الاستحمام البارد في الشتاء
الاستحمام البارد في الشتاء

نصائح منزلية.. كم مرة يجب الاستحمام أسبوعيًا في الشتاء؟

شيرين الكردي

2022-11-27 01:12

Advertisements

يحتاج الإنسان مع ارتفاع درجات الحرارة خلال فصل الصيف إلى الاستحمام بشكل مستمر، وهناك بالفعل تقنيات يمكن أن تجعل الاستحمام أكثر كفاءة، وتعتبر النظافة الجيدة جزءًا أساسيًا من حماية صحتك، لذلك من المهم جدًا إنشاء روتين استحمام أو استحمام قوي ومتسق، نقلا عن موقع «only my health».

لذلك نقدم لكم أساسيات كيفية تحقيق أقصى استفادة من الوقت الذي تقضيه في التنظيف:

على عكس ما يعتقده الكثير من الناس، ليس عليك الاستحمام كل يوم، قد تبدو بشرتك أفضل إذا قلصت الاستحمام لبضع مرات في الأسبوع ، خاصة خلال أشهر الشتاء عندما يكون الهواء جافًا ولا تتعرق كثيرًا، بالنسبة للآخرين ، فإن الاستحمام كل يوم هو ببساطة مسألة الشعور بالنظافة والراحة.

إذا كنت تستحم كثيرا (أكثر من 7 مرات في الأسبوع) وتستخدم الصابون أو المنظفات أو أي سائل استحمام في كل مرة، فقد يؤدي ذلك إلى تلف بشرتك، يمكن للإفراط في الاستحمام أن يزيل الزيوت الطبيعية ما يلحق الضرر بالطبقة الواقية وتجعل بشرتك عرضة للعدوى والتلف.

كم مرة يجب الاستحمام أسبوعيا؟

لا يوجد رقم محدد، بالنسبة لبعض الأشخاص، لا بأس بالاستحمام 10 مرات في الأسبوع، ولكن بالنسبة للآخرين مثل أولئك الذين يعانون من مشاكل جلدية، قد يكون الاستحمام أكثر من 5 مرات في الأسبوع ضارا، للحصول على وضوح أفضل، يمكنك التحدث مع الطبيب لمعرفة مقدار الاستحمام المناسب لنوع بشرتك.

ماذا يحدث لبشرتك إذا كنت تستحم كثيرا؟

- تتمتع بشرتنا بطبقة واقية تحميها من البكتيريا والجراثيم والجفاف، الاستحمام مرة واحدة يوميا يحافظ على نظافة الجلد ويزيل خلايا الجلد الميتة، لكن الاستحمام كثيرا أو عدة مرات في اليوم يمكن أن يكون له تأثير سلبي.
- إذا كنت تستخدم صابونا أو سائل استحمام في كل مرة، فإن الخطر يزيد بمقدار الضعف.
- هذا يجعل بشرتك جافة ومتهيجة وعرضة للإصابة بالتهابات الجلد، قد تصاب بردود فعل تحسسية والتهابات بسبب كثرة الاستحمام.

- من ناحية أخرى، فإن تنظيف الجسم بكثرة يقشر البكتيريا والجراثيم النافعة التي تعمل كأجسام مضادة لحماية الجلد.
- قد يؤدي استخدام الصابون المضاد للبكتيريا إلى القضاء على هذه الكائنات الحية الدقيقة الجيدة ما يزيد من فرص الإصابة بالتهابات الجلد.

الأشياء التي يجب عليك فعلها إذا كنت تستحم أكثر في الصيف:

1- حافظ على فترات الاستحمام قصيرة :

إذا كنت معتادا على الاستحمام كثيرا، فقلل مدة الاستحمام. على سبيل المثال، إذا كنت تستحم لمدة 30 دقيقة يوميا، اختصرها إلى 15 دقيقة، كلما كان تعرض بشرتك للماء أقصر، قل خطر الإصابة بمشاكل الجلد.

2- تجنب الاستحمام بالماء الساخن :

- إذا كنت تستحم كثيرا، فلا تستخدم الماء الساخن لتقليل المخاطر قدر الإمكان.
- يزيل الماء الساخن الزيوت الطبيعية ويجعل بشرتك جافة للغاية ومتقشرة.
- في حين أن هذه ليست مشكلة في الصيف، لكن يجب عليك التأكد من استخدام الماء الفاتر أو العادي خلال فصل الشتاء للاستحمام.
- يزيد الماء البارد يزيد من الدورة الدموية التي تعزز صحة الجلد، يمنع الجفاف والحكة والالتهابات ويفتح المسام، لكن لا تقضي أكثر من 15 دقيقة في الاستحمام.

3- استخدم صابون استحمام لطيف :

- سواء كنت تستخدم صابونا أو سائل استحمام أو منظفا للجسم، يجب تفضيل الطبيعي على المواد الكيميائية عند الاستحمام كثيرا.
- من الأفضل تجنب الصابون واستخدام الماء فقط بعد الاستحمام الأول. استخدم صابونا مرطبا لطيفا أو يحتوي على الحليب للحفاظ على نعومة البشرة وترطيبها.
- هذا من شأنه أن يقلل من مشاكل الجلد التي يمكن أن يسببها الاستحمام المفرط.

الأشياء التي يجب تذكرها تبقى دافئة في الشتاء:

1- استخدم دائمًا الماء الدافئ أو الفاتر للاستحمام.

2- لا تقم أبدًا بصب الماء على رأسك أولاً أثناء الاستحمام لأن ذلك قد يزيد من خطر الإصابة بسكتة دماغية، صب الماء البارد على الجسم أولاً ، ثم على الرأس.

3- يساعد التمرين المنتظم في الحفاظ على دفء جسمك والبقاء نشيطًا بدنيًا ، وممارسة الرياضة لمدة 30 دقيقة على الأقل يوميًا، اختر الأنشطة الخارجية مثل الجري أو الركض أو الحركات الداخلية مثل التمارين الرياضية الخفيفة أو اليوجا أو الزومبا أو الرقص أو التأمل.

4- تناول نظام غذائي صحي ومتوازن مثل الفواكه الموسمية الطازجة والخضروات الخضراء المتوفرة في فصل الشتاء، تجنب الأطعمة المقلية والدهنية والمعالجة لأن هذه المواد الغذائية تحتوي على السكر.

5- استهلاك الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السكر قد يزيد من مستويات الكوليسترول والسكر في الدم.
 

رابط مختصر
https://m.akhbarelyom.com/s/3950193

 

Advertisements


الكلمات الدالة

مشاركه الخبر :

Advertisements

Advertisements

مشاركة