القائمة

البحث

إصداراتنا

رئيس مجلس الإدارة : أحمد جلال - رئيس التحرير : جمال الشناوي
عبلة الرويني
عبلة الرويني

في محطة كلية البنات!!

عبلة الرويني

الإثنين، 04 يوليه 2022 - 06:06 م

قال الفنان الروسي»جورجى كوراسوف» إنه لم يتأذى من استخدام ٤ لوحات من أعماله فى القاهرة،لكنه ضيق من عدم الإشارة إليه  وذكر اسمه!!...وهو فى انتظار إيضاح الأمر من المسئولين..!!...

والحكاية ضمن المشروع الثقافى والجمالية لتطوير محطات مترو الأنفاق....فى محطة مترو كلية البنات بمصر الجديدة بالقاهرة، قدمت المهندسة الشابة ومصممة الجرافيك غادة والي(ليست وزيرة التضامن السابقة طبعا)!!... عددا من اللوحات تغطى جدران المحطة،تعتمد رؤية تحتفى بالتاريخ المصرى القديم...اللوحات مجرد»كوبى بيست» من أعمال الروسى كوراسوف المتأثرة بالخطوط الفرعونية...ورغم الرؤية الفرعونية وراء عمل غادة والي، فإن احدى اللوحات المنقولة من الفنان الروسي، لا علاقة لها بالفرعونية(كما صرح صاحبها) وأنها مستمدة من أصول يونانية،تحديدا من أعمال هوميروس!!...

ودون منطق صورت غادة والى الوجوه المصرية الفرعونية فى اللوحات،باللون البنى الداكن والأسود، وهو ما يتشابه مع رسومات وأفكار»الأفروسنتريك»أو المركزية الأفريقية والتى تعمل على تسليط الضوء على الهوية الأفريقية وتأثيراتها فى العالم، وتنسب الحضارة المصرية القديمة وكل شمال أفريقيا الى الحضارة الإغريقية!!....طبعا تقاطع لوحات محطة البنات مع الأفكار الأفروسنتريك، يشكل جهلا وعبثا بالتاريخ المصرى القديم.
 مؤسف جدا أن تبدأ فتاة كغادة والي،  اختيرت ضمن ١٠٠ امرأة الأقوى فى أفريقيا، وتم تكريمها بالمجلس القومى للمرأة كنموذج للفتاة الموهوبة....مؤسف أن تبدأ خطواتها  بالسطو على أعمال الفنانين،ودون أدنى جهد فى البحث والتقصي...

أسئلة كثيرة بحاجة إلى رد واضح من المسئولين عن أعمال المشروع الثقافى والجمالى لتطوير مترو الأنفاق..ما هى  فلسفة ورؤية المشروع لتجميل محطات مترو الأنفاق؟...على أى أساس ومعيار يتم اختيار الفنانين المشاركين فى أعمال التصميم؟...مامعنى نقل أو استخدام أعمال فنان عالمى أو أى فنان آخر، دون الحصول على موافقته، ودون الإشارة إليه، سوى أن يكون ذلك(سرقة) وفى وضح النهار!!..والأهم كيف يتم تصويب الخطأ (لنسميه خطأ)!!

رابط مختصر
https://m.akhbarelyom/s/3812676
Advertisements

الكلمات الدالة

Advertisements

 



 

 




مشاركة