رسوم: أحمد عبدالنعيم رسوم: أحمد عبدالنعيم

أصحابي «هيا نعمل ونلعب»

حسنات الحكيم الخميس، 19 مايو 2022 - 08:13 م

حكاية جميلة كتبها الشاعر الفرنسى الكبير ﻻفونتين أستعيد قراءتها معكم.. كانت هناك نملة نشيطة تعمل طول النهار فى جمع الطعام لتوفر لنفسها خزينا يكفيها فى فصلى الشتاء والخريف.. وكان هناك صرصور يشاهدها كل يوم وهى تعمل بينما هو يمرح ويلعب ويعزف الموسيقى وﻻ يبالى بشىء وكل يوم يدعوها للعب معه لكنها ترفض بشده وتقول له كيف اترك عملى والعب معاك يجب ان انتهى من عملى جمع الطعام قبل فصل الشتاء وتتركه وتستمر فى عملها دون توقف.. وعندما جاء فصل الشتاء لجأ الجميع إلى مخبئه.. فكانت النملة تعيش وتأكل  على خزين عملها طوال العام بينما كان  يعانى الصرصور من الجوع لأنه انشغل باللعب طول الوقت ولم يعمل حساب تلك اللحظة..

وبدأ الصرصور يعانى من  التعب  الشديد من قله الأكل والشرب وقبل أن يصل إلى الهلاك أنقذته النملة وأعطته بعض الطعام واعتنت به حتى تماثل للشفاء .. وعندما جاء فصل الخريف كان الصرصور قد استعاد نشاطه فأخذ ينظم وقته بين العمل واللعب والعزف وقد أدرك أن هناك قيمة للعب وقيمة للعمل وممارسة الهواية.. وعندما رأت النملة الصرصور يلعب ويعمل أدركت هى أيضا أن الحياة ليست للعمل فقط ولكن عليها أن تعطى لنفسها بعض الوقت لتمارس هوايتها.. وبالفعل ذهبت إلى الصرصور لتغنى معه: هيا نلعب.. هيا نعمل.

اقرأ أيضاً | أصحابي «تعالوا نقرأ.. نتعلم.. نسأل.. نغني ونتسلى»

سجل أجمل لحظاتك وإبعت صورتك.

شاركنا حلمك

صديقى محمدى يحى محمدى عمره 13 سنة من هواياته السباحة وكره القدم والرسم محمدى بيحلم ان يلتحق بعد الثانوية العامة بكلية الفنون الجميلة ويصبح رسام مشهور.

يلا نغني «طموحى»

أنا طفل مختلف
 لكنى لا أخجل
طموحى يسبقنى
وبهمتى اعمل
أبحث عن الجديد
 مع مطلع النهار
فالعلم كم لى يفيد
ويعلمنى الجديد
أتعلم بعض  الفنون
 مع كل الأصدقاء
لهم قلب حنون
 ما اجمل الوفاء
أقرأ شتى العلوم
بعزم واجتهاد
احلم يوم اكون
 علما يفيد البلاد

 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة