نور الشريف‬ نور الشريف‬

«إلحقونا».. سرقة كلية مواطن والمتهم نور الشريف‬

نسمة علاء الجمعة، 14 يناير 2022 - 11:15 ص

في عام 1988 أقام مواطن دعوى قضائية لقيام نور الشريف وبعض الممثلين بتمثيل قصة حياته؛ حيث سبق أن تعرض لسرقة كليته عندما تطوعت مستشفى لعلاجه مجانًا من مغص.

 

وقال المواطن محسن عبدالرحمن إن الممثلين قد وعدوه بسيارة ومبلغ من المال عقب انتهاء الفيلم، وبعد انتهاء التصوير طردوه وأنكروا معرفته.

 

وكان «محسن» قد أرسل لبرنامج تليفزيوني لمساعدته في العلاج، وتطوع مستشفى خاص بمصر الجديدة لعلاجه، إلا أنه فوجيء بسرقة كليته بعد إدخاله لغرفة العمليات مباشرة دون تحليل، وتعرضت حياته للخطر لإصابة الكلية المتبقية بحصوة، إلا أن المشير أبو غزالة تدخل بإنسانية لعلاجه.

 

اقرأ أيضا| جريمة هزت مصر.. أب يذبح ابنتيه بطريقة وحشية في العشرينيات

 

وبعد ذلك رفع «محسن» قضية ضد طبيب المستشفى وقرر المحامي العام استئنافها، وعندما علم سيناريست بقصته استعان به مقابل سيارة ومبلغ من المال.

 

وبعد المشهد الأخير والذي يقول فيه نور الشريف القائم بدور المريض: «يرضيك يا ريس نبقى في بلدنا ويتسرق لحمنا ودمنا».

 

وأشار «نور» على المريض الحقيقي والذي أمسك بجهاز ليفيد بأن القصة حقيقية.

 

وتقدم المريض بالدعوى ضد أبطال فيلم «إلحقونا» ومنهم نور الشريف في دور المريض وحسين الشربيني في دور الطبيب ووحيد سيف بدور الحانوتي وتقدم بصورة شخصية معهم، وذلك بحسب ما تم نشره في جريدة الشعب في 6 سبتمبر 1988.

 

فيلم «ألحقونا» من إخراج على عبدالخالق وتأليف إبراهيم مسعود، والفيلم يتحدث عن سرقة الكلى من دون علم المريض؛ حيث يتبرع «قرشي» بدمه لرجل الأعمال الكبير «رأفت» المصاب بفشل كلوي، وتتكرر عملية نقل الدم مقابل تعيينه سائقًا لسيارته، وتجرى عملية جراحية لقرشي ويتم استئصال كليته دون علمه ويحاول قرشي الحصول على حقه.

 

  المصدر: مركز معلومات أخبار اليوم

 


 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة



 

 

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة