القائمة

البحث

إصداراتنا

رئيس مجلس الإدارة : أحمد جلال - رئيس التحرير : جمال الشناوي
المستشار حسين أبو العطا
المستشار حسين أبو العطا

حزب «المصريين»: نجاح السيسي في وقف إطلاق النار بغزة تاريخي للدبلوماسية المصرية

نسرين العسال

2022-08-07T08:52:49+02:00

قال المستشار حسين أبو العطا، رئيس حزب "المصريين"، إن نجاح الدولة المصرية بقيادة الرئيس السيسي في وقف التصعيد الحالي ضد قطاع غزة المحاصر، بدءًا من مساء اليوم، بمثابة نجاح كبير وتاريخي للدبلوماسية المصرية التي يقودها الرئيس السيسي بكل كفاءة واقتدار.

وأضاف "أبو العطا"، في تصريح خاص لبوابة "أخبار اليوم"، أن العالم كله انبهر بهذا الإنجاز المصري الكبير والجميع أصبح على وعي وإدراك كاملين بأن الدور المصري لا غنى عنه تجاه جميع القضايا الإقليمية والعربية والأفريقية والدولية بصفة عامة وتجاه قضايا منطقة الشرق الأوسط بصفة خاصة وفي القلب منها القضية الفلسطينية.

وطالب رئيس حزب "المصريين"، المجتمع الدولي بالإسراع في تنفيذ رؤية مصر والرئيس السيسي التي طرحها أكثر من مرة خاصة من على منبر شعوب العالم من قلب الأمم المتحدة لإنهاء الصراع التاريخي بين الفلسطينيين والإسرائيليين والتي تتلخص في ضرورة تنفيذ قرارات الشرعية الدولية بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي لكامل التراب الفلسطيني وضرورة إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

وشدد على أن القيادة السياسية المصرية ممثلة في الرئيس السيسي داعمة للفلسطينيين ولم تتأخر أبدا عن حمايتهم ومساندة حقوقهم في مختلف المنتديات الدولية، مؤكدا أنه ومنذ عام 1948 لم تدخر مصر جهدا للدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني، لأن مصر تعتبر القضية الفلسطينية قضية ذات أولوية متقدمة في أجندتها السياسية.

وأكد أن القضية الفلسطينية هي قضية عابرة للأجيال، وقد لعبت الوساطة المصرية دورًا محوريًّا في نجاح التوصل إلى وقف إطلاق النار في إسرائيل وغزة؛ حيث دفعت مصر بكل قوة بثقلها السياسي من أجل إنجاح وساطتها بين إسرائيل والفلسطينيين، وتكللت هذه الجهود بدخول وقف إطلاق النار حيز التنفيذ، وهو ما قوبل بردود فعل كبيرة في غزة، حيث تعالت الهتافات المؤيدة للرئيس السيسي في قطاع غزة، بعد خروج المواطنين الفلسطينيين إلى الشوارع؛ احتفالًا بوقف إطلاق النار وبدء سريان الهدنة غير المشروطة التي ترعاها مصر حقنًا لدماء الفلسطينيين.

وأشار إلى أن مصر من أولى الدول التي تحركت بجهود سياسية واتصالات على مستوى عالٍ وجهود إنسانية تجاه الشعب الفلسطيني؛ ما جعل العالم كله يشيد بالدور المصري الذي أوضح جيدًا قدرتها على التأثير في مجريات الأمور، كما أن هناك ثقة في الدور المصري لكل الأطراف وهذا أمر مهم، كما أرسلت المعونات على الفور وفتحت معبر رفح، وأعقبت ذلك بفتح مستشفياتها أمام المصابين والجرحى، وبعثت وفودًا من جيشها الأبيض ليكون على أتم استعداد للتعامل مع الحالات الحرجة ومحاولة إنقاذها من الموت بكل ما أوتوا من خبرة وعلم.

ولفت إلى أن النفوذ المصري يتزايد إقليميًا في العديد من القضايا والأزمات، فهناك حضور مصري قوي في مختلف الملفات الساخنة، بما يعزز وجود مصر ويحافظ على أمنها القومي، موضحا أن التحركات الخارجية المصرية طوال السنوات الماضية تنطلق من الحرص التام على وحدة الشعب الفلسطيني، ونصرة القضية الفلسطينية، والعمل على إعادة تفعيل عملية السلام وحل الدولتين.

ونوه بأن مصر لم تتخلى عن فلسطين مطلقًا، والأحداث الأخيرة أثبتت أن مصر حاضرة بقوة وعلى اتصال بمختلف الأطراف الفلسطينية.

رابط مختصر
https://m.akhbarelyom.com/s/3844151
Advertisements
a

الكلمات الدالة

مشاركه الخبر :

Advertisements

 

Advertisements

 

 

مشاركة