القائمة

البحث

إصداراتنا

رئيس مجلس الإدارة : أحمد جلال - رئيس التحرير : جمال الشناوي
نجمة إبراهيم.
نجمة إبراهيم.

نجمة إبراهيم.. مأساة كاميليا السودان 

حاتم نعام

2022-10-04T07:31:02+02:00

 مأساة كبيرة عاشتها الممثلة الكبيرة نجمة إبراهيم بعد أن بدأ بريق عينيها يختفي شيئا فشيئا لكنها لم تتوقف عن العمل أنها لا تريد أن تبتعد عن خشبة المسرح التي شهدت طفولتها وشبابها.

ونقلت مجلة آخر ساعة عن نجمة إبراهيم قولها: لقد بدأت حياتي الحقيقية على المسرح وعمري سبع سنوات فقط ثم انضممت إلى فرقة فاطمة رشدي وانا عمري 16 سنة كمطربة أيضا.

وأضافت: غنيت في أوبريت شهرزاد والعشرة الطيبة وسافرت مع الفرقة إلى العراق وهناك مثلت أول دور مسرحي في حياتي في مسرحية ابن السفاح ونجحت ومن يومها اتجهت بكل ما أملك من فن ومقدرة إلى التمثيل.

ومضت: كان أستاذي في التمثيل عزيز عيد وانضممت بعد هذا إلى فرقة حسن البارودي التي سافرت إلى السودان ومثلت هناك في رواية غادة الكاميليا ومن يومها يلقبني الشعب السوداني بكاميليا السودان.

اقرأ أيضا| صلاح قابيل.. كاتب «مصلحة المرور» الذي تربع على عرش السينما

واختتمت: واشتغلت أيضا مع الأستاذ يوسف وهبي والفرقة القومية وأول أفلامي في السينما مثلته سنة 1942 مع عزيزة أمير في فيلم الورشة ومثلت دور الخطيبة الارستقراطية الممتلئة بالحيوية والأنوثة وتقول نجمة إبراهيم مع أني أحب المسرح أكثر من السينما فأنني اعتبر السينما مورد رزقي ومنها أستطيع ان أصرف على المسرح.

المصدر: مركز معلومات أخبار اليوم

رابط مختصر
https://m.akhbarelyom.com/s/3898709
Advertisements
a

الكلمات الدالة

مشاركه الخبر :

Advertisements

 

Advertisements

 

 

مشاركة