القائمة

البحث

إصداراتنا

رئيس مجلس الإدارة : أحمد جلال - رئيس التحرير : جمال الشناوي
صورة موضوعية
صورة موضوعية

البابا ثيودروس يصل إلى أمريكا

مايكل نبيل

2022-10-07T08:52:46+02:00

زار صاحب الغبطة البابا ثيودروس الثاني -  بابا وبطريرك الإسكندرية مدينة نيويورك في الولايات المتحدة الأمريكية التقى غبطته بسماحة الكاردينال تيموثي رئيس أساقفة نيويورك الكاثوليكي، وسماحة الأسقف بوريس غودزياك رئيس الأساقفة الأوكراني الكاثوليكي في فيلادلفيا. 

اقرأ أيضاً| البابا تواضروس: «بنت الملك» مشروع كرامة لكل فتاة

رافق البابا ثيودروس ، المتروبوليت إلبيدوفورس مطران أمريكا للبطريركية المسكونية القسطنطينية، والمتروبوليت جورج مطران غينيا، والمتروبوليت نيقوديموس مطران ممفيس (مصر الجديدة).

وخلال مأدبة فطور في مقر إقامة الكاردينال، ناقشوا العلاقات المسكونية والعلاقات بين الأديان وبحثا كِلا التقاليد والنطاق الخاص بكل منهما، بالإضافة إلى حالة الأرثوذكسية في إفريقيا ، بعد الاجتماع، زار البابا ثيودروس كاتدرائية القديس باتريك (هو قديس روماني بريطاني +461م) واستقبله رئيس الأساقفة إلبيدوفوروس مع الوفد المرافق لغبطته، ذلك قبل أن يقوم بأول زيارة رسمية له إلى أبرشية الروم الأرثوذكس في أمريكا لخدمة Doxology.

خلال الخدمة امتلأت كنيسة كنيسة أبرشية القديس بولس بالإكليروس وعائلاتهم وموظفي الأبرشية وقادة من رهبانية القديس أندراوس وجمعية Philoptochos للسيدات الروم الأرثوذكس.

بعد الخدمة خاطب رئيس الأساقفة إلبيدوفوروس صاحب الغبطة قائلاً: "هذه الزيارة الرسولية الأولى إلى الولايات المتحدة لكرسي القديس الإنجيلي مرقس، هي تكريم عظيم لأبرشية الكنيسة الأم في القسطنطينية، وكذلك رهبانية القديس أندراوس المحبوبة، شفيع البطريركية المسكونية.. نصلي أن تكون إقامة غبطتك في الولايات المتحدة موفقة وتحقق الهدف والرضا الروحي. نحن جميعًا هنا في الأبرشية وفي جميع أنحاء أوموجينيا تحت تصرفك لجعل هذه الزيارة الرسولية الأولى، التي تتزامن مع ذكرى انتخاب غبطتك في يوم 9 أكتوبر، ذات مغزى قدر الإمكان.

نحن متحمسون للغاية لهذه الزيارة الرسولية وللفرص العديدة التي نسمعها من غبطتك. نرحب بكم بأذرع مفتوحة وقلوب مفتوحة. مع فائق الاحترام والتقدير العميق". 

أعرب البابا ثيودوروس عن شكره العميق لرئيس الأساقفة بقوله له: "فتحت باب قلبك واستقبلتني اليوم". ثم قدم لنيافته نسخة طبق الأصل من كاتدرائية دير القديس جاورجيوس في مصر القديمة بالقاهرة.

 بعد ذلك كرّم صاحب الغبطة عدد من قادة الأرثوذكس والمسكونيين ومن الأديان الأخرى- وكثير منهم حضر أيضًا خدمة Doxology ، ثم حضر البابا ثيودوروس في مأدبة غداء خاصة في الأبرشية أقيمت على شرفه. وكان من بين الحضور رئيس الأساقفة غابرييل ج. كاتشيا (ممثل الكرسي الرسولي لدى الأمم المتحدة)، المطران زكريا مار نيكولوفوس (كنيسة مالانكارا السريانية الأرثوذكسية)، المطران أنوشافان تانيليان (الكنيسة الأرثوذكسية الأرثوذكسية - الكرسي الرسولي في كيليكيا)، المطران بول إجينشتاينر (الكنيسة الإنجيلية اللوثرية في أمريكا)، القس كيرلس أنطونيوس (الكنيسة القبطية الأرثوذكسية)، ف. جبرائيل آدي (الكنيسة السريانية الأرثوذكسية)، وعدد من نواب مجلس الأساقفة، بمن فيهم الأسقف إيرينج.

وكذلك الحاخام جوزيف بوتاسنيك وديانا جيرسون (مجلس الحاخامات في نيويورك) والحاخام نعوم مارانس (AJC)، والقس مارك فاولر (مركز تانينباوم للتفاهم بين الأديان)، والقس كلوي براير (حوار الأديان في نيويورك). كما حضر المحترم دويون بارك (Won Buddhist

رابط مختصر
https://m.akhbarelyom.com/s/3901501
Advertisements


الكلمات الدالة

مشاركه الخبر :

Advertisements

Advertisements

 

 

مشاركة