أمنية طلعت أمنية طلعت

« حبوا بعض » « حبوا بعض »

أمنية طلعت الأربعاء، 18 مايو 2022 - 05:51 م

لماذا يحتاج أى إنسان إثبات تفوق دينه على دين الآخر؟ ما هى المنفعة الحقيقية التى ستعود من وراء ذلك؟ ربما يكون عمر هذا السؤال أكثر من عشرين عاماً منذ طرحته لأول مرة على اثنين من أصدقائى اشتبكا فى نقاش عقيم يحاول كل واحد منهما إثبات صحة وتفوق دينه على الآخر.

مع انتشار مواقع التواصل الاجتماعى فُتحت الفرصة أمام الجميع لفتح صفحات دينية لمشايخ وقساوسة لشرح وتفسير القرآن والإنجيل أو الإجابة على أسئلة الناس، ورغم بساطة هذا الأمر فى مظهره إلا أنه كان بوابة لإحداث اللغط خاصة على الجانب المسيحي، فهناك مسلمون متطرفون يعمدون التسلل إلى هذه الصفحات والتدخل قسراً بدون أدنى سبب منطقى للتشكيك فى الدين المسيحى وإثبات تفوق الإسلام، مما أثار نفس السؤال بقوة: لماذا؟ ما هو الهدف من التدخل بين أناس لا أنتمى إليهم ولا يتوجهون بحديثهم لى وأفسد عليهم حياتهم بدون أى داع؟!

الأهم أن الجانب المسيحى يعمل بقول الله فى كتابه الكريم «وعباد الرحمن الذين يمشون على الأرض هونًا وإذا خاطبهم الجاهلون قالوا سلاماً»، فكانوا هم الأكثر فهماً للإسلام من هذا النموذج من المسلمين، الذين كانوا أولى بتطبيق القرآن والعبور فى هدوء وسلام دون إحداث اللغط.

 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة



 

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة