحلية منذ عام١٩٣٣لإنتاج الاسمدة الفوسفاتية، كما بدأت الدولة صناعة الاسمدة النتروجينية بالاسماعيلية عام ٤٦ باستخدام النافتا كأحد مشتقات البترول، وبعد التوسع فى الانتاج اصبح لدينا ٢٨٠ منشأة يقدر انتاجها بنحو ٢٩ مليار جنيه ويعمل بها ٢٥٨٠٠ عامل.. وتستحوذ مصر على ٢٤٪ من اسمدة الأمونيا، وفى ظل ارتفاع الأهمية النسبية للأسمدة المعدنية سعت مصر للتوسع فى صناعتها لتلبية احتياجات البلاد، ومن المتوقع أن يصل انتاجنا منها ل٢٠١ طن ، ويتم استخدام ٥٠٪ منها فى انتاج المحاصيل الإستراتيجية كالحبوب والقمح والذرة والأرز.


وتدعو مؤسسة ماعت للسلام والتنمية برئاسة ايمن عقيل الى ضرورة سرعة الاهتمام بزراعة القطن الذى حققت فيه مصر شهرة عالمية منذ عهد محمد على باشا عندما بلغت المساحة المزروعة قطنا ٢ مليون فدان، والآن تتجه الدولة الى المزيد من الاهتمام بهذا المحصول الحيوى خاصة فى ظل تراجع الانتاج العالمى وزيادة الأسعار ونجاح الباحثين المصريين فى انتاج الأقطان الملونة.

 

 


 

الاخبار المرتبطة

نريدها «مناعة إنجاز» نريدها «مناعة إنجاز» الأحد، 16 يناير 2022 07:43 م
يا خوفى من بيان الدكتورة همَّت   يا خوفى من بيان الدكتورة همَّت الأحد، 16 يناير 2022 07:41 م
    العتبة الخضراء العتبة الخضراء الأحد، 16 يناير 2022 07:38 م
منتخبنا .. وكأس الأمم الإفريقية منتخبنا .. وكأس الأمم الإفريقية الأحد، 16 يناير 2022 07:34 م

«خلطة سحرية» قاتلة ! «خلطة سحرية» قاتلة ! الأحد، 16 يناير 2022 07:33 م
هيبة الموت وحرمته هيبة الموت وحرمته الأحد، 16 يناير 2022 07:32 م
رسالة الفن والرياضة رسالة الفن والرياضة الأحد، 16 يناير 2022 07:31 م
التنمية المستدامة التنمية المستدامة الأحد، 16 يناير 2022 07:28 م
فضل يناير فضل يناير الأحد، 16 يناير 2022 07:27 م

الأكثر قراءة



 

 

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة