صورة تعبيرية صورة تعبيرية

كيف تتخلصين من آثار التحرش الجنسي؟

دينا درويش الأربعاء، 22 يونيو 2022 - 04:46 م

تتعرض السيدات في أغلب المجتمعات إلى ظاهرة التحرش الجنسي، والتي تعد من أكثر الظواهر إساءة لهن سواء كانت لفظية أو جسدية، وكلما كان الحادث أكثر عنفًا كان له تأثير أكبر على نفس السيدة والفتاة.

 

وقد يمتد الأثر النفسي لـ«التحرش الجنسي» لسنوات طويلة مسببًا إضرابات نفسية عنيفة أشهرها إضطراب ما بعد الصدمة، والذي يؤدي لاهتزاز ثقتها بنفسها وخلق شعور كبير من الإحساس بالعجز مما يؤثر على شكل حياتها.

 

وهنا يقدم عدد من الخبراء عدة نصائح لضحايا التحرش الجنسي من السيدات والفتيات، وعدة خطوات يجب إتباعها للتخفيف من آثاره والتخلص منه.

 

الإنكار

 

نعم إنكارك لما حدث يساهم في نسيانك للأمر برمته كأنه لم يحدث من الأساس، لكن يجب الاعتراف بالأمر والبوح به حتى يتم مواجهة هذا الشعور والشفاء منه ثم البدء في نسيانه خطوة بخطوة.

 

التحدث عن الأمر

 

يساهم التحدث عن ما حدث مع الأشخاص الجديرين بثقتك في التعافي بشكل كبير، وجود إخصائي يستمع لشكواك ويساعدك في إيجاد حلول مناسبة يساهم في مساعدك على تخطي الأمر.

 

الذكريات

 

يعاني معظم من تعرض للتحرش الجنسي من التأثير السلبي للذكريات الخاصة بالحادث، ولتخطي هذا الأمر لابد من خلق حالة من السلام مع نفسك وأن تكون على يقين بأنك فعلت ما في استطاعتك حينها، والتأكيد على أن ما مر مجرد ذكرى وليست واقع.

 

ومن النصائح الهامة التي تساعدك للتخفيف من آثار التحرش الجنسي والتخلص منه تدريجيا العمل على استعادة ثقتك بذاتك، وأداء تمارين الاسترخاء بانتظام للتخلص من التوتر والقلق، والخضوع لجلسات العلاج النفسي والجمعي.

 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة



 

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة